واقع الإعلام في الجهات الخيرية
10 فبراير 2011 - 7 ربيع الأول 1432 هـ( 4623 زيارة ) .

يشكَّل الإعلام أفكار المتلقين ورؤاهم حول مختلف القضايا ، ومن يملك الإعلام يملك العقول ، والعالم المعاصر يعيش حاليا عصر المعلومة التي لا سبيل إليها إلا عبر وسائل الإعلام .. ويتوقع المختصون مجتمعا جديدا في أشكاله وتنظيماته ومؤسساته وأدوار أفراده ونسق القيم والمعايير التي تولد الغايات، وتحكم العلاقات بين الأفراد والمجتمع والمؤسسات(1) ولقد أصبح من مكرور القول أن نقرر بأن عصرنا الحاضر هو عصر الإعلام. وليس في هذا الوصف أدنى مبالغة، فقد تعددت وسائل الاتصال والإعلام، وتنوعت أساليبه، وتشعبت مجالات تأثيره، واستولت هذه الوسائل على أوقات الناس، واستقطبت اهتماماتهم، وغدت ظاهرة عالمية لا تقتصر معالمها على مجتمع دون آخر، ولا يصدُّ آثارها الحواجز التقليدية، التي تعارف عليها الناس من حدود جغرافية أو اختلافات لغوية أو تباين ثقافي أو سياسي أو اقتصادي.