تقرير المساعدات الخارجية لدولة قطر ـ 2010 ـ 2011
16 اكتوبر 2012 - 30 ذو القعدة 1433 هـ( 11495 زيارة ) . ( كتاب )
عرض: علي الرشيد- قطر
 
يقدّم هذا الكتاب معلومات وإحصاءات تفصيلية حول المساعدات والمعونات الإنسانية والإنمائية القطرية من الجهات المانحة الحكومية وغير الحكومية لعامي 2010  و 2011 ، وفق المعايير الدولية ومرجعياتها، كنظام التتبع المالي ( FTS) التابع لمكتب تنسيق الشؤون الإنسانية في الأمم المتحدة ( الاوتشا)، ولجنة المساعدات الإنمائية الدولية التابعة لمنظمة التعاون الاقتصادي والإنمائي ( DAC – OECD)، ويلقي الضوء على طبيعة ونوعية المساعدات، بالإضافة إلى المجالات والقطاعات التي تم توجيه المساعدات الإنمائية والإنسانية إليها، ونوعية الجهات المستفيدة سواء كانت أجهزة حكومية أو منظمات دولية أو هيئات ومنظمات غير حكومية.
 
وقد بلغت المساعدات والمعونات الإنسانية والتنموية المقدمة من دولة قطر ( حكومية وغير حكومية ) في العامين 2010 و 2011 ما قيمته ( 5,337,430,071 ) ريالا قطريا ، تم تقديمها إلى 108 دول من مختلف قارات العالم.
 
من إجمالي المساعدات البالغة ( 5,337,430,071 ) ريالا قطريا تبلغ قيمة المساعدات والمعونات الخارجية الحكومية ( 3,731,405,938) ريالا قطريا ، يحتل منها الجانب الإنساني قيمة ( 455,254,947 ) ريالا قطريا، فيما تبلغ قيمة المساعدات والمعونات الخارجية غير الحكومية (1,606,024,133) ريالا قطريا .
 
وبحسب التقرير فإن المعونات غير الحكومية قدمتها تسع منظمات إنسانية قطرية هي : جمعية قطر الخيرية ، مؤسسة عيد الخيرية ، الهلال الأحمر القطري، منظمة الدعوة الإسلامية ، مؤسسة راف ، صلتك، روتا، مؤسسة الفاخورة ، ومؤسسة الشيخ جاسم الخيرية . وقد جاءت جمعية قطر الخيرية كأكبر جهة مانحة بمبلغ قدره: 502,202,877 ريالا قطريا، تليها مؤسسة الشيخ عيد بمبلغ قدره: 470,944,512 ريالا قطريا ، ثم الهلال الأحمر بمبلغ: 233,310,869 ريالا قطريا .
امتدت المعونات غير الحكومية إلى كافة القارات، ونالت فلسطين النصيب الأكبر منها، تليها اليمن، فالصومال، فباكستان، فالسودان ، فالنيجر، ثم أندونيسيا ولبنان والعراق ومصر بالتتابع. 
 
توزعت المساعدات على جانبين رئيسين هما الإنمائي كالتعليم وبناء القدرات والبناء والتشييد  والصحة بواقع: ( 898,968,070) ريالا، والإنساني : كالإغاثة والغذاء والدواء والمأوى بواقع: ( 483,316,399) ريالا، ثم على جوانب غير محددة بدقة بواقع:( 233,739,664) ريالا. 
وبحسب إحصاءات التقرير الخاصة بالقطاعات الأكثر تلقيا للمساعدات غير الحكومية خلال هذين العامين ، فقد ظهر أنها الإغاثة ، ثم التعليم ، ثم بناء القدرات.
 
وقد تلا إحصاءات التقرير الخاصة بالمساعدات والمعونات بما رافقها من قراءة توضيحية لها  ، باب خاص يعرِّف بالجمعيات الخيرية القطرية ، ويوضح مصارف مساعدات كل منها تفصيلا ، وباب آخر للمبادرات الدولية والمشاركات النوعية لقطر كمبادرة " هوب فور" لتعزيز فعالية وتنسيق استخدام أصول الدفاع العسكري والمدني من أجل مواجهة الكوارث الطبيعية عام 2010، وإطلاق النداء الإنساني الموحد في نفس العام ، ويعتبر أكبر نداء إنساني يطلق في تاريخ منظمة الأمم المتحدة، و" التعليم وفق الجميع" و"مؤتمرالمانحين لدعم التنمية والاستثمار بجزر القمر". 
 
يقع الكتاب في 130 صفحة، وهو جهد علمي إحصائي موثق وفق المعايير الدولية ومرجعياتها، قامت بإصداره إدارة التنمية الدولية بوزارة الخارجية القطرية خلال العام الجاري 2012  .