19 اكتوبر 2019 - 20 صفر 1441 هـ( 30 زيارة ) .
نظمت هيئة الهلال الأحمر الإماراتي بفرعها في مدينة العين وبالتعاون مع جمعية المؤازرة الإماراتية لمصابي السرطان وجمعية أصدقاء السرطان في الشارقة مساء أمس الأول وتزامناً مع شهر التوعية بسرطان الثدي حفلاً لتكريم 37 سيدة من المتعافيات من مرض سرطان الثدي. وذلك بحضور كليثم الشامسي مديرة مركز العين بالإنابة، وعدد من رؤساء أقسام هيئة الهلال في العين، إضافة إلى نخبة من الضيوف، وعدد من المتعافيات من مرض سرطان الثدي. وفي هذا الإطار قالت كليثم الشامسي في حديثها إلى: «البيان»: «تحرص هيئة الهلال الأحمر عموماً على تنظيم المبادرات والأنشطة التي من شأنها أن تعود بالنفع على شتى الشرائح المجتمعية.
16 اكتوبر 2019 - 17 صفر 1441 هـ( 23 زيارة ) .
كرمت مؤسسة «تحقيق أمنية» الهيئة الاتحادية للموارد البشرية الحكومية، وذلك في إطار تكريم المؤسسات والشركات التي تسهم في ترك بصمة إنسانية متميزة. وأكد الدكتور عبدالرحمن العور، المدير العام للهيئة، في كلمته خلال استقبال وفد «تحقيق أمنية» برئاسة هاني الزبيدي رئيسها التنفيذي، حرص الهيئة على لعب دور فاعل في دعم جهود «تحقيق أمنية» الإنسانية، وذلك في إطار سلسلة مبادراتها الإنسانية والمجتمعية التي تنفذها بشكل سنوي، انطلاقاً من مسؤوليتها المجتمعية.
16 اكتوبر 2019 - 17 صفر 1441 هـ( 50 زيارة ) .
بتوجيهات من سمو الشيخ نهيان بن زايد آل نهيان رئيس مجلس أمناء مؤسسة زايد بن سلطان للأعمال الخيرية والإنسانية ونائبه سمو الشيخ عمر بن زايد آل نهيان، قام وفد من المؤسسة بزيارة الى مينسك عاصمة بيلاروسيا للاطلاع على المشروعات الصحية الخاصة بالأطفال المصابين بأمراض السرطان لتقييم الاحتياجات وتقديم المساعدات اللازمة. وتأتي هذه المهمة الرسمية للوفد بالتعاون مع سفارة الدولة لدى بيلاروسيا، وبعد استقبال سمو الشيخ نهيان بن زايد آل نهيان لأندري لوتشينوك سفير جمهورية بيلاروسيا لدى الدولة حيث تم بحث التعاون الإنساني بين بيلاروسيا ودولة الإمارات. ترأس الوفد حمد سالم بن كردوس العامري مدير عام مؤسسة زايد بن سلطان للأعمال الخيرية والإنسانية الذي زار مركز السرطان للأطفال الذين أصيبوا من جراء كارثة شرنوبل التي لا يزال أثرها يعرض الكثير من الأطفال للأمراض. اجتماع واطلع الوفد الزائر على أقسام المركز، وأنواع العلاج كما عقد اجتماعاً مع الإدارة والمتخصصين للاطلاع ميدانياً على أوضاع الأطفال المرضى ومدى حاجة المركز للمساعدات لاستيعاب أعداد أكثر.. كما زار الوفد الأجنحة الأخرى من المركز والمتخصصة بالأطفال ذوي الهمم على اختلاف إعاقاتهم.
15 اكتوبر 2019 - 16 صفر 1441 هـ( 28 زيارة ) .
زار وفد من المجلس الأعلى للأمومة والطفولة برئاسة الريم بنت عبدالله الفلاسي، الأمينة العامة للمجلس، بزيارة لمخيم الإمارات للاجئين في الأردن نفذ خلالها عدة ورشات تدريبية لأطفال المخيم حول برنامج الوقاية من التنمّر. وقالت الريم عبدالله الفلاسي إن هذه الزيارة التي وجهت بها سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك، رئيسة الاتحاد النسائي العام رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة الرئيسة الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية، استهدفت الاطلاع على أوضاع اللاجئين بالمخيم الإماراتي وتوزيع الألعاب وأدوات القرطاسية التي جمعها المجلس من تبرعات الأطفال بدولة الإمارات خلال الحملة التي ينظمها المجلس الأعلى للأمومة والطفولة. وأضافت أن أعضاء المجلس الاستشاري للأطفال شاركوا في هذه الزيارة من خلال الأنشطة التشاركية مع أطفال المخيم.
13 اكتوبر 2019 - 14 صفر 1441 هـ( 361 زيارة ) .
أكد الدكتور محمد عتيق الفلاحي، الأمين العام لهيئة الهلال الأحمر الإماراتي، أن العمل الخيري والإنساني في الدولة يشهد نمواً كبيراً ونقلة نوعية، في ظل توجيهات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، ودعم صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، ومتابعة سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل حاكم أبوظبي في منطقة الظفرة، رئيس هيئة الهلال الأحمر. جاء ذلك خلال استقبال الدكتور محمد عتيق الفلاحي، بمقر الهلال الأحمر في أبوظبي، الدكتور حمد بن الشيخ أحمد الشيباني، المدير العام لدائرة الشؤون الإسلامية والعمل الخيري بدبي، بحضور عدد من المسؤولين في الجانبين. مباحثات وبحث الجانبان خلال اللقاء مجالات التعاون والتنسيق في المجالات الخيرية والإنسانية، وتعزيز الشراكة القائمة بين الجانبين من أجل مستقبل أفضل للعمل الخيري في الدولة. وناقش الجانبان عدداً من القضايا والمقترحات التي من شأنها ترقية الخدمات الموجهة للمستفيدين من برامجهما في الداخل والخارج، وتم الاتفاق على مواصلة اللقاءات الثنائية وتبادل المعلومات والمقترحات لتوحيد جهود الجمعيات الخيرية والمنظمات الإنسانية الإماراتية وتعزيز دورها، وتفادي الازدواجية في المهام والبرامج وتقديم المساعدات. تنسيق وأكد الجانبان عزمهما على تعزيز آليات التعاون وتنسيق البرامج الإنسانية والمشاريع الخيرية، لتحقيق تطلعات القيادة الرشيدة في تنمية مجالات العمل الخيري الإماراتي، وتوسيع قاعدته، والمستفيدين من خدماته داخل الدولة وخارجها.
6 اكتوبر 2019 - 7 صفر 1441 هـ( 33 زيارة ) .
اعتمد برنامج الشيخ زايد للإسكان 522 قراراً للدعم السكني، بقيمة 410 ملايين درهم، توزعت ما بين فئة القروض السكنية والمنح السكنية والفئات المستفيدة من «القرار السريع» و«مسكن حكومي». يأتي هذا الاعتماد تنفيذاً للتوجيهات السامية لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، ومتابعة أخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، الهادفة إلى توفير المسكن الملائم للأسر المواطنة. وبهذه المناسبة قال معالي الدكتور عبدالله بن محمد بلحيف النعيمي وزير تطوير البنية التحتية رئيس مجلس إدارة برنامج الشيخ زايد للإسكان: إننا في دولة الإمارات نحرص على ضمان تحقيق التلاحم المجتمعي من خلال المبادرات، التي ينفذها البرنامج بالتعاون مع المؤسسات الإسكانية في مختلف الإمارات، كما أن المجتمعات السكنية التي تم إنشاؤها ويجري تنفيذها وفق أعلى معايير الاستدامة تعد شاهداً على نوعية ما تقدمه الحكومة لمواطنيها، لضمان حياة كريمة يسودها الأمن والأمان.
3 اكتوبر 2019 - 4 صفر 1441 هـ( 37 زيارة ) .
تحت رعاية سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة الرئيسة الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية، نظمت المؤسسة الملتقى الثاني للمسنين بعنوان «أنتم سندنا وأبطال نهضتنا» تزامناً مع اليوم العالمي للمسنين، وذلك في مركز أبوظبي التابع لها. جاء تنظيم الملتقى بالتعاون مع دائرة تنمية المجتمع والقيادة العامة لشرطة أبوظبي ونادي تراث الإمارات ومجلس أبوظبي الرياضي، ودائرة الصحة، وهيئة أبوظبي للدعم الاجتماعي، وهيئة الموارد البشرية بأبوظبي، وهيئة المساهمة المجتمعية «معا»، ومؤسسة الرعاية الاجتماعية وشؤون القصر، وهيئة أبوظبي للزراعة والسلامة الغذائية، ودائرة النقل، بالإضافة إلى دار زايد للرعاية الأسرية. ويهدف اليوم العالمي للمسنين في هذا العام 2019 إلى رفع نسبة الوعي بالمشكلات التي تواجه كبار السن كالهرم، ويحث شعار هذا العام الذي اعتمدته الأمم المتحدة «الرحلة إلى المساواة في العمر» على تمكين كبار السن في جميع مجالات التنمية. تضمن الملتقى حلقتين نقاشيتين الأولى بعنوان «احتياجات كبار المواطنين»، والثانية بعنوان ما بين الماضي والحاضر «كبارنا بركة حياتنا» في حين صاحبته فعاليات أخرى متنوعة منها معرض لمنتجات وأعمال كبار المواطنين بهدف استثمار وتوظيف طاقات هذه الفئة وورشة للأطفال بعنوان ورشة «أنتم فخرنا.. كبار في الخبرة.. كبار في العطاء» لتعريف الأطفال بمهارات التعامل مع كبار المواطنين وأساليب تحسين مزاجهم. وتهدف مؤسسة التنمية الأسرية من خلال تنظيمها لهذا الحدث إلى التوعية بأهمية توظيف طاقات كبار المواطنين.
30 سبتمبر 2019 - 1 صفر 1441 هـ( 34 زيارة ) .
بتوجيهات سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل حاكم أبوظبي في منطقة الظفرة رئيس هيئة الهلال الأحمر الإماراتي افتتحت الهيئة مرحلة جديدة من المشاريع التنموية في قطاعي التعليم وتوفير مصادر المياه في الفلبين وذلك ضمن جهود الإمارات لتعزيز مجالات التنمية والإعمار في المناطق المتأثرة من الكوارث الطبيعية في الفلبين. دعم ووصل إلى الفلبين وفد من الهلال الأحمر برئاسة حمود عبدالله الجنيبي نائب الأمين العام لقطاع التسويق وجمع التبرعات وعضوية عبيد رحمت البلوشي مدير المشاريع في الهيئة لتنفيذ هذه المهام. وافتتح الوفد برفقة حمد سعيد الزعابي سفير الدولة لدى الفلبين مدرسة «عطايا» في العاصمة مانيلا، تتكون من 8 فصول دراسية ومكاتب الإدارة والمرافق الخدمية الأخرى، وتستوعب سنوياً 500 طالب، كما افتتح الوفد مدرسة دبي في العاصمة وتستوعب أيضاً 500 طالب وتتضمن 8 فصول دراسية والمكاتب الإدارية والخدمات الأخرى، ويواصل الوفد خلال هذا الأسبوع افتتاح المزيد من المشاريع الأخرى في عدد من المناطق التي تضررت مؤخراً بالأعاصير والكوارث. وأكد الدكتور محمد عتيق الفلاحي، الأمين العام لهيئة الهلال الأحمر «أن هذه المشاريع تحظى باهتمام ومتابعة سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان، وجسدت اهتمام دولة الإمارات العربية المتحدة وقيادتها الرشيدة بالأوضاع الإنسانية الناجمة عن الكوارث الطبيعية وتداعياتها على سكان المناطق المتضررة في الفلبين». وأضاف الفلاحي: «عملنا في مشاريع الفلبين ضمن استراتيجية متكاملة تهدف إلى إعادة إعمار ما خلفته الكوارث الطبيعية من دمار وأضرار بالمنشآت والمباني العامة في قطاعات حيوية كالصحة والتعليم ومشاريع المياه والخدمات الأخرى للمساهمة في التنمية الاجتماعية والصحية والتعليمية للشعب الفلبيني ومساعدته على تجاوز آثار الكوارث وإعادة إعمار المناطق المتضررة».
29 سبتمبر 2019 - 30 محرم 1441 هـ( 44 زيارة ) .
وقّع صندوق أبوظبي للتنمية مذكرة تفاهم مع حكومة إقليم زنجبار في جمهورية تنزانيا الاتحادية يقدم الصندوق بموجبها 37 مليون درهم لتمويل مستشفى ويتي في جزيرة بيمبا في إقليم زنجبار. وقع المذكرة محمد سيف السويدي مدير عام صندوق أبوظبي للتنمية ومحمد راميا أبديووا، وزير المالية والتخطيط لإقليم زنجبار. ويهدف مشروع المستشفى إلى دعم القطاع الصحي ورفع كفاءة الخدمات الصحية وتعزيز قدرات الكوادر الطبية، كما سيعمل على توفير العلاج والرعاية الصحية لآلاف المواطنين في جزيرة بيمبا في زنجبار. وقال محمد سيف السويدي إن مذكرة التفاهم التي تم التوقيع عليها اليوم تجسد حرص دولة الإمارات العربية المتحدة وصندوق أبوظبي للتنمية على لعب دور فعّال في دعم مسيرة التنمية المستدامة من خلال دعم الخطط والبرامج التنموية التي وضعتها حكومة زنجبار لدعم القطاع الصحي وتحقيق التنمية المستدامة. وأشار إلى أن مستشفى ويتي سيتم تطويره وفق أفضل المعايير العالمية في الرعاية الصحية لتقديم الخدمات الطبية اللازمة لسكان جزيرة بيمبا في زنجبار، لافتاً إلى أن المشروع الطبي الرائد سيعمل على رفع كفاءة الخدمات الطبية والعلاجية في الإقليم، حيث سيتم تزويد المستشفى بأحدث الوسائل والأدوات والأجهزة الطبية.
28 سبتمبر 2019 - 29 محرم 1441 هـ( 41 زيارة ) .
أعلنت دولة الإمارات عن تقديم مساهمات مالية قيمتها 15 مليون دولار أمريكي سيتم تخصيصها لدعم هيئة الأمم المتحدة للمرأة ، على مدى الثلاث سنوات المقبلة وذلك في إطار التزام الدولة بمواصلة دعمها للهيئة. جاء هذا الإعلان على هامش انعقاد اجتماعات الدورة الـ74 للجمعية العامة للأمم المتحدة.
26 سبتمبر 2019 - 27 محرم 1441 هـ( 50 زيارة ) .
أكد خلف محمد النكاس رئيس قسم المسؤولية المجتمعية في إدارة خدمات المجتمع ببلدية مدينة أبوظبي، في تصريحات على هامش ملتقى المسؤولية المجتمعية في دورته الحالية للعام 2019 الذي عقد في فندق باب القصر بأبوظبي، أن عدد شركات القطاع الخاص المشاركة في المبادرات المجتمعية ارتفع بشكل ملحوظ، إذ إن عدد الشركات المشاركة خلال العام الماضي بلغ نحو 20 شركة فقط، الأمر الذي انعكس إيجاباً على المجتمع، مشيراً إلى أن عدد المبادرات المجتمعية خلال الفترة بين 25 سبتمبر 2018 وحتى 25 سبتمبر 2019 بلغ 213 نفذتها 70 شركة. تكريم وقد كرمت بلدية مدينة أبوظبي ممثلة بإدارة خدمات المجتمع 70 شركة من القطاع الخاص لمساهمتهم الاجتماعية وتلبية احتياجات المجتمع من خلال توفير مرافق مميزة تخدم شرائح المجتمع المختلفة، وتعزيز التواصل بين القطاع الحكومي والقطاع الخاص وأفراد المجتمع لما له من تأثير إيجابي على رفع مستوى جودة الحياة في المدينة. وأوضح النكاس أن الإدارة قامت بتقسيم الشركات إلى 3 فئات بحسب مشاركاتها، وبلغ عدد شركات الفئة الأولى 12 شركة، بينما بلغ عدد شركات الفئة الثانية 8 شركات، فيما بلغ عدد شركات الفئة الثالثة 50 شركة، مشيراً إلى أن إحدى شركات الفئة الأولى بادرت بـ35 مشاركة. من جانبها، أكدت البلدية خلال كلمتها في افتتاح أعمال الملتقى أن ملتقى المسؤولية المجتمعية لهذا العام يتزامن مع قيم عليا وسامية تضمنها عام التسامح، وتتطلع البلدية أن يكون هذا الملتقى مرآة تعكس قيم التسامح، ومعاني العطاء، ومبادئ المسؤولية، والاندفاع الذاتي نحو فعل الخير، والأعمال البناءة، كما يأتي الملتقى ضمن إطار حرص بلدية مدينة أبوظبي على تجسيد توجيهات الحكومة الرشيدة، ودعوة الشرائح المجتمعية من أجل الإسهام في خدمة الوطن، والارتقاء بحياة المجتمع.
26 سبتمبر 2019 - 27 محرم 1441 هـ( 43 زيارة ) .
بتوجيهات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله، وبدعم من صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، ومتابعة مباشرة من سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة رئيس مؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للأعمال الإنسانية، لمساعدة الشعب السوداني الشقيق والوقوف إلى جانبه في مواجهة الظروف الصعبة التي ألمت بالبلاد من جراء الفيضانات والسيول، واصلت دولة الإمارات عبر فريق المؤسسة تقديم المساعدات الغذائية والإيوائية لعشرات الآلاف في عدد من الولايات السودانية لمواجهة آثار وتداعيات الفيضانات والسيول، حيث نفذت المرحلة الثالثة من الإغاثة في ولاية النيل الأبيض والقرى التابعة لها، عبر تقديم المساعدات لأكثر من 50 ألف شخص في هذه المنطقة المنكوبة، ومن المتوقع أن يصل إجمالي عدد المستفيدين إلى 30 ألف أسرة سودانية أي نحو 150 ألف شخص. وقال مصدر مسؤول في وفد المؤسسة: «إن المساعدات تأتي بتوجيهات من قيادتنا الرشيدة لتقديم يد العون للشعب السوداني». وأضاف: «نحن اليوم ننفذ المرحلة الثالثة من الإغاثة ومتواجدون في ولاية النيل الأبيض والقرى التابعة لها، وشاهدنا الدمار الكبير الذي لحق بالمنطقة ومعاناة السكان، حيث عملنا جنباً إلى جنب مع مفوضية العون الإنساني في السودان الشقيق على إغاثة أكثر من 50 ألف شخص في هذه المنطقة المنكوبة». وأشار إلى أن الفريق الإغاثي نفذ المرحلة الأولى في منطقتي الجيلي وودرملي وتم توزيع 4 آلاف طرد غذائي و400 خيمة إيواء للعوائل التي فقدت منازلها، والمرحلة الثانية في ولاية الجزيرة وتم توزيع 6 آلاف طرد غذائي مع 200 خيمة إيواء. وسيرت مؤسسة خليفة الإنسانية قافلة دعم للمتضررين من السيول والفيضانات التي لحقت بولاية النيل الأبيض التي تقع وسط السودان وتعد من أكثر الولايات تضرراً وشملت المساعدات 10 آلاف سلة غذائية تحتوي العناصر الغذائية الأساسية إضافة إلى 358 خيمة تم توزيعها على المتضررين الذين فقدوا منازلهم.
25 سبتمبر 2019 - 26 محرم 1441 هـ( 52 زيارة ) .
تكفلت هيئة الهلال الأحمر الإماراتي بعودة مئات الحجاج إلى غينيا بيساو عقب أداء الفريضة، وذلك بناءً على توجيهات سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل حاكم أبوظبي في منطقة الظفرة رئيس الهيئة. وكانت هيئة الهلال الأحمر قد تلقت نداءات إنسانية من الجهات المختصة في غينيا بيساو للمساهمة في عودة الحجاج إلى بلادهم بعد أن تعذر رجوعهم بسبب الظروف التي أحاطت بهم عقب أداء الفريضة وعلى الفور قامت الهيئة بالتعاون والتنسيق مع قنصلية الدولة في جدة بتيسير عودة الحجاج جواً إلى بلادهم خاصة كبار السن والنساء والأطفال وتكفلت بنفقات الإقامة والإعاشة حتى تاريخ عودتهم. وأكد الدكتور محمد عتيق الفلاحي الأمين العام لهيئة الهلال الأحمر أن توجيهات سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان تأتي في إطار الجهود الإنسانية التي تضطلع بها دولة الإمارات العربية المتحدة على الساحة الدولية انطلاقاً من مبادئها ونهجها في تقديم العون والمساعدة لمحتاجيها دون النظر لأي اعتبارات غير إنسانية، وتجسيداً لسياسة الدولة التي جعلت من البعد الإنساني نهجاً ثابتاً في تحركاتها الخارجية حتى أصبحت الإمارات العاصمة الإنسانية الأولى في العالم.
24 سبتمبر 2019 - 25 محرم 1441 هـ( 38 زيارة ) .
وجهت سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة الرئيسة الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية الرئيسة الفخرية لهيئة الهلال الأحمر الإماراتي «أم الإمارات» بأن يقدم صندوق دعم المرأة اللاجئة والطفل تمويلاً بمبلغ مليون دولار لتنفيذ مشاريع لتعزيز قدرات اللاجئين من جنوب السودان في أوغندا، وذلك في إطار حرص سموها على مساعدة النساء اللاجئات وأسرهن وتعزيز قدراتهن بهدف توفير الحياة الكريمة للمرأة اللاجئة وأسرتها. ونفذت هيئة الهلال الأحمر بالتعاون مع المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين هذه المشاريع بنجاح والتي استفاد منها أكثر من 45 ألف مستفيد 60 في المئة منهم من النساء في مجال الزراعة والثروة الحيوانية. واشتملت المشاريع في مجال الثروة الحيوانية على شراء وتربية الحيوانات والوقاية من الأمراض ومعالجتها بقيمة 86 ألف دولار استفاد منها 186 فرداً. وفي مجال الزراعة تم شراء بذور الخضروات وتدريب المزارعين على تقنيات الإنتاج الزراعي الذكية بقيمة 319 ألفاً و914 دولاراً استفاد منها 24 ألفاً من المزارعين، وشراء معدات لجني المحاصيل بقيمة 98 ألفاً و800 دولار استفاد منها 980 فرداً. وفي محور آخر تم دعم مجموعة من الأنشطة المدرة للدخل بقيمة 249 ألفاً و286 دولاراً استفاد منها 10 آلاف و788 شخصاً، إلى جانب التدريب على مهارات العمل بقيمة 246 ألف دولار استفاد منها أكثر من 10 آلاف لاجئ.
22 سبتمبر 2019 - 23 محرم 1441 هـ( 58 زيارة ) .
يعكس التعاون السعودي الإماراتي في تقديم المساعدات الإنسانية والإغاثية لعديد من دول المنطقة التي تتعرض لأزمات، جانباً من طبيعة العلاقات الراسخة بين البلدين، والتنسيق الواسع في شتى القضايا والمواقف السياسية والإنسانية المختلفة، كما يعكس حرصهما على التخفيف من معاناة الشعوب الشقيقة، ويؤكد في الآن ذاته ريادتهما في العمل الإنساني. وفي حين تمتد الأيادي البيضاء لكلا البلدين إلى مناطق مختلفة في المنطقة والعالم، تساعد من خلالها المحتاجين والمتأثرين من الأزمات الإنسانية والصراعات الداخلية، أو حتى المتضررين من الكوارث الطبيعية، إلا أن البلدين حرصا أيضاً على التنسيق في تقديم المساعدات المشتركة، في رسالة تعكس مدى التفاهم والتنسيق المشترك بينهما، في ظل وحدة الهدف والرسالة، وانطلاقاً من العلاقات الراسخة الممتدة. وقد تجسّدت تلك المساعدات المشتركة بشكل خاص في اليمن، وأيضاً بالتنسيق مع الأمم المتحدة ومنظماتها المعنيّة، كما يُمكن أيضاً رصدها في السودان وحتى في إيران، في مواقف إنسانية جليلة تخدم الملايين، في قطاعات شتى، من المتضررين من الظروف الداخلية التي تشهدها تلك البلدان، تجسيداً لقيمة العمل الإنساني.
19 سبتمبر 2019 - 20 محرم 1441 هـ( 43 زيارة ) .
وقعت مؤسسة زايد العليا لأصحاب الهمم أمس مذكرة تفاهم ثلاثية مع شركة أبوظبي للخدمات العامة «مساندة»، ومركز أبوظبي لإدارة النفايات «تدوير» بشأن إيجاد آلية تعاون مشترك لتحقيق إسهامات تحقيق محور التأهيل المهني والتشغيلي لأصحاب الهِمم ضمن السياسة الوطنية لتمكين أصحاب الهمم، وذلك من خلال إعادة تدوير العبوات البلاستيكية الفارغة، لإتاحة المجال لأصحاب الهمم لإسهاماتهم المجتمعية، وإظهارهم كعضو فاعل ومؤثر في النسيج الوطني. وقد وقع المذكرة عن المؤسسة عبدالله عبد العالي الحميدان الأمين العام، وعن «مساندة» سويدان راشد الظاهري الرئيس التنفيذي للشركة، وعن «تدوير» الدكتور سالم خلفان الكعبي مدير عام المركز، وحضر مراسم التوقيع التي أقيمت بمقر مركز زايد للتأهيل الزراعي والمهني التابع لمؤسسة زايد العليا لأصحاب الهمم لفيف من المسؤولين والمدراء وممثلي وسائل الإعلام. تأهيل وبموجب مذكرة التفاهم تقوم مؤسسة زايد العليا بتدريب وتأهيل أصحاب الهِمم لتحقيق الجاهزية الخاصة لعمليات إعادة التدوير للعبوات البلاستيكية، وتحديد العدد المناسب من الورش لتدريبهم وتأهيلهم للمشروع، والعدد المناسب من المدربين والمشرفين المؤهلين لمتابعة عملية التجميع وإعادة التدوير، فضلاً عن عمل قاعدة بيانات خاصة بالمشروع، وإجمالي أعمال إعادة التدوير بالتعاون الكامل مع مساندة وتدوير، وإجراء التنسيق الكامل مع الشركات المعنية، لتحقيق الهدف المنشود من التعاون المشترك. حماية البيئة ورحّب عبد الله الحميدان بالتوقيع على مذكرة التفاهم الثلاثية التي تأتي في إطار الاهتمام المتزايد في مؤسسة زايد العليا بضرورة حماية البيئة والحفاظ على مقدراتها الطبيعية، تأكيداً على التزام المؤسسة الحقيقي بمبدأ السلامة البيئية، مشيراً إلى أن منتسبي المؤسسة من أصحاب الهمم حريصون بدورهم على سلامة ونظافة عالمهم المحيط، مستشعرين قيمة هذا الهدف البنّاء، وهذا يدل على نوعية ما يتلقونه من روافد التعليم والتربية والتدريب الذي تقدمه لهم المؤسسة، ووفق أفضل السبل والممارسات العالمية المعتمدة، للتوعية بدورهم في خدمة المجتمع أسوة بباقي أفراد المجتمع، وتحقيق كل ما من شأنه تفعيل عجلة التنمية المستدامة في الإمارات. من جهته، لفت المهندس سويدان راشد الظاهري إلى أن هذه الشراكة ستحقق مزيداً من النتائج الإيجابية في دعم وتمكين أصحاب الهمم ودمجهم في المجتمع من خلال العمل على تأهيلهم مهنياً في عدد من الصناعات ومنها صناعة إعادة تدوير العبوات البلاستيكية.
16 سبتمبر 2019 - 17 محرم 1441 هـ( 53 زيارة ) .
بتوجيهات من صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وبدعم من صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، ومتابعة سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة رئيس مؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للأعمال الإنسانية، تواصل دولة الإمارات العربية المتحدة عبر فريق المؤسسة تقديم المساعدات الغذائية والإيوائية لعشرات الآلاف من الأشقاء في عدد من الولايات السودانية لمواجهة آثار وتداعيات الفيضانات والسيول التي ضربت البلاد. وسيّر فريق الإغاثة الإماراتي قافلة دعم للمتضررين من السيول والفيضانات التي لحقت بعدد من القرى في ولاية الجزيرة شملت 6 آلاف سلة غذاء تحتوي على العناصر الغذائية الأساسية، إضافة إلى 200 خيمة تم توزيعها على المتضررين الذين فقدوا منازلهم. وقال عبدالله علي الزعابي عضو وفد مؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للأعمال الإنسانية: «إن المساعدات تأتي بتوجيهات من قيادتنا الرشيدة لتقديم يد العون للشعب السوداني، مؤكداً حرص المؤسسة على إنهاء البرنامج الإغاثي الذي وضعته بالتعاون مع منظمة العون الإنساني في السودان الشقيق وتوزيع المساعدات بيسر وسهولة ووصولها إلى المستحقين في الولايات المتضررة».
13 سبتمبر 2019 - 14 محرم 1441 هـ( 87 زيارة ) .
ارتفعت أعداد جمعيات النفع العام في دولة الإمارات من 150 جمعية في عام 2013 إلى 185 جمعية في عام 2018 بنسبة زيادة بلغت 23.3% خلال 6 سنوات وفقاً لبيانات الهيئة الاتحادية للتنافسية والإحصاء. وتنقسم جمعيات النفع العام المسجلة في الإمارات إلى عدة فئات، ففي عام 2018 استحوذت فئة جمعيات الخدمات العامة والثقافية على العدد الأكبر من الجمعيات بواقع 63 جمعية، تليها الجمعيات المهنية بـ34 جمعية، والفنون الشعبية بـ29 جمعية، والخدمات الإنسانية بـ23 جمعية، وجمعيات وأندية الجاليات بـ15 جمعية، والمسارح بـ10 جمعيات، والجمعيات النسائية بواقع 8 جمعيات.
12 سبتمبر 2019 - 13 محرم 1441 هـ( 66 زيارة ) .
تنفيذاً لتوجيهات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، ودعم صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، ومتابعة سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة رئيس مؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للأعمال الإنسانية، دشنت المؤسسة المرحلة الأولى من توزيع المساعدات الإغاثية التي أمرت بها القيادة الرشيدة، وتستهدف حسب خطة المؤسسة حوالي 150 ألف شخص، وذلك من منطلق الوقوف بجانب الأشقاء في السودان للحد من آثار الكارثة الطبيعية ومساعدة المتضررين من السيول والفيضانات التي ضربت البلاد. مستفيدون وقال رئيس فريق مؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للأعمال الإنسانية: «إنه تم الانتهاء من جميع الإجراءات، والبدء في توزيع المساعدات الإغاثية وخيم الإيواء في المناطق المتضررة من الفيضانات في 4 ولايات، هي: الخرطوم والجزيرة والنيل الأبيض وسنار، ومن المتوقع أن يصل عدد المستفيدين في الولايات الأربع إلى 30 ألف أسرة سودانية، أي حوالي 150 ألف شخص، البعض منهم فقد كل مقومات الحياة بانهيار منازلهم ودمار محاصيلهم ونفوق مواشيهم، معرباً عن أمله في مساعدتهم قدر الإمكان على تجاوز محنتهم والعودة إلى حياتهم الطبيعية. وشملت المرحلة الأولى منطقة «الجيلي وودرملي» بمحلية بحري في ولاية الخرطوم، وتم توزيع 4 آلاف طرد غذائي تضمنت العديد من الأصناف الغذائية المهمة، وكذلك تم توزيع 400 خيمة لإيواء المتضررين الذين خسروا منازلهم. وأشرف فريق مؤسسة خليفة الإنسانية مباشرة على توزيع الطرود الغذائية، كما ساعد في نصب بعض الخيام للمتضررين في منطقتي الجيلي وودرملي. مساهمة ومن جهته أشاد الدكتور محمد فضل الله نائب مفوض العون الإنساني في السودان، بدولة الإمارات العربية المتحدة وإسهامها ودعمها المستمر لبلاده في درء الكوارث الطبيعية ومساعدة المتضررين في كل أرجاء السودان، لافتاً إلى السرعة الكبيرة لوصول وفد مؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للأعمال الإنسانية إلى بلدهم الثاني السودان. وأضاف أن «بلاده تعرضت لكارثة طبيعية غير مسبوقة جراء السيول والفيضانات التي تجاوزت نظيراتها السابقة، لافتاً إلى أن هناك قرى دمرت بالكامل مثل «ودرملي» شمال الخرطوم، إضافة إلى عدة قرى في ولاية «النيل الأبيض» إلى الجنوب من الخرطوم».
9 سبتمبر 2019 - 10 محرم 1441 هـ( 37 زيارة ) .
نظمت دار زايد للرعاية الأسرية ورش عمل لأبناء الدار بمناسبة العام الدراسي الجديد، تناولت عدداً من المواضيع منها «سعادتي في مدرستي»، «هويتنا» و«حماية» للأطفال. وتهدف الورش إلى إبراز الهوية الوطنية والمواطنة الصالحة وتسليط الضوء على دور المدرسة في نشأة الفرد لتعزيز وتمكين الأبناء ودمجهم مع المجتمع ليصبحوا فاعلين. وأكد نبيل الظاهري، مدير عام دار زايد للرعاية الأسرية، الحرص على توفير المناخ الأمثل لفاقدي الرعاية وتنشئة جيل متعلم واعٍ لتطورات العالم الذي نعيش فيه من خلال توفير كافة سبل الحياة والمعيشة. تعامل وقالت آمنة عبيد، رئيسة قسم تطوير البرامج، إن ورشة «حماية» تعتبر من أهم الورش التي تمكّن الطفل وتعرّفه على المخاطر التي تواجهه من استغلال وعنف وكيفية التعامل معها من خلال طلب المساعدة.