18 اغسطس 2019 - 17 ذو الحجة 1440 هـ( 16 زيارة ) .
تضامناً مع الحدث الأضخم على مستوى العالم، استضافت نيابة دبي فريق عمل برنامج المتطوعين إكسبو 2020؛ بهدف تعريف وتمكين الموظفين الراغبين في التطوع والحصول على فرصة المساهمة بخبراتهم في إنجاح الحدث، والإسهام في رفع راية دولة الإمارات عالياً في جميع الميادين إلى جانب الاندماج مع أفضل الكفاءات العالمية التي ستتوافد على معرض إكسبو 2020. واستمرت المبادرة على مدار يوم عمل كامل في المبنى الرئيسي للنيابة العامة، وتضمنت محاضرة تعريفية بالبرنامج ومنصة؛ لتسجيل الموظفين الراغبين في التطوع والإجابة عن جميع التساؤلات. ويوفر البرنامج تجربة مميزة لموظفي الدائرة في مجالات مختلفة، ويسهم في إكسابهم خبرات ومهارات جديدة برفقة أفضل الخبرات في العالم. - See more at: http://www.alkhaleej.ae/alkhaleej/page/d240d6f3-e6d9-4aec-bd52-a86b9e2c4cc2#sthash.CGDOyy7L.dpuf
7 اغسطس 2019 - 6 ذو الحجة 1440 هـ( 42 زيارة ) .
تنفيذاً لتوجيهات سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي وزير المالية راعي هيئة آل مكتوم الخيرية وصلت قافلة الإغاثة العاجلة بتعليمات ميرزا الصايغ عضو مجلس أمناء هيئة آل مكتوم الخيرية إلى نجع الفتاتيح بمركز الطود محافظة الأقصر، وذلك للتخفيف من معاناة أهالي النجع الذين احترقت بيوتهم إثر الحريق الهائل الذي شب في بعض المحاصيل الزراعية وامتدت إلى عشرات المنازل وأودى بحياة الكثير من رؤوس الماشية. وتحمل القافلة كميات كبيرة من المواد الغذائية بالإضافة إلى الأجهزة الكهربائية والأسرة والكثير من لوازم المنزل فضلاً عن بعض رؤوس الماشية. الجدير بالذكر أنه تقرر توجيه الحملة فور وصول أنباء الحريق حيث كانت قافلة هيئة آل مكتوم متواجدة آنذاك منذ أقل من ثلاث أيام خلال توزيعهم اللحوم وملابس العيد على الأيتام وأبناء المطلقات استعداداً لحلول عيد الأضحى المبارك.
5 اغسطس 2019 - 4 ذو الحجة 1440 هـ( 52 زيارة ) .
أكدت مؤسسة الأوقاف وشؤون القصر بدبي «أن خطة التحول الرقمي بالمؤسسة تشهد تقدماً ملحوظاً بعدما نجحت في إنجاز متطلبات المرحلة الأولى لمشروع الامتثال لمعايير بيانات دبي، بالإضافة إلى إطلاق عدد من الخدمات الإلكترونية التي تتيح للمتعاملين والشركاء الاستراتيجيين للمؤسسة إنجاز معاملاتهم بكل سهولة ويسر». جاء ذلك خلال اجتماع مجلس إدارة مؤسسة الأوقاف وشؤون القصر بدبي أول من أمس، حيث استعرض مراحل تنفيذ أعمال الربط الإلكتروني وتصحيح البيانات ومشروع تصميم القنوات الذكية وكيفية زيادة فاعليتها ورفع كفاءتها علماً أن المؤسسة أنجزت متطلبات المرحلة الأولى لمشروع الامتثال لمعايير «بيانات دبي». وحضر الاجتماع كل من أحمد درويش القامة المهيري، والدكتور عبد العزيز محمد عبدالله الحمادي، وهدى عيسى عبدالله بوحميد، وحمدة إبراهيم محمد عبيد وعبدالله علي عبد الرزاق المدني وعلي المطوع الأمين العام للمؤسسة ونائبه خالد آل ثاني. وأكد عيسى عبدالله الغرير رئيس مجلس إدارة مؤسسة الأوقاف وشؤون القصر بدبي «أن المؤسسة تولي اهتماماً خاصاً بالتحول الرقمي وتطوير الخدمات الإلكترونية المقدمة للمتعاملين بما يحقق رضاهم وسعادتهم، ويأتي ذلك تنفيذاً لتوجيهات القيادة الرشيدة في هذا الصدد وسعياً من المؤسسة لمواكبة أفضل الممارسات العالمية في تقديم الخدمات إلكترونياً من دون الحاجة إلى تكبد المتعاملين مشقة الحضور شخصياً إلى مقرها».
5 اغسطس 2019 - 4 ذو الحجة 1440 هـ( 37 زيارة ) .
حددت هيئة الهلال الأحمر الإماراتي قيمة التبرع بالأضحية داخل الدولة بمبلغ 650 درهماً، فيما حددت قيمة الأضحية للتبرع بها خارج الدولة بـ350 درهماً، وذلك ضمن «عيدهم عيدنا» التي أطلقتها لتنفيذ مشروع الأضاحي خلال عيد الأضحى المبارك 2019، والتي يستفيد منها نحو 223419 مستفيداً من المعوزين والمتعففين داخل الدولة وفي 78 دولة حول العالم. وأكملت الهيئة استعداداتها لتنفيذ الحملة التي رصد لها مبلغ مليونين و600 ألف درهم، لتنفيذ مشاريع حملة الأضحى داخل الدولة، والمتمثلة في توزيع لحوم الأضاحي للمستفيدين منها من الأسر المتعففة والأفراد المسجلين بمراكز الهيئة الـ 10 في أنحاء الإمارات. وتتزامن حملة «عيدهم عيدنا» مع مبادرات الهلال الأحمر الإنسانية لعام التسامح. وأفادت الهيئة: «إن توزيع الأضاحي على المستفيدين المسجلين في كشوفات الهيئة من الأسر المعوزة والأرامل والمطلقات وحاضنات الأيتام سيتم من خلال فروع ومراكز الهيئة المنتشرة في إمارات الدولة وتتمثل الآلية التي بدأ تطبيقها منذ قرابة عامين في توزيع كوبونات على المستفيدين من مشروع الأضاحي قبل العيد، ومن ثم حضور الشخص المستفيد إلى فرع الهيئة وتسليم الكوبون إلى موظف الهلال، ومن ثم يقوم الموظف بوضع الأضحية في مركبة الشخص دون الحاجة إلى نزوله من مركبته أو الوقوف في طوابير انتظار». وأسهمت الآلية التي تطبقها هيئة الهلال الأحمر الإماراتي في الحفاظ على كرامة المستفيدين من مشروع الأضاحي من خلال إيصال الأضحية إلى مركبات المستحقين للمساعدات دون الحاجة إلى نزول الشخص من مركبته. وأشادت الهيئة بدور المتطوعين من هيئة الهلال الأحمر ومنهم الطلاب المتدربون في الفترة الصيفية الذين التحقوا في الهيئة ضمن أعمال تطوعية خلال الإجازة الصيفية. توسع وأكدت الهيئة أن مشاريعها الإنسانية شهدت هذا العام نمواً مطرداً في الانتشار في الداخل والخارج، من حيث الكم والنوع، لتواكب بذلك العطاء الدعم المادي المقدم من شركاء الهيئة في العمل الإنساني من المواطنين والمقيمين، الذين ما بخلوا يوماً في دعم مشاريع الهيئة، وكانوا لها خير سند ومعين على مر الأيام والسنين، وليتناسب مع حزمة البرامج الإنسانية التي تنفذها الهيئة، تحقيقاً لآمال المتعففين والأسر المحتاجة.
5 اغسطس 2019 - 4 ذو الحجة 1440 هـ( 35 زيارة ) .
استهدف برنامج «إعداد» التثقيفي والتوعوي، الذي تقدمه وزارة تنمية المجتمع من خلال اختصاصيين أسريين، للشباب والفتيات المواطنين المقبلين على الزواج أو الأزواج الجدد، 2538 شخصاً استفادوا من 14 دورة تم تنظيمها على مستوى إمارات الدولة، وذلك بحسب إحصائية النصف الأول للعام الجاري 2019. وكشفت وحيدة خليل مديرة إدارة منح الزواج في وزارة تنمية المجتمع عن مبادرة الوزارة لتطوير المادة العلمية المقدّمة ضمن برنامج «إعداد»، والتي تم اعتمادها مؤخراً لمحاضري البرنامج، من أجل تقنين الفائدة وتعميمها بشكل أفضل. وقالت وحيدة خليل: إن أهداف برنامج إعداد واضحة ومحددة، حيث تتضمن زيادة الوعي بمفهوم الزواج وتطوير سلوك المقبلين على الزواج لتجاوز بعض التحديات وتعزيز أنماط الحياة الإيجابية، مضيفة أن البرنامج يركز على جميع الفئات من الإناث والذكور سواء من المقبلين على الزواج أو المتقدمين لمنحة الزواج في الوزارة. وأشارت إلى أن المهمة الرئيسية للبرنامج تأهيل المقبلين على الزواج لضمان تكوين أسر إماراتية متآلفة ومتماسكة، وبالتالي إعداد أجيال قادمة واعية، تدرك مكتسبات الوطن وما حققته القيادة الرشيدة، وتحافظ على المنجزات في مسيرة التطوير والتنمية المستمرة في ظل رؤية تنموية مستدامة، لافتة إلى أهمية ودور برامج التوعية الأسرية في الحفاظ على استقرار الأسرة والمجتمع عموماً، ودعم وتعزيز ثقة الشباب بالزواج والتشجيع عليه، إضافة إلى كونها برامج توعية مستدامة تركز على تطوير مهارات الأزواج وحفزهم على تحقيق الإيجابية والتفاهم والانسجام توافقاً مع رؤية الوزارة لترسيخ ثقة الأسر المستقرة والمتماسكة. الجدير ذكره أن برنامج إعداد يتكوّن من 5 محاور أساسية وثابتة في جميع الدورات وهي: العلاقات الأسرية، والتوافق في الحياة الزوجية، والتخطيط المالي، وشراكة الزوجين في تربية الأبناء وتعزيز المواطنة، والتحديات الأسرية. ويعد برنامج «إعداد» دورة تدريبية متكاملة تغطي جوانب الحياة المختلفة: دينية، نفسية، اجتماعية، أسرية، واقتصادية، ويقدم بواقع 3 ساعات للدورة الواحدة، حيث يتم عرض وسائل التغيير الإيجابي والإصلاحي للآباء والأزواج، مع إمكانية تطبيقها والانتفاع بها، ومحاولة فك العقد والتحديات، التي يعاني منها الأزواج، عن طريق محاضرين ومرشدين اجتماعيين متخصصين في التوعية الأسرية. ويستهدف البرنامج تأهيل المقبلين على الزواج من المستفيدين وغير المستفيدين من منحة الزواج، وتزويدهم بالمعارف والمهارات اللازمة لبناء أسرة آمنة ومستقرة، فهو إلزامي للمتقدمين للحصول على منحة الزواج وزوجاتهم، ومتاح لجميع أفراد المجتمع لزيادة الوعي بمفهوم تكوين الأسرة الإماراتية المستقرة والمتماسكة.
1 اغسطس 2019 - 29 ذو القعدة 1440 هـ( 40 زيارة ) .
وقّعت مؤسسة محمد بن راشد آل مكتوم للأعمال الخيرية والإنسانية، اتفاقية تعاون وشراكة مجتمعية، مع مؤسسة محمد بن راشد للإسكان، تهدف لتفعيل وتضافر الجهود من أجل تعزيز إيجاد السكن الملائم لمواطني إمارة دبي، وتوفير الحياة والعيش الكريمين لهم، ويعمل الطرفان على تقديم المساعدات الإنسانية للفئات ذات الحاجة، التي تستفيد من خدمات مؤسسة محمد بن راشد للإسكان، وترسيخ هذه الخدمات تجاه المجتمع، حيث تسري بنود هذه الاتفاقية، بعد أن وقع عليها المستشار إبراهيم بو ملحه نائب رئيس مجلس أمناء المؤسسة، وسامي قرقاش المدير التنفيذي لمؤسسة محمد بن راشد للإسكان. وتأتي الاتفاقية، التي وقعت أمس في مقر مؤسسة محمد بن راشد آل مكتوم للأعمال الخيرية والإنسانية، وحضرها صالح زاهر مدير المؤسسة، ومحمد حميد المري مساعد المدير التنفيذي لقطاع الشؤون المالية والدعم المؤسسي، وجاسم محمد الشميلي مساعد المدير التنفيذي لقطاع الإسكان، وفيصل البلوكي مدير أول إدارة المشاريع الهندسية، وعبد الله أحمد الشحي مدير إدارة الإشراف الهندسي، وهيثم عبد الرحمن الخاجة مدير أول إدارة الاتصال المؤسسي والتسويق، من جانب مؤسسة محمد بن راشد للإسكان، ضمن الشراكة المجتمعية التي يسعى إليها الطرفان، لتحقيق أهداف العمل الإنساني والخيري المشترك، وخدمة فئات المجتمع. وقال المستشار إبراهيم بو ملحه نائب رئيس مجلس أمناء مؤسسة محمد بن راشد آل مكتوم للأعمال الخيرية والإنسانية: إن توقيع هذه الاتفاقية، يأتي ترجمةً لتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء وحاكم دبي، راعي المؤسسة، رعاه الله، بأن يكون «تركيزنا أولاً وثانياً وثالثاً على المواطن.. ولن يشغلنا شيء عن توفير الحياة الكريمة للجميع»، وهي التوجيهات التي ينطلق منها أن بناء الوطن يأتي من بناء المواطن، وأهم بنود هذا البناء، هو توفير المسكن المناسب واللائق لتكوين الأسر المواطنة من مختلف الفئات، لتكون الركيزة الأساسية في تحقيق التقدم والتنمية الشاملة في البلاد، وأساس الاستقرار المجتمعي.
1 اغسطس 2019 - 29 ذو القعدة 1440 هـ( 51 زيارة ) .
أطلقت وزارة التغير المناخي والبيئة بالتعاون مع هيئة تنمية المجتمع بدبي مبادرة «غافة الخير» والتي تهدف إلى زراعة 200 شجرة غاف في منازل كبار المواطنين بإمارة دبي، وذلك ضمن مبادراتها لعام التسامح. وقام معالي الدكتور ثاني بن أحمد الزيودي وزير التغير المناخي والبيئة، وأحمد جلفار مدير هيئة تنمية المجتمع بغرس شجرة غاف الخير في مبنى نادي ذخر لكبار المواطنين بمنطقة البرشاء والتابع لهيئة تنمية المجتمع إيذاناً بانطلاق المبادرة والتوزيع على منازل كبار المواطنين. جهود وقال معالي الدكتور ثاني الزيودي: إن اختيار شجرة الغاف شعاراً لعام التسامح يضفي المزيد من الزخم على الجهود التي تبذلها الجهات المعنية في الإمارات لزيادة الرقعة الخضراء بالاعتماد على النباتات المحلية، وفي مقدمتها شجرة الغاف، مشيراً إلى المكانة التي كانت تتمتع بها أشجار الغاف لدى المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، وحرصه على زيادة أعدادها، وإصدار التشريعات والتوجيهات التي تمنع قطعها أو الإضرار به. وأوضح أن وزارة التغير المناخي والبيئة ضمن استراتيجيتها للحفاظ على التنوع البيولوجي المحلي وزيارة الرقعة الخضراء في الدولة تعمل بشكل دائم بالتعاون مع العديد من مؤسسات القطاعين الحكومي والخاص على إطلاق مبادرات تسهم في الحفاظ على الأشجار المحلية.
31 يوليو 2019 - 28 ذو القعدة 1440 هـ( 44 زيارة ) .
كشف سعيد الطاير العضو المنتدب الرئيس التنفيذي لهيئة كهرباء ومياه دبي لــ «البيان» أن عدد المبادرات المجتمعية التي نفذتها الهيئة أكثر من 300 مبادرة منذ سنة 2013 وحتى الربع الأول من العام الجاري، مشيراً إلى أن هدف إسعاد المجتمع يأتي ضمن رؤية الهيئة وأهدافها الاستراتيجية، حيث نسعى إلى تحقيقه عن طريق إطلاق برامج إسعاد المجتمع والمبادرات المجتمعية وتنفيذها وتقييمها وتحسينها، ويهدف ذلك، إلى ربط جميع برامج إسعاد المجتمع مع المبادرات المجتمعية من أجل تحقيق الأهداف الاستراتيجية الواردة في منظومة الجيل الرابع للتميز الحكومي وخطة دبي 2021. وتعمل الهيئة وفق منهجية من العمل المؤسسي المتكامل لخدمة المجتمع وتعزيز التكاتف والتلاحم بين جميع أفراده، وتطلق مبادرات مجتمعية ضمن إطار عمل مؤسسي ومنظومة متكاملة. وقال تتعاون الهيئة مع مجموعة من الشركاء الاستراتيجيين والرئيسيين من الدوائر الحكومية والقائمين على تنفيذ الأجندة الحكومية في مجال المسؤولية المجتمعية، القطاع الخاص، الجمعيات الخيرية وجمعيات تأهيل وتدريب أصحاب الهمم. وأبرز الشراكات المجتمعية هي مع بلدية دبي في حملة نظفوا العالم، ومع دائرة الأراضي والأملاك في حملة لماذا نحتفظ بها، ومع مؤسسة نور دبي في مشروع نور دبي وغيرها، وبلغ عدد الشركاء الكلي الداعمين للمبادرات 51 شريكاً في 2018، لتسجل محفظة الشركاء تزايد ملحوظ حيث كان عدد الشركاء الكلي الداعمين للمبادرات 38 شريكاً في عام 2013.
31 يوليو 2019 - 28 ذو القعدة 1440 هـ( 45 زيارة ) .
تعدّ خدمة «زكاة فون» التي أطلقها صندوق الزكاة منذ 2006 من أكثر خدمات الصندوق سهولة ويسر، حيث النظام بحساب قيمة الزكاة في مدة زمنية لا تتجاوز الـ 5 ثوانٍ. كما تم تطويرها على يد أبناء صندوق الزكاة، وحازت على براءة اختراع من مكتب المصنفات الفكرية بوزارة الاقتصاد، وتم تحديثها عام 2011 وهي مجانية ومتاحة للجميع، فضلاً كونها الأولى من نوعها على المستوى الاتحادي والمحلي. وأكد «صندوق الزكاة» أن خدمة «زكاة فون» هي من أسرع السبل المتاحة والقنوات التي يستخدمها الصندوق في تقديم الزكاة بحيث تفوق نسبة الاتصال الهاتفي أو الحضور لدفع الزكاة لدى صندوق الزكاة، كما أنها أقل تكلفة من كل القنوات الأخرى وهي خدمة ذاتية 100%، وقد تمت مراعاة مطابقة الخدمة للضوابط الشرعية، مشيراً إلى طريقة استخدام الخدمة من خلال نقرتين وفي أقل من دقيقة حيث يقوم المستخدم بالدخول إلى الخدمة من خلال الرمز «*162#»، ثم اختيار اللغة، واختيار التبويب، وإدخال القيمة وعندها سيقوم النظام بحساب قيمة الزكاة في مدة زمنية لا تتجاوز الـ 5 ثوانٍ. وتعتبر خدمة «زكاة فون» آمنة إذ يمكن للمتعامل دفع زكاته في مدة لا تزيد على 30 ثانية من خلال البطاقة الائتمانية، باختيار تبويب الدفع، وتحديد المبلغ، وإدخال رقم البطاقة، وسنة الانتهاء، والشهر، ثم سيبدأ النظام آلياً بالتواصل مع البنوك وبوابات الدفع في الدولة ليكمل العملية. ومن خلال الخدمات وقنوات التحصيل وإتاحتها للجمهور، والاستفادة من التطور التقني، استطاع تطبيق «زكاة فون» الوصول إلى أكبر شريحة من المزكين، وقدم لهم الخيارات المتنوعة، لأداء وحساب الزكاة، وهو ما توضحه الأرقام والبيانات الإحصائية، من خلال مختلف قنوات تحصيل الزكاة.
31 يوليو 2019 - 28 ذو القعدة 1440 هـ( 51 زيارة ) .
وقعّت مؤسسة الأوقاف وشؤون القصّر، اتفاقية تعاون مشترك مع مؤسسة دبي لرعاية النساء والأطفال يتم بموجبها استثمار أرض وقف في منطقة الورقاء الأولى بدبي، بمساحة تقدر بـ15100 قدم مربع لبناء عقار وقفي. وجرت مراسم توقيع اتفاقية التعاون بين علي المطوع الأمين العام لمؤسسة الأوقاف وشؤون القصّر وعفراء البسطي، المدير العام لمؤسسة دبي لرعاية النساء والأطفال بحضور عدد من المدراء والمسؤولين من الطرفين. تعاون ويأتي توقيع هذه الاتفاقية ضمن سلسلة من التعاون المستمر بين الطرفين، وبموجب هذه الاتفاقية، سيتم تخصيص 30 % من صافي الريع يتم إيداعها بحساب محفظة إعادة الإعمار الخاصة بمؤسسة الأوقاف إضافة إلى تولي المؤسسة إدارة الوقف بشكل كامل من بداية عملية البناء للعقار واستثماره وتأجيره وتوزيع صافي ريعه الذي يمثل 70% من إجمالي الإيرادات. وقال علي المطوع: نسعى من خلال اتفاقية التعاون مع مؤسسة دبي لرعاية النساء والأطفال إلى التلاحم وتضافر الجهود بين مختلف الجهات الحكومية وشبه الحكومية المهتمة بالفئات الأكثر احتياجاً لتحقيق الأهداف الاستراتيجية لدولة الإمارات في رفع معدل النمو الاقتصادي وتنمية الأعمال الخيرية بما يخدم المجتمع الإماراتي. وأضاف أن مؤسسة الأوقاف وشؤون القصّر بدبي تسعى دائماً إلى تبادل الخبرات في مجال إدارة الوقف والأعمال الخيرية مع كل الجهات الراغبة، وبما يضمن رفعة المجتمع وتحسين أوضاع الفئات المستهدفة.
30 يوليو 2019 - 27 ذو القعدة 1440 هـ( 41 زيارة ) .
عقدت جمعية الإمارات للرعاية اللاحقة في الدولة والتي تعنى بالرعاية اللاحقة للنزلاء المفرج عنهم أول اجتماع لها، وذلك بعد إشهارها من وزارة تنمية المجتمع، حيث ناقشت سبل مساعدة النزلاء المفرج عنهم على مواجهة الصعوبات التي تعيق تكيفهم مع المجتمع في بيئتهم الطبيعية بتهيئة المستلزمات المادية والمعنوية التي تؤمن اندماجهم في المجتمع، وتهيئة البيئة الاجتماعية المحيطة بالنزيل المفرج عنه (الأسرة والأصدقاء) من خلال إيجاد الحلول المناسبة لكافة المشاكل التي ساعدت على انحرافه كما تقوم تهيئة أفراد المجتمع لتقبل النزلاء المفرج عنهم ومساعدتهم باعتبارهم أبناء هذا المجتمع وذلك عن طريق التوعية بوسائل الإعلام والمحاضرات والندوات. تم عقد الاجتماع في فندق روضة البستان بدبي، بحضور رضا حجازي وعلياء العبدولي ممثلي الوزارة. وتضمن جدول أعمال الجمعية العمومية الاجتماع التعريفي بالجمعية وأهدافها، بالإضافة إلى تبصير النزلاء المفرج عنهم بأهميتهم كأفراد وإبراز دورهم الاجتماعي في بناء وتقدم المجتمع وتطوره وهذا له تأثير مباشر لمساعدتهم على إدراك مشاكلهم وتحمل المسؤولية لمواجهتها في بيئتهم الطبيعية لتحقيق أفضل توافق وتكيف مع هذه البيئة، وسوف تقوم باستكمال برامج التدريب المهني التي شارك بها النزلاء في المؤسسات العقابية وتوفير فرص عمل مناسبة لهم تؤمن لهم دخلاً مادياً يكفي احتياجاتهم ويشعرهم بتقدير الذات، بالإضافة إلى بناء شبكة شراكات مع المؤسسات الحكومية والقطاع الخاص ومؤسسات المجتمع المدني لتوفير الدعم المالي ومشاركة الجمعية في تنفيذ مبادراتها ومشاريعها وبرامجها لمساعدة النزلاء المواطنين المفرج عنهم من المؤسسات العقابية والإصلاحية.
29 يوليو 2019 - 26 ذو القعدة 1440 هـ( 123 زيارة ) .
خصصت مؤسسة الإمارات للمواصلات 1000 حافلة لمشروع الإعلانات المجتمعية خلال العام الماضي، وذلك ضمن مشروع «الإعلانات المجتمعية» لتوفير المساحات الإعلانية المجانية للجهات المجتمعية، استفادت منها 7 جهات مختلفة من وزارات وهيئات وجمعيات، وتم وضع 1594 إعلاناً مجانياً، حيث أسهم المشروع بتوفير أكثر من 1.5 مليون درهم على تلك الجهات المستفيدة من خلال إعفائها من رسوم المساحة الإعلانية لحملاتها المجتمعية والتوعوية. وقال عبدالله محمد حسن مدير إدارة الاتصال الحكومي في المؤسسة: «إن المشروع يأتي استكمالاً لجهود المؤسسة في مجال الخدمات المجتمعية، حيث يعود إطلاق المشروع إلى عام 2007 وتم اعتماده كإحدى الممارسات المجتمعية العديدة التي تؤديها المؤسسة ضمن «ميثاق المسؤولية الاجتماعية في مواصلات الإمارات»، كما تم اعتماده من قبل مجلس إدارة المؤسسة في عام 2010». وذكر أن «المشروع يهدف إلى تخصيص مساحات إعلانية على عدد معين من الحافلات سنوياً لدعم المؤسسات والجهات الحكومية والخاصة وجمعيات النفع العام من خلال السماح لها بالإعلان عن المبادرات المجتمعية بشكل مجاني وفق الإجراءات والإمكانيات المتاحة، وانطلق المشروع في عامه الأول بتخصيص 500 حافلة للإعلانات المجتمعية، وتم حينها مخاطبة الجهات الحكومية والجمعيات والمنظمات والهيئات المجتمعية لإتاحة الفرصة لهم بتوفير الإعلان المجاني عن الخدمات المجتمعية التي يقومون بها على حافلات المؤسسة، وذلك تطبيقاً لسياسات المؤسسة المجتمعية».
29 يوليو 2019 - 26 ذو القعدة 1440 هـ( 39 زيارة ) .
قال مدير عام دائرة الموارد البشرية لحكومة دبي، عبدالله الفلاسي، إن الدائرة وفرت عبر موقعها الإلكتروني رابطاً خاصاً للتقديم لبرنامج الإعارة والانتداب، أو التطوع لدى مؤسسة إكسبو 2020، ودعت المواطنين العاملين بدوائر حكومة دبي للمشاركة في المشروع الوطني البارز، أو التقديم عبر موقع «إكسبو 2020» للحصول على فرص للعمل ضمن فريق المؤسسة، تحت شعار: «كن مبادراً ولا تتردد في خدمة الوطن.. وقدم الآن»، حيث سجل في البرنامج منذ إطلاقه في شهر مايو 2019، نحو 700 مواطن منهم 223 موظفاً من موظفي حكومة دبي. ويهدف برنامج الإعارة والانتداب إلى استقطاب 400 موظف، وسيؤدي الموظفون المعارون المهام الموكلة إليهم في إكسبو 2020 دبي، وقد تستمر هذه الأدوار حتى موعد التسليم النهائي للمشروع، لتراوح مدة الإعارة بين 12 و24 شهراً، وتستمر حتى أكتوبر 2020، أو أبريل 2021. وأشار الفلاسي إلى أن الدائرة تواصلت مع 20 جهة حكومية في دبي، خلال الشهرين الماضيين، والتقت المديرين والقيادات العليا والمديرين التنفيذيين ومديري الإدارات، ونظمت ورشاً تعريفية للموظفين للتعريف ببرنامج الإعارة والانتداب لدى «إكسبو 2020»، حيث بدأ بالفعل العمل بنظام الإعارة، بإعارة موظفين من حكومة دبي إلى المؤسسة، وقد بدأ التقديم فعلاً للبرامج الثلاثة، في حين أن نظام الانتداب سيبدأ اعتباراً من سبتمبر 2020. وأوضح أن الدائرة تحرص على إتاحة الفرص للمواطنين للعمل في المشروعات الوطنية المهمة، حتى يكونوا قادة المستقبل، لأنهم الأقدر والأجدر بتمثيل دولة الإمارات، وتعزيز هويتها وإيصال رسالتها الحضارية إلى شعوب العالم. وأضاف أن أبناء الإمارات حريصون على القيام بدورهم خلال معرض إكسبو 2020، وتعريف العالم بالتقدم الذي تشهده دولة الإمارات في جميع المجالات، ومجتمع دولة الإمارات له شخصية متفردة. وتابع الفلاسي أن الدائرة تعد الداعم الرسمي لمنظومة الإعارة والانتداب والتطوع لجميع المواطنين العاملين بالقطاع الحكومي المحلي، في إمارة دبي، للعمل في المعرض، وهي تهيئ أبناء الإمارات لممارسة دورهم المهم في هذا الحدث العالمي المتميز. وأوضح أن الدائرة وقعت مذكرة تفاهم مع إكسبو 2020، بهدف جذب الكوادر الوطنية الموهوبة من جميع المؤسسات والدوائر الحكومية في دبي للمشاركة في البرنامج، إذ تحرص على وجود موظفي حكومة دبي ضمن هذا الصرح المهم، وتبذل جهودها لتسخير الإمكانات وتسهيل إجراءات الإعارة والانتداب والتطوع من دوائر حكومة دبي لمؤسسة إكسبو 2020، ولنجاح هذا الأمر تم عمل فريق مشترك بين الدائرة والمؤسسة لمواءمة القوانين ولزيارة الدوائر للتوعية بالمشروع، ولدعم المشاركة في المعرض.
27 يوليو 2019 - 24 ذو القعدة 1440 هـ( 80 زيارة ) .
كشفت جمعية بيت الخير في دبي عن نتائج عمل النصف الأول من العام، مشيرة إلى إنفاقها نحو 121 مليون درهم خلال «الشهور الستة»، استفاد منها قرابة 50 ألف أسرة، في وقت أوضحت فيه أن الحصة الأكبر للصرف ذهبت لصالح الحملة الرمضانية التي استحوذت على 81 مليوناً ونصف المليون درهم. تفصيلاً، أوضح عابدين طاهر العوضي المدير العام أن الجمعية قدمت مساعدات شهرية نقدية بقيمة 28.5 مليون درهم إلى الأسر المتعففة، وأسر الأيتام وأصحاب الهمم، مثلما قدمت 3.5 ملايين درهم دعماً غذائياً لهذه الأسر، فيما بلغ مجموع ما قدمته كمساعدات عاجلة طارئة ومقطوعة خلال الأشهر الستة أكثر من 34 «مليوناً». وأضاف أن مجموع ما قدمته الجمعية ضمن مشروعي «المستلزمات المنزلية» و«صيانة المنازل» هو مليون درهم، إلى جانب 1.7 مليون أخرى لدعم أبناء الأسر من الطلبة من خلال مشروع «تيسير». الأيتام وأشار العوضي إلى أن الجمعية أنفقت 5.1 ملايين درهم ضمن مشروع الدعم النقدي الشهري لـ 1674 يتيماً مواطناً ينتمون إلى 525 أسرة، وبلغ عدد الكفلاء 819 كافلاً. أصحاب الهمم وشمل الدعم الذي قدمته الجمعية خلال النصف عام، أسرَ أصحاب الهمم البالغ عددهم 96 حالة، وخصصت لهم بحسب العوضي 1.2 مليون درهم، نصفها تقريباً ذهبت لفئة تتقاضى مساعدات مالية شهرية، والبقية مساعدات طارئة استفاد منها 40% من الحالات المذكورة. وحظيت فئتا المرضى والغارمين، بدعم ورعاية الجمعية التي صرفت على الفئة الأولى 2.8 مليون درهم، منها 520 ألف درهم قدمت كمساعدات عاجلة من خلال حملات «فزعة» الإلكترونية، التي تحشد الدعم للمرضى الذين يضطرون لعمليات جراحية عاجلة أو علاج باهظ الثمن. بينما أسهمت في رفع مديونيات عن الغارمين خلال الأشهر الخمسة بقيمة 5.3 ملايين درهم، منهم 24 سجيناً مواطناً، ساهمت الجمعية في إطلاقهم، بالتعاون مع صندوق الفرج وحملة «ياك العون» والمؤسسة العقابية الإصلاحية في إمارة الفجيرة، بعد أن سددت عنهم 4.1 ملايين درهم، وكانت سبباً في عودتهم إلى أسرهم وذويهم، لينعموا معهم برمضان وعيد الفطر المبارك.
27 يوليو 2019 - 24 ذو القعدة 1440 هـ( 40 زيارة ) .
أعلنت دائرة الأراضي والأملاك في دبي، من خلال ذراعها القضائية مركز فض المنازعات الإيجارية، عن طرح مبادرة جديدة تحت شعار «عيّد في بيتك» بالتناغم مع محاور «عام التسامح»، وذلك للمساعدة في الإفراج عن جميع المساجين المحكومين على ذمة القضايا الإيجارية في دبي، بالتزامن مع حلول عيد الأضحى المبارك. وفي أعقاب اجتماع ضم سلطان بطي بن مجرن، مدير عام دائرة الأراضي والأملاك في دبي واللواء خبير خليل إبراهيم المنصوري، مساعد القائد العام لشؤون البحث الجنائي في شرطة دبي. والقاضي عبدالقادر موسى رئيس مركز فض المنازعات الإيجارية، تم الإعلان عن إطلاق المبادرة، بفضل رعاية رجل الأعمال الإماراتي الشاب عبدالله أحمد الأنصاري الذي قدم تبرعاً كبيراً يغطي نسبة كبيرة من المطالبات المادية في الأحكام الصادرة عن المركز بحق الغارمين. وبموجبها سيتم إخلاء سبيل كافة المساجين في القضايا الإيجارية، مع الحفاظ على حقوق المؤجرين.
27 يوليو 2019 - 24 ذو القعدة 1440 هـ( 38 زيارة ) .
أطلقت وزارة تنمية المجتمع بالتعاون مع هيئة آل مكتوم الخيرية، مبادرة تنموية تدعم استدامة مشاريع الأسر الإماراتية المنتجة، وذلك في إطار تعزيز المسؤولية المجتمعية بين الوزارة وشركائها، وترسيخ دورها في دعم مختلف فئات المجتمع من خلال المبادرات والمشاريع المشتركة التي تحقق مفهوم التنمية الاجتماعية المستدامة. وحول هذا الشأن، قالت عفراء بوحميد مدير إدارة برامج الأسر المنتجة بالوزارة، إن المبادرة المشتركة بين الوزارة وهيئة آل مكتوم الخيرية، تقوم على تنفيذ عدد من الورش في نادي سيدات الشارقة - فرع خورفكان، لـ40 أسرة إماراتية منتجة خلال العام الحالي 2019، على مدى أربعة أشهر بواقع 720 ساعة تدريبية، يتم خلالها تأهيل المشاركات وتدريبهن على مهارات الخياطة والتصميم، لتمكينهن من استغلال أوقات الفراغ، والبدء بمشروع يدعم اقتصاد الأسرة ويكون مصدر دخل إضافي لها. وأضافت: نهدف من خلال المبادرة إلى تعزيز المسؤولية المجتمعية بين الوزارة وشركائها التي بدورها تدعم مفهوم التنمية المستدامة، سعياً لتمكين مختلف فئات المجتمع من تأدية دورهم في بناء وتحقيق نهضة المجتمع، من خلال استغلال قدراتهم وطاقاتهم الإبداعية في جوانب ومهارات عدة. وأشارت عفراء بوحميد إلى أنه سيتم منح الأسر المسجّلة في الورش، مكينات الخياطة ومستلزماتها، وسيتم متابعة أدائهم، ومن ثم التسويق لمنتجاتهم عبر منافذ الوزارة التسويقية البالغ عددها 6 المنتشرة في جميع إمارات ومناطق الدولة.
26 يوليو 2019 - 23 ذو القعدة 1440 هـ( 85 زيارة ) .
وقعت مؤسسة محمد بن راشد آل مكتوم للأعمال الخيرية والإنسانية مع صندوق الفرج اتفاقية تعاون وشراكة مجتمعية تهدف لتفعيل وتضافر الجهود، للارتقاء بعمل الصندوق في تقديم المساعدات الإنسانية للفئات ذات الحاجة، التي تستفيد من خدمات الصندوق وترسيخها تجاه المجتمع. وقدمت المؤسسة تبرعاً بقيمة مليون درهم لصندوق الفرج وهي الجهة المشرفة على مساعدة نزلاء المؤسسات الإصلاحية والعقابية بالدولة من أصحاب القضايا المالية البسيطة. وتسري بنود هذه الاتفاقية بعد أن وقع عليها المستشار إبراهيم بوملحة نائب رئيس مجلس أمناء المؤسسة، والدكتور أحمد سعيد البادي عضو مجلس أمناء الصندوق. وتأتي الاتفاقية- التي وقعت في مقر مؤسسة محمد بن راشد آل مكتوم للأعمال الخيرية والإنسانية بحضور صقر سالم النعيمي المدير التنفيذي وصالح الكتبي مدير العلاقات العامة والاتصال المؤسسي من جانب الصندوق، وصالح زاهر مدير المؤسسة- ضمن الشراكة المجتمعية التي يسعى إليها الطرفان لبنائها مع مختلف القطاعات، سعياً لتحقيق أهداف العمل الإنساني والخيري المشترك وخدمة فئات المجتمع.
24 يوليو 2019 - 21 ذو القعدة 1440 هـ( 44 زيارة ) .
بلغ عدد زوار موقع وزارة تنمية المجتمع الإلكتروني خلال النصف الأول من العام الجاري، 148162 شخصاً، بزيادة فاقت الـــ 37% عن العدد المسجّل خلال الفترة ذاتها من العام الماضي 2018، معظمهم استفادوا وتفاعلوا مع الخدمات الإلكترونية المتنوعة التي يقدمها الموقع الإلكتروني للوزارة لمختلف شرائح المجتمع، والتي تخص الأسرة والطفولة، والأسر المنتجة، والشباب المقبلين على الزواج، وكبار المواطنين، وأصحاب الهمم. وكشفت الوزارة أن إجمالي طلبات الخدمات عبر الموقع الإلكتروني للوزارة بلغ 7590 طلباً، وأن أكثر الخدمات طلباً هي «إصدار بطاقة أصحاب الهمم جديدة» بمجموع 4578 طلباً، وتجديد بطاقة أصحاب الهمم بــ 2096 طلباً، ومنح الزواج 1370 طلباً والضمان الاجتماعي بــ 550 طلباً، وذلك خلال الشهور الستة الأولى من العام 2019م. ووصل عدد زوار الموقع الإلكتروني للوزارة خلال العام الماضي 2018م، إلى 215869 زائراً محققاً زيادة تفوق الــ 680% عن عدد الزوار خلال العام الذي سبقه 2017م، لافتة إلى إمكانية تجاوز عدد الزوار خلال العام الجاري 2019 حاجز الــ 300000 زائر بحكم نوعية وكمية الخدمات الإلكترونية المتاحة عبر الموقع والتي تسهّل عملية الوصول إلى الخدمات والحصول على المتطلبات.
24 يوليو 2019 - 21 ذو القعدة 1440 هـ( 61 زيارة ) .
أعلنت دائرة الشؤون الإسلامية والعمل الخيري في دبي، عن رصد 38 مخالفة لآلية جمع التبرعات المعتمدة في الإمارة خلال النصف الأول من العام الجاري، حيث بلغ إجمالي المبالغ التي تم جمعها من الحصالات المخالفة لآلية جمع التبرعات، 32.189 درهماً خلال الأشهر الستة الأولى من عام 2019. تقرير وأصدرت إدارة شؤون الزكاة والصدقات في الدائرة، تقرير الحصالات المخالفة 2019، بهدف رصد مخالفات الحصالات وآلية جمع التبرعات المعتمدة في الدائرة، وذلك من خلال جولات تفتيشية تقوم بها الإدارة بشكل دوري لتحديد التبرعات المخالفة في الإمارة لأحكام المرسوم رقم (9) من عام 2015، بشأن تنظيم جمع التبرعات في دبي، والتي تشمل بلاغات عن ممارسات غير رسمية لجمع التبرعات، أو حصالات غير مصرح بها، أو مخالفات تنظيم حملات جمع التبرعات غير الرسمية. التزام وأكد أحمد درويش المهيري، المدير التنفيذي لقطاع العمل الخيري في دائرة الشؤون الإسلامية والعمل الخيري في دبي، حرص الدائرة على ضمان الالتزام بأحكام القانون، في ما يتعلق بعملية تنظيم جمع التبرعات، مشيراً إلى أن الدائرة عمدت إلى توثيق كافة المخالفات المكتشفة، من خلال محاضر ضبطية قضائية. ضوابط وقال المهيري: «تسعى الدائرة دائماً إلى تشجيع فئات المجتمع على المساهمة بالعمل الخيري، من خلال التبرعات والصدقات، وفق الضوابط التي يحددها القانون، بما يضمن وصول التبرعات لمستحقيها، ويعزز الثقة المتبادلة بين الجهات المانحة من مؤسسات وأفراد وبين الجمعيات الخيرية والجهات المستفيدة من التبرعات». وأضاف: «توفر الدائرة كافة التسهيلات اللازمة للراغبين بتنظيم حملات التبرعات والأنشطة الخيرية، وتعمل بشكل مستمر مع كافة الأطراف ذات العلاقة، لتعزيز ثقافة العمل الخيري».
22 يوليو 2019 - 19 ذو القعدة 1440 هـ( 44 زيارة ) .
قدمت مؤسسة الأوقاف وشؤون القصّر شيكاً بقيمة 200 ألف درهم لمركز إرادة للعلاج والتأهيل، وذلك بهدف مساعدة المركز على تطوير أقسامه ومعداته بما يحقق الرعاية لمنتسبي المركز، ويحافظ على صحتهم وسلامتهم، ويمنحهم حق العودة لممارسة حياتهم الطبيعية. حيث قام علي المطوع، الأمين العام لمؤسسة الأوقاف وشؤون القصّر، بزيارة مركز إرادة، وكان في استقباله الدكتور محمد فائق، المدير التنفيذي للمركز، ورافق الأمين العام كل من عمر كلندر، مدير إدارة تنمية الوقف، ومحمد الكمزاري، رئيس قسم العلاقات العامة والتسويق في المؤسسة، والذي بدوره قدم شرحاً وافياً لأهداف المركز ورؤيتها واستراتيجيتها. وبهذا الخصوص، قال علي المطوع، الأمين العام لمؤسسة الأوقاف وشؤون القصّر: «نحرص في مؤسسة الأوقاف وشؤون القصّر على المشاركة في دعم الجهات المحلية الحريصة على تقديم خدمات الوقاية والتحصين من الإدمان في المجتمع من الآفات التي قد تمسه من إدمان وغيرها في إطار المسؤولية المجتمعية وإسهاماً منا في التكافل الاجتماعي والتواصل مع كافة شرائح المجتمع».