13 يونيو 2019 - 10 شوال 1440 هـ( 127 زيارة ) .
استقبل المندوب الدائم للمملكة لدى الأمم المتحدة السفير عبدالله بن يحيى المعلمي، في مكتبه بمقر الوفد في نيويورك المدير الاقليمي لمنظمة الأمم المتحدة للطفولة في دول الشرق الأوسط وشمال إفريقيا (اليونيسف) جريت جابيلير. وقدم المدير الاقليمي لمنظمة الأمم المتحدة للطفولة في دول الشرق الاوسط وشمال إفريقيا (اليونيسف) جريت جابيلير، في بداية الاستقبال، شكره وتقديره للمملكة على دعمها السخي للمنظمة، والذي يساهم بشكل كبير في تنفيذ العديد من المشروعات الانمائية التي يستفيد منها ملايين الأطفال في مختلف الدول التي تنفذ فيها المنظمة مشروعاتها، بما يعكس إيمان المملكة واهتمامها بإحدى أهم منظمات الأمم المتحدة.
12 يونيو 2019 - 9 شوال 1440 هـ( 79 زيارة ) .
بدأت اليوم بجامعة الدول العربية، ورشة عمل حول دور قطاع العطاء الاجتماعي في التنمية المستدامة بعنوان "نماذج وآليات الشراكة بين الحكومات وقطاع العطاء الاجتماعي في التنمية المستدامة". وتستعرض الورشة الدروس المستفادة حول التعاون المشترك بين الحكومات وقطاع العطاء الاجتماعي في الدول العربية التي يجب تناولها للتعرف بعمق على المبادئ والآليات والأساليب التي تعظم من فرص التعاون المشترك.
29 نوفمبر 2018 - 21 ربيع الأول 1440 هـ( 238 زيارة ) .
أكد مشاركون في الاجتماعات السنوية لحكومة دولة الإمارات، أهمية تشجيع أفراد المجتمع على ممارسة النشاط البدني، واتباع أنماط تغذية سليمة، وتصميم المدن والمجتمعات السكنية بما يسهم في تعزيز وتطوير جودة الحياة في المجتمع.
21 نوفمبر 2018 - 13 ربيع الأول 1440 هـ( 274 زيارة ) .
أكدت عضو مجلس الأسرة عضو هيئة حقوق الإنسان في المملكة العربية السعودية آمال يحيى المعلمي، أن آمال المرأة المسلمة في نيل حقوقها المشروع وتمكينها على مختلف الأصعدة مرهونة بتحقيق السلم المجتمعي والاستقرار السياسي. وركزت المعلمي في أولى محاضرات المنتدى الفكري الثقافي لمنظمة التعاون الإسلامي، التي عُقدت أمس بمقر الأمانة العامة للمنظمة في مدينة جدة، على أن تمكين المرأة وحفظ حقوقها واحترام الكرامة الإنسانية مفهوم أساسي في الدين الإسلامي .
19 نوفمبر 2018 - 11 ربيع الأول 1440 هـ( 170 زيارة ) .
أكد وزير العمل والتنمية الاجتماعية المهندس أحمد الراجحي اليوم الأحد، أن قطاع التنمية في الوزارة يحتاج إلى مزيد من التطوير ومضاعفة الجهد لرفع مستوى أدائه ومشاركته في النهضة الاقتصادية الشاملة التي تشهدها المملكة على مختلف الأصعدة، مشيراً إلى أنه سيتم خلال الأشهر القليلة المقبلة الانتهاء من جميع التحديات التي كانت تعيق عمل الجمعيات في تأسيسها ومجالس إداراتها واستدامة المالية وتطويرها الإداري.
21 سبتمبر 2018 - 11 محرم 1440 هـ( 104 زيارة ) .
وقعت الحكومة الأردنية والصندوق الكويتي للتنمية الاقتصادية العربية بالأحرف الاولى امس اتفاقية ثنائية لتخفيف اعباء مديونية الاردن تجاه الصندوق وذلك بجدولة 17 قرضا قيمتها الاجمالية 300.7 مليون دولار. ووقع الاتفاقية بالأحرف الاولى ممثل الصندوق الكويتي للتنمية الاقتصادية العربية مدير ادارة العمليات مروان الغانم، فيما وقعها عن الجانب الاردني القائم باعمال امين عام وزارة التخطيط والتعاون الدولي م. زياد عبيدات. وقال عبيدات في تصريح عقب حفل التوقيع الذي جرى بمقر وزارة التخطيط الاردنية ان الاتفاقية تهدف الى مساعدة الحكومة الاردنية على التخفيف من حدة التحديات المالية والاقتصادية التي تواجهها. وأضاف ان الاتفاقية تأتي في اطار الدعم المتواصل الذي تقدمه الكويت من خلال الصندوق الكويتي للتنمية الاقتصادية العربية للأردن لمساعدة المملكة على التصدي للتحديات المالية والاقتصادية التي تواجهها نتيجة حالة عدم الاستقرار في المنطقة وتداعياتها السلبية على الاقتصاد الوطني. واوضح ان الاتفاقية تضمنت اعادة جدولة مديونية الصندوق على الحكومة الاردنية والتي لم يتم سدادها حتى نهاية شهر ديسمبر 2018 ويبلغ عدد هذه القروض حوالي 17 قرضا بقيمة اجمالية تبلغ 91.1 مليون دينار اي ما يعادل حوالي 300.7 مليون دولار سيتم سدادها على مدى 40 عاما متضمنة فترة سماح تبلغ 15 سنة وبسعر فائدة يبلغ 1%.
19 يوليو 2018 - 6 ذو القعدة 1439 هـ( 181 زيارة ) .
أكدت دولة الإمارات التزامها بالجهود الدولية الرامية لتحقيق أهداف التنمية المستدامة، داعية في الوقت ذاته إلى بذل المزيد من التعاون الدولي من أجل تحقيق الأهداف الـ17. وأكدت لانا زكي نسيبة المندوبة الدائمة للدولة لدى الأمم المتحدة خلال الفعالية الوطنية الرسمية التي استضافتها الدولة في مقر المنظمة الدولية في نيويورك بشأن موضوع التنمية المستدامة على هامش المنتدى السياسي الرفيع المستوى المعني بالتنمية المستدامة، أهمية الشراكات الدولية من أجل تحقيق أهداف التنمية المستدامة، داعية في الوقت ذاته إلى بذل المزيد من التعاون الدولي في هذا المجال. وسلطت الضوء على العمل الذي تقوم به المجالس العالمية لأهداف التنمية المستدامة وهي مبادرة أطلقتها دولة الإمارات وتضم نخبة من صانعي القرار في الحكومات والأوساط الأكاديمية والمجتمع المدني والقطاع الخاص وذلك من أجل إيجاد الحلول لأهم التحديات العالمية في مجال التنمية. وذكرت السفيرة نسيبة أن هذه المجالس العالمية مصممة لغرض عقد شراكات بين مختلف القطاعات وتطوير حلول مبتكرة وتسليط الضوء على أفضل الممارسات العالمية التي تهدف إلى تنفيذ أهداف التنمية المستدامة. وفي السياق ألقى مدير عام الهيئة الاتحادية للتنافسية والإحصاء نائب رئيس اللجنة الوطنية لأهداف التنمية المستدامة عبد الله لوتاه، الضوء على التقدم الذي أحرزته الدولة في تنفيذ أهداف التنمية المستدامة السبعة عشر لدول العالم ووكالات وهيئات الأمم المتحدة، وقال خلال تقديمه الاستعراض الوطني الأول للدولة خلال المنتدى السياسي الرفيع المستوى لأهداف التنمية المستدامة والذي ينظمها سنوياً المجلس الاقتصادي والاجتماعي التابع للأمم المتحدة في نيويورك، إن وتيرة الإنجازات التي تحرزها دولة الإمارات في تنفيذ أهداف التنمية المستدامة تدل على مستوى طموحها في السعي نحو مسار التنمية المستدامة. وعلى الصعيد الوطني فقد جسدت رؤية الإمارات 2021 وخطتها الوطنية المبادئ التي تستند عليها الدولة في مسارها التنموي.
11 يونيو 2018 - 27 رمضان 1439 هـ( 228 زيارة ) .
صدر عن الاجتماع الذي عقد في مكة المكرمة بشأن الأزمة الاقتصادية في الأردن البيان التالي: بجوار بيت الله الحرام وبدعوة كريمة من خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيزآل سعود ملك المملكة العربية السعودية عقد مساء الأحد السادس والعشرين من رمضان 1439هـ الموافق العاشر من يونيو 2018م اجتماع ضم كلاً من: - خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ملك المملكة العربية السعودية. - صاحب الجلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين ملك المملكة الأردنية الهاشمية. - صاحب السمو الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح أمير دولة الكويت. - صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي. وذلك لمناقشة الأزمة الاقتصادية التي تمر بها المملكة الأردنية الهاشمية وسبل دعمها للخروج من هذه الأزمة. وانطلاقاً من الروابط الأخوية الوثيقة بين الدول الأربع. واستشعاراً للمبادئ والقيم العربية والإسلامية. فقد تم الاتفاق على قيام الدول الثلاث بتقديم حزمة من المساعدات الاقتصادية للأردن يصل إجمالي مبالغها إلى مليارين وخمسمائة مليون دولار أمريكي تتمثل في: 1 - وديعة في البنك المركزي الأردني. 2 - ضمانات للبنك الدولي لمصلحة الأردن. 3 - دعم سنوي لميزانية الحكومة الأردنية لمدة خمس سنوات. 4 - تمويل من صناديق التنمية لمشاريع إنمائية. وقد أبدى جلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين شكره وتقديره لخادم الحرمين الشريفين على مبادرته الكريمة بالدعوة لهذا الاجتماع، ولدولتي الكويت والإمارات العربية المتحدة على تجاوبهما مع هذه الدعوة. وامتنانه الكبير للدول الثلاث على تقديم هذه الحزمة من المساعدات التي ستسهم في تجاوز الأردن لهذه الأزمة بإذن الله تعالى. وكان قد عقد خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود - حفظه الله - في قصر الصفا بمكة المكرمة أمس. وإخوانه صاحب الجلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين ملك المملكة الأردنية الهاشمية وصاحب السمو الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح أمير دولة الكويت، وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، اجتماعاً لمناقشة سبل دعم الأردن الشقيق للخروج من الأزمة الاقتصادية التي يمر بها. حضر الاجتماع من الجانب السعودي صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع، و صاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن سعود بن نايف بن عبدالعزيز وزير الداخلية ومعالي وزير الدولة عضو مجلس الوزراء الدكتور مساعد بن محمد العيبان. فيما حضر من الجانب الأردني صاحب السمو الملكي الأمير الحسين بن عبدالله الثاني ولي العهد، ومعالي مدير مكتب جلالة الملك السيد منار الدباس ومعالي مستشار جلالة الملك الدكتور محمد العسعس. وحضر من الجانب الكويتي معالي الشيخ صباح الخالد الحمد الصباح نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية، ومعالي نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء السيد أنس خالد الصالح ومعالي مدير مكتب سمو أمير دولة الكويت أحمد فهد الفهد. كما حضر من الجانب الإماراتي سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية والتعاون الدولي، ومعالي وزير شؤون مجلس الوزراء والمستقبل السيد محمد عبدالله القرقاوي، والشيخ شخبوط بن نهيان آل نهيان سفير الإمارات لدى المملكة. وعقب الاجتماع أقام خادم الحرمين الشريفين - حفظه الله - مأدبة سحور لإخوانه أصحاب الجلالة والسمو.
28 مارس 2018 - 11 رجب 1439 هـ( 237 زيارة ) .
أكد مسؤول المشاريع الخارجية بجمعية النجاة الخيرية الشيخ/ محمد السعيدي حرص النجاة الخيرية الحثيث لعمارة المساجد ورعايتها والاهتمام بها كونها حضناً تربوياً يعلم الفضيلة وحسن الخلق، لافتاً عدم قصر ها على العبادة فقط بل جعلها مراكز اشعاع دعوي و تعليمي وثقافي وخيري، ففيها تقام حلقات حفظ القرآن الكريم، ونوزع بها ولائم إفطار الصائم ومشروع الأضاحي، ونقيم بها اللقاءات الدعوية والتوعوية والثقافية التي تنمي ثقافة المسلمين. جاء خلال الزيارة التي قام بها السعيدي إلى دولة باكستان لتفقد مشاريع الجمعية والوقوف عن كثب على أهم متطلباتها، حيث نفذت النجاة الخيرية مئات المساجد بدولة باكستان. مستشهداً بحديث الرسول صل الله عليه وسلم "من بنى لله مسجداً بنى الله له بيتا في الجنة" معتبراً هذه رسالة محمدية تحمل البشرى لكل من يساهم في عمارة بيوت الله وتعبيدها للمصليين، فمنها يصعد الكلم الطيب والعمل الصالح وبين جدرانها يتعلم أبناء المسلمين الدين الإسلامي الحنيف. فكل من يتوضأ ويصلي ويقرأ القرآن الكريم ويحضر دروس العلم ويستمع للخطب والندوات في ميزان من ساهم في تشييد هذا المسجد، والله واسع عليم، وتتفاوت تكلفة المسجد حسب المساحة وتبدأ من 3000 دينار ويكفي هذا المبلغ لمسجد يتسع عدد 100 مصلي مع كامل التجهيزات الخاصة به من مكان الوضوء ومكبرات الصوت وفرش المسجد. لافتا أنه من المشاهدات الرائعة التي قابلها خلال هذه الرحلة، حضور محسن كويتي وزوجته لافتتاح مسجدهما الجديد بباكستان، ووضعت على المسجد لوحة رخامية حملت علم دولة الكويت وكتب فيها أسم المتبرع وزوجته وذريتهما، موضحا أنه شاهد سعادة عارمة علت محي المحسن الكريم وهو يرى المصليين يؤدون الصلوات بمسجده، موضحا أن الاعمال الخيرية هي الصفقات الرابحة من الدنيا فالسعيد من حرص على أن يترك بصمة خيرية قبل الرحيل. وقال السعيدي: تكرس النجاة الخيرية أيضا جهوداً حثيثة تجاه دعم قضايا التعليم كونه من أهم المشاريع ذات البعد الاستراتيجي، فمن خلال التعليم نكافح الفقر والأمية وننشر النور والثقافة والآداب ونخرج للأمة طاقات فاعلة من أبنائها في شتى المجالات، فقامت الكويت ببناء الجامعات والمعاهد والمدارس التي خرجت ألاف الطلبة حول العالم. وتابع: كذلك نهتم بالقطاع الطبي فنحرص على إقامة المخيمات الطبية التي تعالج الفقراء ونوفر لهم من خلالها الفحوصات الطبية والأدوية والتحاليل ونجري للمرضى العمليات الجراحية كما في حالات مرضى العمى وندعم المرضى نفسياً من خلال زيارتهم ومؤاساتهم وكذلك نقدم لهم ما يجود به الخيرين من أهل الكويت، وكذلك الإغاثة وغيرها من المشاريع الأخرى. واختتم السعيدي تصريحه بشكر داعمي النجاة الخيرية من داخل وخارج الكويت مثمنا تعاونهم وحرصهم الدائم على دعم ومساندة المستفيدين للتواصل ودعم الجمعية الاتصال على 1800082
5 مارس 2018 - 17 جمادى الثاني 1439 هـ( 205 زيارة ) .
نفذت جمعية الشارقة الخيرية 64 مشروعاً خيرياً من مشاريع مبادرة «غرس الآخرة» التي يتم تمويلها من الاستقطاعات البنكية لمتبرعي الجمعية وذلك خلال الفترة من 2014 وحتى مطلع العام الجاري حيث تضم عدداً من المشاريع الخيرية والإنسانية التي يجري تنفيذها في عدد من البلدان النامية حول العالم. وأعلن محمد حمدان الزري مدير إدارة المشاريع والكفالات أن مساهمات المحسنين من الصدقات العامة ساهمت خلال السنوات الثلاث الأخيرة في حفر 58 بئراً جديدة في البلدان والمناطق التي تعاني الجفاف طوال أيام السنة بقيمة 250 ألف درهم، كما تم إنشاء 5 مساجد في النيجر والهند وكينيا وسيراليون والسنغال. وأشار إلى أن إدارة المشاريع والكفالات خصصت حسابات بنكية للصدقة العامة ، ما يسهل على المحسنين التعرف على حصاد تبرعهم وثماره، حيث دخلت مساهمات الاستقطاعات في دعم وقفي خورفكان الأول والثاني، مؤكداً أنه في إطار مبادرات الجمعية لعام زايد فإن إدارة المشاريع تستهدف التوسع في حجم مشاريع غرس الأخرة، داعيا أصحاب الأيادي البيضاء إلى مواصلة غرس صدقتهم ليجني ثمارها أهل الحاجة في البلدان النامية المشمولة بالعديد من المناطق النائية ، التي تفتقر إلى الخدمات من طرق غير مؤهلة وعدم توافر وحدات صحية ودور عبادة ومؤسسات تعليمية مع ندرة المياه والذي يؤدي بدوره إلى وقوع الجفاف وانتشاره.
4 مارس 2018 - 16 جمادى الثاني 1439 هـ( 172 زيارة ) .
اختتم وفد من جمعية دار البر، ضم حسن صالح آل علي، مدير مكتب رئيس قطاع المشاريع الخيرية، وعبد الكريم جعفر الحسن، مدير إدارة مشاريع آسيا وأوروبا الشرقية، زيارة عمل إلى الفلبين، في إطار برنامج الزيارات الخارجية لفرق الجمعية ووفودها خلال العام 2018، في حين أعلنت الجمعية تنفيذها 52 مشروعاً إنسانياً وخيرياً في البلد الآسيوي. مهمة عمل وقال عمران محمد عبد الله، رئيس قطاع المشاريع الخيرية في الجمعية: إن مهمة عمل الوفد غطت العاصمة مانيلا ومدينة كوتاباتو، الواقعة جنوب الفلبين، حيث يقع مقر الشريك الاستراتيجي لـ«دار البر» في الفلبين، وعقد الوفد اجتماعاً مع القائمين على الهيئة، لبحث سير العمل في مشاريع الجمعية وسبل تنميته وتطويره، وتحديد احتياجات أهالي المناطق المختلفة، من المحتاجين والمنكوبين، والمشكلات أو المعوقات، التي قد تواجه شريك الجمعية في تنفيذ المشاريع الخيرية والإنسانية، وتحقيق أهدافها. وبحسب يوسف اليتيم مدير إدارات المشاريع في دار البر، نفذ الوفد جولة تفقدية واسعة، شملت العديد من المناطق، لزيارة ورصد 52 مشروعاً متنوعاً للجمعية في الفلبين، بينها مساجد، وآبار، ومشاريع وقف خيري، ومنها مشاريع قديمة، للوقوف على حالتها واحتياجاتها، ومشاريع أخرى جديدة، قيد التنفيذ، بهدف الاطلاع على سير العمل فيها، والاطمئنان على آليات تنفيذ المشاريع الإنسانية، لضمان تحقيق الخطط والأهداف الموضوعة من وراء تلك المشاريع الخيرية. وأوضح عبدالكريم جعفر مدير إدارة مشاريع آسيا وأوربا الشرقية، في «دار البر»، أن الوفد التقى مجموعة من الأيتام المكفولين من قبل الجمعية وأمهاتهم، للتعرف على أوضاعهم المعيشية عن قرب، ووزع عليهم بعض الهدايا، فيما امتدت مهمة الوفد الخيري إلى مناطق ومدن الجنوب المختلفة، مثل كوتاباتو، وقدرات، وغيرها من الأقاليم، مثل لاناو.
20 فبراير 2018 - 4 جمادى الثاني 1439 هـ( 216 زيارة ) .
قام وفد من مؤسسة الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان للأعمال الخيرية والإنسانية، برئاسة حمد سالم بن كردوس العامري، مدير عام المؤسسة، بزيارة تفقدية لمشاريع المؤسسة الخيرية التي تم إنجازها في جمهورية كينيا وبلغت قيمتها ما يقارب 92 مليون درهم، وذلك في إطار مبادراتها خلال «عام زايد». وكان في استقبال الوفد حسن عيسى الحوسني، الوزير المفوض والقائم بالأعمال لدى العاصمة الكينية نيروبي، وعدد من موظفي السفارة. وتتضمن مشاريع المؤسسة متابعة تطوير مركز الشيخ زايد لرعاية الأيتام، الذي تم تشييده عام 1997 في عهد المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان طيب الله ثراه. وقال حمد بن كردوس العامري، إن المشروع يهدف إلى توفير المكان المناسب للأيتام للسكن والدراسة، وتأهيلهم للالتحاق بالجامعات وتوفير التعليم من مستوى الروضة والمدارس الابتدائية، في مدينة ممباسا الكينية.
25 يناير 2018 - 8 جمادى الأول 1439 هـ( 147 زيارة ) .
انطلقت خطة العمليات الإنسانية الشاملة لليمن الشقيق حيث وقع معالي وزير الأشغال العامة بالجمهورية اليمنية معين عبدالملك وسعادة سفير خادم الحرمين الشريفين لدى اليمن محمد سعيد آل جابر في نادي ضباط القوات المسلحة في مدينة الرياض أول اتفاقية في مجال إعادة إعمار الطرق الرئيسة في اليمن التي بدأت بتدفق المساعدات الإنسانية من قبل المملكة ودول التحالف عبر منفذ الخفراء الحدودي بين المملكة واليمن بالإضافة إلى الجسر الجوي رغم غياب البنية التحتية إلى وسط اليمن ومن خلال طائرات القوات الجوية التي تحمل الإغاثة الإنسانية للشعب اليمني. وقد أثنى وزير الأشغال اليمني على ما تقوم به المملكة من جهد ممثل في مركز الملك سلمان للإغاثة الذي يساهم مساهمة فعالة في تخفيف ألم اليمنيين الذين يعانون من الحصار الحوثي. وأكد معاليه أن هذه الاتفاقية لإعادة الطرق وإصلاحها في اليمن هي بادرة خير من المملكة وهي التي دائما تحرص على الوقوف مع اليمن سواء قبل الحرب أو بعده، ونحن نقدر كل التقدير دول التحالف على وقوفهم مع الشعب اليمني.
19 يناير 2018 - 2 جمادى الأول 1439 هـ( 182 زيارة ) .
أنجز مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية 85% من مشروعه لإنشاء 300 وحدة سكنية مخصصة بمواصفات وجودة عالية تتناسب واحتياجات اللاجئين اليمنيين في مخيم أبخ بجمهورية جيبوتي، الذي وُقِع قبل عدة أشهر مع إحدى الشركات المتخصصة. ويتألف المشروع من وحدات سكنية مكيفة تشمل مرافق صحية وتعليمية تخدم ما يقارب 2000 لاجئ يمني مقيم في مخيم أبخ تهدف إلى التخفيف من معاناتهم الإنسانية الصعبة في بيئة اللجوء, حيث إن الطقس صعب جدًا خاصة في فصل الصيف, لذا حرص المركز على أن يكون السكن يتناسب مع البيئة المحيطة بهم . يذكر أن مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية لم يقدم هذا المشروع فقط للاجئين اليمنيين في جيبوتي بل سبقته عدة مشروعات منها توزيع السلال الغذائية على اللاجئين في جيبوتي وتوفير المياه المحلاة الصالحة للشرب وإنشاء عيادات طبية متخصصة يستفيد منها اللاجئ اليمني، والمواطن الجيبوتي، ويسعى المركز بعملٍ دؤوب لتلبية المتطلبات الأساسية لأكثر من ألفي لاجئ يمني بما يكفل الحياة الكريمة لهم.
17 ديسمبر 2017 - 29 ربيع الأول 1439 هـ( 161 زيارة ) .
عاد وفد جمعية الشارقة الخيرية برئاسة سلطان مطر بن دلموك عضو مجلس إدارة الجمعية إلى الدولة قادماً من جمهورية بنجلاديش بعد زيارة عمل شهدت افتتاح وتفقد عدد من المشاريع الإنشائية إلى جانب توزيع المكرمات العينية على الأسر المستحقة في القرى النائية، والتي تأتي ضمن مبادرات الجمعية لليوم الوطني ال 46 لدولة الإمارات. وقال سلطان بن دلموك: إن الزيارة تأتي ضمن خطة الجمعية في متابعة مشاريعها التي يتم تنفيذها خارجياً والاطمئنان على سير العمل بها حيث تعد بنجلاديش من أكثر البلدان التي تعمل بها الجمعية بهدف توفير الخدمات للمناطق النائية، مشيراً إلى أن أجندة الوفد تضمنت افتتاح مجمع أهالي الذيد الخيري في غازي بور والذي يأتي ضمن مبادرات الجمعية لليوم الوطني ال 46 لدولة الإمارات، ويتكون من مسجد يسع 1200 مصل ومدرسة للتعليم الأساسي تضم فصلين كبيرين وأخرى للتعليم المتوسط تشتمل على 5 فصول ويدرس بهما قرابة 500 طالب مع سكن مخصص للطلبة الأيتام والقاطنين خارج المنطقة، إلى جانب مستوصف طبي مكون من 6 غرف لاستقبال المرضى، كما تم توزيع 1500 طرد غذائي على 1500 أسرة من سكان المنطقة، كما تضمنت الزيارة افتتاح مسجد الرحمة بمنطقة ريشادي شيبالوني ليغطي احتياجات سكان المنطقة، وافتتاح مسجد وبئر بمنطقة رائلا شاتوريا، فيما تم افتتاح مسجد ومدرسة بمنطقة مومن شاهي يتسع ل 190 مصلياً، بينما تتكون المدرسة من 5 فصول لتدريس العلوم الإسلامية والطبيعية وتغطي احتياجات الطلاب في 34 قرية مجاورة، كما تم توزيع طرود وكوبونات المواد الغذائية على 1500 أسرة من سكان المنطقة والقرى المجاورة لها، وفي الختام وجه شكره وتقديره إلى سفارة الدولة في بنجلاديش لتقديمها التسهيلات اللازمة للوفد كما توجه بالشكر إلى مكتب الجمعية في بنجلاديش على تواجده الدائم لحظة بلحظة مع الجمعية في جولاتها، مثمناً جهود المحسنين الذين بادروا إلى دعم مشاريع الجمعية مما ساهم في وصول المكرمات إلى المستحقين وتوصيل الدعم إلى المناطق النائية.
6 نوفمبر 2017 - 17 صفر 1439 هـ( 131 زيارة ) .
بحضور سفير الكويت بتنزانيا ووزيرة الصحة والتنمية الاجتماعية والطاقم الطبي لمنطقة موهنبيلي الصحية بالاضافة لطاقم مستشفى موي التخصصي افتتحت جمعية صندوق اعانة المرضى اكبر بنك للدم في بتنزانيا . وشكرت وزيرة الصحة التنزانية الكويت على دعمها المتواصل أثناء افتتاح البنك الذي تبرع اهل الكويت والخير وقدمت في كلمة لها اثناء الافتتاح وزيرة الصحة والتنمية الاجتماعية في جمهورية تنزانيا المتحدة السيدة أومي معلمو شكرها لدولة الكويت أميرا وحكومة وشعبا على الدعم المتواصل لقطاع الصحة في بلادها للإرتقاء بالخدمات الصحية للمواطنين التنزانيين ... ومن جانبه قال السفير الكويتي بتنزانيا جاسم الناجم أن افتتاح بنك الكويت للدم يعد خطوة نوعية للعمل الخيري الكويتي في تنزانيا والذي جاء بعد عمل دؤوب قامت به جمعية صندوق اعانة المرضى بالتعاون مع السفارة لضمان وصول المعدات والأجهزة التي تتطابق مع المواصفات العالمية وتستوفي الشروط التنزانية ليتم تركيبها في مستشفى موي التخصصي في منطقة موهنبيلي الصحية في دار السلام والتأكد من عملية تشغيلها وجاهزيتها لتكون اضافة مميزة تسد حاجة المستشفى من الدم وحاجة المستشفيات الأخرى المتواجدة في نفس المنطقة الصحية .. وأضاف الناجم في الكلمة التي القاها أثناء حفل الافتتاح أن حضور وزيرة الصحة ومشاركتها في ازاحة الستارة عن اللوحة التذكارية دليل على اهتمام الحكومة التنزانية بقيادة رئيس الجمهورية جون ماغوفولي بالمساعدات التي تقدمها الدول الصديقة لدعم المشاريع التنموية خاصة في قطاعات الصحة والتعليم والبنى التحتية ، كما أنه يمثل تشجيعا للجمعيات والمنظمات غير الحكومية على دعم مشاريع أخرى في القطاع الطبي أو حتى تكرار نفس المشاريع النوعية في مدن تنزانية أخرى .. واضاف الناجم قائلا :لقد توجهت وزيرة الصحة التنزانية بالشكر لجمعية صندوق اعانة المرضى بشكل خاص على عذا العمل الانساني المميز وهو انشاء بنك الكويت للدم بتكلفة تجاوزت ربع مليار شلن تنزاني ( ١٠٧ الاف دولار ) وأعربت عن تطلعها بأن تقوم الجمعية بدعم المزيد من المشاريع الانسانية لإنقاذ أرواح الآلاف من المواطنين الذين يحتاجون الى رعاية طبية أفضل .. هذا وقد دشّن الناجم حملة التبرع بالدم التي انطلقت بعد حفل الافتتاح وأعلن عن استعداد جمعية صندوق اعانة المرضى والسفارة الكويتية في دار السلام وتمويل حملات مماثلة للتبرع بالدم لضمان زيادة مخزون البنك وتلبية الاحتياجات الطبية المتزايدة ... جدير بالذكر أن الكويت بمؤسساتها الحكومية وجمعياتها الخيرية تولي القطاع الطبي في تنزانيا أهمية خاصة حيث قامت لجنة المساعدات الخارجية التابعة لمجلس الوزراء مؤخرا بتجهيز مستشفى جاكايا كيكويتي التخصصي للقلب في دار السلام بغرفة عمليات متكاملة بقيمة ١٣٥ الف دولار لزيادة عدد العمليات الجراحية التي يمكن للمستشفى إجرائها وتقليل عدد المرضى المبتعثين للعلاج في الخارج.
11 اكتوبر 2017 - 21 محرم 1439 هـ( 163 زيارة ) .
تحت إشراف سفارة الدولة في العاصمة السنغالية داكار، نفذت جمعية الشارقة الخيرية مشروع العرس الجماعي الرابع في جمهورية السنغال، تحت شعار «زواج الخير في عام الخير» ضمن جملة المشاريع التي تنفذها الجمعية على مدار العام وتستهدف توفير الحياة الكريمة للسكان، خاصة قاطني المناطق النائية والمعزولة عن الخدمات. وتم تنفيذ المشروع من خلال وفد الجمعية برئاسة علي محمد الراشدي مدير إدارة العلاقات العامة والإعلام، ومدير إدارة الذيد بالإنابة لتفقد مشاريع المساجد والآبار التي تم الانتهاء من تنفيذها في وقت سابق، والاطمئنان على سير العمل بها ومدى استفادة الجمهور منها. وقال علي الراشدي: تم الاحتفال بتزويج 40 شاباً وفتاة من أبناء منطقة لوجا التي تبعد 200 كم عن العاصمة «داكار» وتضمن الحفل محاضرة للشباب عن الحياة الزوجية ومقوماتها، كما تم توزيع هدايا العرس على الشباب المستفيدين من المكرمة، ليكون الحفل الرابع للجمعية هناك، حيث تم تنفيذ المشروع من قبل نهايات عام 2009 وبلغ عدد الشباب المستفيدين 22 عريساً، بينما كانت المرة الثانية سنة 2013 وشملت 20 عريساً وحلت المكرمة الثالثة من المشروع نفسه سنة 2016 ليستفيد منها 20 عريساً في مقابل 40 شاباً تم الاحتفال بهم في الحفل الرابع على مسرح المركز الثقافي الرئيسي ببلدة لوجا. وأوضح أن حصيلة مشروعات الجمعية التي تم تنفيذها في جمهورية السنغال بلغت 1000 مسجد بجانب 1500 بئر بهدف توفير المياه النقية في مناطق الجفاف، فضلا عن 1200 مكفول من الأيتام، وتشييد الصفوف الدراسية، لتوفير مناخ تعليمي مؤهل للنهوض بمستوى التعليم فيها، مع التكفل ببناء الوحدات السكنية من خلال مشروع «بيوت الفقراء» التي تسلّم إلى لأسر ممن لا مأوى لهم، ما يؤكد الاهتمام البالغ الذي توليه الجمعية ومجلس إدارتها بالسنغال، كونها إحدى الدول التي
23 سبتمبر 2017 - 3 محرم 1439 هـ( 201 زيارة ) .
قال جمال الحشاش رئيس لجنة جنوب شرق آسيا بجمعية إحياء التراث الإسلامي ان اللجنة قامت مؤخرا وبفضل الله تعالى بافتتاح (١١) مشروعا خيريا في كمبوديا وعلى مدى الشهر الماضي، وقد تمت الفعاليات الرسمية لافتتاح هذه المشاريع برعاية وحضور د. هون مانيت رئيس القوات المسلحة الملكية الكمبودية، وبحضور سعادة القائم بالأعمال في سفارة الكويت لدى كمبوديا الأخ الفاضل ناصر فهيد الحجرف، إضافة إلى مشاركة نائب رئيس اللجنة د. أحمد الجسار. كما أن اللجنة قد أتمت بنجاح والحمد لله مشروع ذبح الأضاحي في عيد الأضحى هذا العام، حيث تم توزيع لحوم 1703 أضاحٍ من البقر والغنم على الآلاف من المسلمين الفقراء والمحتاجين والأيتام في عدد من دول جنوب شرق آسيا، وذلك بالتنسيق مع المكاتب الخارجية التابعة للجنة التي أشرفت على عملية شراء وذبح الأضاحي وتوزيع لحومها. وبين الحشاش أنه قد تم تخصيص جزء كبير من هذه الأضاحي في مواقع المساجد والمراكز التي تبرع بها أهل الخير من الكويت، في حين ذبحت أضاحي أخرى في مواقع عامة مختلفة. وذكر الحشاش أن فرحة المسلمين الفقراء كانت عظيمة وهم يتسلمون لحوم الأضاحي يوم العيد، فالكثير منهم لا يتمكنون من أكل اللحوم إلا في عيد الأضحى.
28 اغسطس 2017 - 6 ذو الحجة 1438 هـ( 124 زيارة ) .
أعلنت مؤسسة زايد الدولية للبيئة عن إطلاق مشروع «شجرة زايد الخير» من السودان إلى العالم، حيث قام المشير عمر البشير، رئيس جمهورية السودان، بزراعة «شجرة زايد الخير» في حديقة منزله، بحضور الدكتور حسن هلال وزير البيئة السوداني، وحمد محمد الجنيبي، سفير دولة الإمارات لدى جمهورية السودان، والأستاذ الدكتور محمد أحمد بن فهد، رئيس اللجنة العليا لمؤسسة زايد الدولية للبيئة، وباقي أعضاء اللجنة العليا لمؤسسة زايد الدولية للبيئة، وذلك إيذاناً لانطلاق مشروع المؤسسة «شجرة زايد الخير» من السودان إلى العالم. تعاون وثمن الرئيس البشير التعاون المثمر بين السودان ودولة الإمارات الشقيقة على كل الصعد، والعلاقات التاريخية التي تجمع البلدين، معبراً عن حبه واحترامه لشعب دولة الإمارات وقيادتها الرشيدة، مشيداً باهتمام الدولة ومؤسسيها بالبيئة، وخاصاً جهود المغفور له بإذن الله تعالى الشيخ زايد في تحويل دولة الإمارات إلى واحة غناء يشهد لها القاصي والداني، مؤكداً حرص الراحل على الزراعة وتحذيره من قطع أي شجرة أو المساس بها. وأكد أن الشيخ زايد، رحمه الله، كما حرص على غرس الشجر في البلاد حرص على غرس الولاء والمحبة في نفوس شعبه وكل من قطن في دولة الإمارات، وهذا يبدو جلياً في المشاريع الإنسانية والخيرية التي تقوم بها مؤسسات الدولة بتوجيهات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، ومتابعة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله. من جانبه تقدم رئيس اللجنة العليا لمؤسسة زايد بجزيل الشكر للرئيس السوداني، تقديراً لحسن الاستقبال وحفاوة الترحيب، معبراً عن انطباعاته الإيجابية عن السودان وقيادته وشعبه المحبوب من قبل كل الشعوب، مؤكداً أن مؤسسة زايد ستقدم كل الدعم للمشاريع البيئية التي تقوم بها دولة السودان لمكافحة التصحر، خاصاً بالذكر مشروع السياج الأخضر الذي يحمل اسم سياج المشير عمر حسن أحمد البشير رئيس الجمهورية.
16 اغسطس 2017 - 24 ذو القعدة 1438 هـ( 289 زيارة ) .
أعرب رئيس لجنة زكاة كيفان التابعة لجمعية النجاة الخيرية الشيخ عود الخميس، عن حرص «النجاة الخيرية» الحثيث على مراقبة وزيارة وتفقد مشاريعها الخيرية الخارجية باستمرار، للوقوف على أهم متطلباتها، وكذلك تزويد المتبرعين بالتقارير اللازمة عن مراحل تشييد وبناء مشاريعهم الخيرية. وقال الخميس «نحرص قبل تنفيذ أي مشروع خيري على زيارة المنطقة التي سيقام بها المشروع، ونتعرف عن كثب على مدى حاجة المستفيدين للمشروع، وبعدها تقرر لجنة العمل الخارجي اتخاذ القرار المناسب تجاه هذا المشروع، وفي ما يخص التنفيذ تمتاز الجهات التي تتعاون معنا بالسرعة والدقة في تنفيذ المشاريع». وأضاف أن المساجد التي تشيدها «النجاة الخيرية» «لا يقتصر دورها فقط على أداء الصلوات الخمس، بل نحرص أن يكون المسجد مركز إشعاع ديني وثقافي وتربوي وإيماني، فنختار له إماماً من خريجي كلية الشريعة، ونقيم به حلقات لتحفيظ القرآن الكريم، وكذلك مشروع ولائم إفطار الصائم ومشروع الأضاحي، علاوة على إقامة المحاضرات واللقاءات، مستشهداً بحديث الرسول صلى الله عليه وسلم «من بنى لله مسجداً ولو كمفحص قطاة بنى الله له بيتاً في الجنة».