الكويت.. «الدعوة الإلكترونية»: 35 مليون مستمع لمشروع إذاعات القرآن الكريم من شتى دول العالم
8 نوفمبر 2019 - 11 ربيع الأول 1441 هـ( 94 زيارة ) .

 

جاوز عدد المستمعين لمشروع نشر علوم وترجمات القرآن الكريم الذي تديره الدعوة الإلكترونية التابعة لجمعية النجاة الخيرية حتى الآن أكثر من 35 مليون مستمع بـ51 لغة مختلفة من جميع دول العالم، كما بلغت دقائق الاستماع للمشروع أكثر من 750 مليون دقيقة استماع، وبحجم تبادل بيانات بلغ 9 بيتا بايت.
 
وقال مدير الدعوة الإلكترونية عبدالله الدوسري: حرصت الدعوة الإلكترونية على أن يكون لها دورها المهم وريادي في نشر ترجمة ومعاني القرآن الكريم وفق أحدث الوسائل والأساليب التقنية الحديثة، وعلى كل المنصات وشبكات التواصل المتاحة، وبكل اللغات الممكنة والذي جعلنا نضاعف العمل بشكل مستمر، للوصول لفئات تحتاج لسماع آيات القرآن الكريم وتفسيراته الوسطية المعتدلة.
 
ومن نماذج المهتدين الجدد الذين أسلموا بسبب الموقع، ذكر الدوسري قصة المهتدي بيتر زولو من زامبيا والذي كان القرآن الكريم سببا رئيسا لدخوله في الإسلام، حيث يقول زولو: «تزوجت أختي من رجل مسلم، حببني كثيرا من خلال أخلاقه الراقية في هذا الدين الحنيف، وكان يحدثني دائما عن عظمة الإسلام وتعاليمه السمحة المتمثلة في الالتزام بتعاليم الله من صيام وصلاة وزكاة ومساعدة للفقراء والمحتاجين».
 
ويكمل زولو: واليوم الفارق في حياتي جاء عندما وجدت كتابا عند زوج أختي، ولاحظت أنه يوليه اهتماما خاصا ويضعه في مكان معين ويحافظ عليه بصورة كبيرة، بل يذهب ليتوضأ قبل أن يقرأ فيه، دفعني فضولي أن أقرأ في هذا الكتاب المقدس، فأهداني ترجمة لمعاني القرآن الكريم، وهنا كانت المفاجأة حيث تأثرت تأثرا كبيرا بهذا الكتاب العظيم، وبدأت من فوري أبحث في هاتفي الذكي لأجد تطبيقا يعرض تفسيرا للقرآن الكريم، وبحمد الله وجدت تطبيق إذاعات الدعوة الإلكترونية الذي يبث هذه الترجمة على مدار الساعة، استمعت إليه مرات ومرات، بعدها ذهبت إلى الموقع الخاص بالإذاعات وجعلته على جهاز الحاسوب الخاص بي، يضيف زولو: شعرت وقتها أن الوقت قد حان لأكون مؤمنا بهذه الكلمات التي أصبحت تعيش في وجداني، وملأت الفراغ الروحي الرهيب الذي كنت أعيش فيه، وبحمد الله أخذت القرار الصحيح، ونطقت اليوم الشهادتين بعد أن هداني الله للإسلام.
 
مصدر الخبر :
جريدة الأنباء