جمعية "سُكّر" بالمدينة المنورة تختتم الندوة الثانية لمستجدات مرض السكري
20 اكتوبر 2019 - 21 صفر 1441 هـ( 75 زيارة ) .
الدولة :المملكة العربية السعودية > المدينة المنورة

 

اختتمت بالمدينة المنورة أمس, الندوة الثانية لمستجدات مرضى السكري, التي تنظمها جمعية المدينة المنورة الخيرية للسكري "سُكّر".
وخرجت الندوة بعدد من التوصيات منها أهمية الفحص المبكر لمن تزيد عندهم العرضة للإصابة، والتركيز على الغذاء وممارسة النشاط البدني للوقاية من المرض وللتحكم به ، وأن علاج السكري يحتاج فريق عمل ولا يقتصر على الطبيب فقط، وأن تكون المعالجة مبنية على حالة المريض الفردية وحاجته, والتشديد على أهمية استخدام الأمثلة الناجحة من المرضى.
وأبرزت الندوة ظهور دراسات طبية تدل على أن آثار مرض السكر على المريض يمكن التخلص منها وعكسها باتباع حمية تتجنب الأطعمة المعاد تصنيعها وتركز على الحبوب الكاملة ويوصي المؤتمر بمتابعة المستجدات في ذلك والاستفادة منها.
واجمع المشاركون من مختلف مناطق المملكة على ضرورة توعية مريض السكري من النوع الأول وعائلته عن أعراض انخفاض وارتفاع السكر والانتظام على جرعات الإنسولين لأنها أحد العوامل المهمة في سلامة مريض السكر و نشر ثقافة الوعي الغذائي لمرضى السكري مع استخدام وسائل التقنية في نشر الوعي الغذائي لمرضى السكري خاصة والأمراض المزمنة عامة.
 
مصدر الخبر :
واس