مركز الملك سلمان للإغاثة و"الصحة اليمنية" يناقشان ترتيبات مبادرة "استجابة" لعلاج المصابين اليمنيين في أحداث عدن وأبين
5 سبتمبر 2019 - 6 محرم 1441 هـ( 60 زيارة ) .
التصنيف الموضوعي :تصريحات ولقاءات
الدولة :المملكة العربية السعودية > الرياض

 

التقى مدير إدارة المساعدات الصحية والبيئية بمركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية الدكتور عبدالله بن صالح المعلم، بمقر المركز في الرياض اليوم، معالي وزير الصحة العامة والسكان اليمني الدكتور ناصر محسن باعوم.
وبحث الجانبان خلال اللقاء مناقشة الترتيبات الفنية اللازمة لتنفيذ مبادرة "استجابة" لعلاج المصابين اليمنيين جراء الأحداث المؤسفة في عدن وأبين.
وأعرب وزير الصحة اليمني الدكتور ناصر باعوم في تصريح صحفي خص به وكالة الأنباء السعودية عن امتنانه وشكره الكبيرين لصدور التوجيهات الكريمة من لدن خادم الحرمين الشريفين لعلاج جرحى الأحداث الأخيرة في كل من عدن وأبين، مبينا أن هذه اللفتة الكريمة التي تعودنا عليها من المليك سوف تسهم في تخفيف معاناة كثير من الجرحى.
وأضاف أنه جرى توجيه لجان فنية في المحافظات بأن ترفع كشوفات تفصيلية بالجرحى الذين يحتاجون للعلاج في اليمن، والذين بحاجة للعلاج في المملكة، وستنجز هذه المهمة قريبًا، مشيرًا إلى أننا تسلمنا اليوم دفعة جديدة من أجهزة الأشعة السينية لعدد من المستشفيات وهي مقدمة من المركز عبر منظمة الصحة العالمية وستوزع على المحافظات المستحقة بخطة أعدت من وزارة الصحة العامة والسكان.
وأكد معاليه أنه رغم الظروف الصعبة والمحن التي نعيشها في هذه الأيام باليمن، فما يزال لدينا مخزون جيد من الأدوية والمستلزمات الطبية ومحاليل غسيل الكلى التي وفرها لنا مركز الملك سلمان للإغاثة، موضحًا أن المركز غطى 23 محافظة يمنية، كما أسهمت العيادات الطبية التغذوية التابعة للمركز في الحد من انتشار أمراض سوء التغذية، منوها بهذا الصدد إلى تدشين العمل في مركز الجعدة بمحافظة حجة، إضافة إلى ما هو موجود في مديرية الخوخة بمحافظة الحديدة.
وأفاد الدكتور ناصر باعوم بأنه سيتم خلال الأسبوعين القادمين تدشين العمل في العيادات الطبية التغذوية بمديريتي صرواح ونهم في محافظة صنعاء.  
مصدر الخبر :
جريدة الجزيرة