البحرين.. إصدار الجزء الثاني من «الكتاب العربي للمسؤولية الاجتماعية»
22 يوليو 2019 - 19 ذو القعدة 1440 هـ( 61 زيارة ) .
التصنيف الموضوعي :المجالات الاجتماعية > المسؤولية الإجتماعية
الدولة :البحرين

 

 أكد البروفيسور يوسف عبدالغفار رئيس مجلس إدارة الشبكة الإقليمية للمسؤولية الاجتماعية المشرف العام على مشروع الكتاب العربي في المسؤولية المجتمعية أن الحديث عن المسؤولية المجتمعية وأهميتها لم يعد شأنا وطنيا أو إقليميا، بل تجاوز الأمر ذلك ليصبح شأنا عالميا، فالعالم اليوم يتسابق لتحقيق ممارسات مسؤولة ذات أبعاد أخلاقية، تجعلهم جزءا رئيسا من العالم الفاعل والمسؤول، حيث تساهم تلك الممارسات في تنمية مجتمعاتهم وتحفظ مواردهم الطبيعية والبشرية، كما تحقق لهم تصنيفا حضاريا متقدما.
 
جاء ذلك خلال إصدار الجزء الثاني من مشروع «الكتاب العربي للمسؤولية المجتمعية»، الصادر عن الشبكة الإقليمية للمسؤولية الاجتماعية برعاية من المعهد العربي للتخطيط بدولة الكويت، وبمشاركة خبراء في مجال المسؤولية المجتمعية من مملكة البحرين، ومن الدول العربية الشقيقة.
 
 وقد شارك من مملكة البحرين بكتابة مقال علمي كل من: البروفيسور يوسف عبدالغفار رئيس مجلس إدارة الشبكة الإقليمية للمسؤولية الاجتماعية، والدكتور حسن بن إبراهيم كمال السفير الدولي للمسؤولية المجتمعية، إضافة إلى الدكتور عادل بن أحمد المرزوقي المستشار والباحث في مجالات المسؤولية المجتمعية. 
 
وأضاف أنه استجابة لهذا التفاعل، واستمرارا لمسيرة طويلة ومؤثرة من الخدمات التي قدمناها في مجال تعزيز ممارسات المسؤولية المجتمعية في المنطقة العربية وفي خارجها، عبر شراكات مع منظمات دولية معتبرة، جاءت فكرة تبني مشروع علمي عربي يحمل اسم «الكتاب العربي للمسؤولية المجتمعية» يساهم في تأليفه ثلة من الخبراء والمتخصصين في مجالات المسؤولية المجتمعية من منطقتنا العربية، ليكون بإذن الله بادرة نحو إصدار هذا الكتاب، ومن خلال أجزاء عديدة ودورية، ليساهم مع الجهود الأخرى التي قدمتها «الشبكة الإقليمية للمسؤولية الاجتماعية» خلال مسيرتها الممتدة لأكثر من 13 عاما في نشر التوعية بأفضل الممارسات في مجالات المسؤولية المجتمعية، وكذلك استعراض العوائد الايجابية التي تحققت من خلال هذه الممارسات المسؤولة. ولقد حرصنا في هذا الكتاب العلمي على أن نقدم رموزا عربية متخصصة في مجالات المسؤولية المجتمعية، إضافة إلى تخصصها في مجالات مهنية وعلمية ذات صلة بممارسات المسؤولية المجتمعية، والتي ندرجها عبر أبعاد عديدة منها: الخدمة المجتمعية، وأخلاقيات الأعمال، إضافة إلى التنمية المستدامة، والتطوع المؤسسي، ونحو ذلك.
 
 
مصدر الخبر :
أخبار الخليج