عمان.. جمعية إحسان بالسيب تدشن ثالث سيارة إسعاف لنقل المرضى المقعدين سريريا
17 يونيو 2019 - 14 شوال 1440 هـ( 65 زيارة ) .
التصنيف الموضوعي :المجالات الاجتماعية > المسؤولية الإجتماعية
الدولة :سلطنة عمان

 

احتفلت جمعية إحسان بولاية السيب – التي تعمل تحت مظلة وزارة التنمية الاجتماعية – مؤخرا بتدشين إسعاف ثالث لنقل المرضى كبار السن المقعدين سريريا، وذلك برعاية ماجد بن مسلم بن محاد المعشني رائد أعمال ومالك مؤسسة حديقة الزهور، وبحضور عدد من المدعوين وأعضاء وعضوات الجمعية.
وقد أشار راعي المناسبة بأن مبادرة تدشين سيارة المقعدين سريريا لا شك أنها مبادرة مجتمعية طيبة فهي تخدم شريحة كبيرة من المسنين المرضى في محافظة مسقط، مشيرا إلى أن الجمعيات التطوعية بالسلطنة تبذل جهودا ملموسة يجب دعمها وتشجيعها لتحقيق الأهداف التي أنشئت من أجلها.
قائلا: « نحن من جانبنا كرواد أعمال في السلطنة من واجبنا المجتمعي دعم هذه الجهود والتي من أجلها تتمكن هذه الجمعيات من أداء دورها الريادي في خدمة المجتمع، ويسرني دعوة زملائي رواد الأعمال بدعم هذا التوجه لخدمة مجتمعنا العماني في كل أنحاء السلطنة لما فيه الخير للجميع».
وأضاف: «إن جمعية إحسان ضمن الجمعيات الأهلية وتقدم خدماتها للمرضى كبار السن وواجبنا المجتمعي أن نكون عونا وسندا لها وللخدمات التي تقدمها ونأمل ان نستمر في هذا الجانب، وكذلك نأمل من رواد الأعمال السير في هذا الاتجاه وتقديم جزء من الأرباح للأعمال الخيرية التكافلية وبإذن الله سنكون بخير وأنا سعيد لرعايتي حفل تدشين السيارة الثالثة في الجمعية والمشاركة في هذا الحفل ونأمل تطور الجمعية من مرحلة إلى أخرى». من ناحيتها أبدت جوخه بنت محمد الفارسية رئيسة مجلس إدارة جمعية إحسان سعادتها بتدشين السيارة الثالثة في الجمعية بعد أن تم تدشين السيارتين الثانية والأولى التي قدمتها إحدى الشركات بالسلطنة العام الماضي.
وقالت: «كنا نعاني من صعوبة في التعامل مع البلاغات التي تصل الجمعية عند استخدام سيارتين ونأمل أن تكون السيارة الثالثة داعما أكبر لتقديم خدماتنا بشكل جيد ومريح واعتقد وجود ثلاث سيارات في الجمعية إنجاز للجمعية في وقت قصير وسنتمكن من تقديم خدماتنا للمرضى المقعدين سريريا من منازلهم في مختلف ولايات محافظة مسقط إلى المستشفيات والمراكز الصحية لتلقي العلاج أو لغسيل الكلى ثم إعادتهم إلى منازلهم، كما بدأت الجمعية تقدم بعض الخدمات خارج نطاق محافظة مسقط لمحافظات مختلفة فتبدأ الخدمة لهذه المحافظات من المستشفيات بمحافظة مسقط ونتلقى الاتصالات لتوصيل هذا المريض إلى منزله».
وأضافت: «إن أول حالة قدمت لها الخدمات من المنزل من خارج المحافظة كانت في ولاية صحار حيث تم نقل حالة مريض من منزله إلى مطار مسقط الدولي نتيجة عدم حصول عائلة المريض على سيارة تنقله إلى المطار حيث ترغب عائلته لتسفيره للعلاج بالخارج ، مشيرة إلى ان السيارات موجودة بمقر الجمعية بالمعبيلة الجنوبية وتعمل على مدار الساعة. وعن السيارات الثلاث المتواجدة بمقر الجمعية قالت الفارسية إن السيارة الأولى المسماة «كفاح» والثانية اطلق عليها اسم «هبة» وهذه السيارة الثالثة اطلق عليها اسم «عطاء» والتي ستبدأ في تقديم خدماتها من اليوم. وتقدمت الفارسية بالشكر الجزيل لكل من أعطى الثقة والتقدير للجمعية والخدمات التي تقدمها للمجتمع منها شركة تنمية نفط عمان وشركة المها للمشتقات البترولية وشركة شل وشركة النفط العمانية على مساهمتها في تقديم الوقود مجانا لهذه السيارات لما يتيح المجال للجمعية للعمل بشكل افضل وتقديم خدمات خارج محافظة مسقط وطالبت الإدارة العامة للمرور بشرطة عمان السلطانية وشركات التامين أيضا للتعاون مع الجمعية فيما يخص تسجيل وتأمين هذه المركبات وإعفائها من الرسوم فهذه المركبات تقدم خدمات مجانية للمجتمع مقدمة الشكر أيضا لأعضاء الجمعية من الجنسين الذين يتفانون لخدمة المرضى كبار السن وهذا يعطيهم الراحة النفسية نتيجة هذا العطاء الكبير الذي يقدمونه عن طيب خاطر.
 
مصدر الخبر :
جريدة عمان