الكويت.. «أمانة الأوقاف»: إحياء سنة الوقف أهم أهدافنا الإستراتيجية
16 أبريل 2019 - 11 شعبان 1440 هـ( 32 زيارة ) .
التصنيف الموضوعي :الأوقاف
الدولة :الكويت

 

أكد الأمين العام للأمانة العامة للأوقاف محمد الجلاهمة أهمية إحياء «سنة الوقف» مشيرا إلى أنها أحد الأهداف الاستراتيجية التي تعمل الأمانة على ترجمتها عبر مشروعات وبرامج وأنشطة محلية ودولية منذ إنشائها عام 1993.
 
جاء ذلك على هامش افتتاح «منتدى قضايا الوقف الفقهية التاسع» الذي تنظمه الأمانة في الأردن بالتعاون مع وزارة الأوقاف والشؤون والمقدسات الإسلامية الأردنية والبنك الإسلامي للتنمية تحت شعار «قضايا مستجدة وتأصيل شرعي».
 
وقال الجلاهمة إن الأمانة دأبت على إقامة المنتدى الذي تستمر أعماله ثلاثة أيام بمشاركة علماء ومتخصصين كل عامين بمختلف القارات لافتا إلى أن المنتدى بدأ في الكويت قبل أن يخرج إلى الإطار الدولي بدوراته السابقة في تركيا والبوسنة والهرسك والمغرب وقطر والمملكة المتحدة.
 
وأضاف أن المنتدى هو أحد أهم المشاريع الـ16التي تنفذها الكويت ممثلة بالأمانة ضمن إطار «الدولة المنسقة لجهود الدول الإسلامية في مجال الوقف» وذلك بموجب مؤتمر وزراء أوقاف الدول الإسلامية السادس في اندونيسيا عام 1997.
 
وذكر أن المنتدى يبحث قضايا عدة مستجدة في مجالات الإدارة والاستثمار والريع والقانون وعلاقات العمل الخيري مع المؤسسات المسلمة وغير المسلمة، لافتا إلى أن الدورة الحالية من المنتدى ستبحث ثلاثة محاور رئيسية في مجالات متنوعة.
 
وفي كلمته الافتتاحية للمنتدى شدد الجلاهمة على أهمية عقد (منتدى قضايا الوقف الفقهية) وسعيه نحو تناول القضايا والمسائل المستجدة في مجال الوقف وإبداء الحلول الشرعية حولها.
 
وأكد حرص الأمانة على تنظيم منتدى قضايا الوقف الفقهية وعقده في بلدان مختلفة بغية «تلمس الحاجات الملحة في مجال الوقف وإبداء الرأي الشرعي المعاصر حولها وبما يخدم سنة الوقف النبوية الشريفة».
 
وثمن الجلاهمة رعاية رئيس الوزراء الأردني د.عمر الرزاز لأعمال المنتدى وجهود وزارة الأوقاف الأردنية والبنك الإسلامية للتنمية واللجنة العلمية للمنتدى في عقدها معربا عن الأمل بأن يخرج المنتدى بتوصيات يؤخذ فيها من قبل مجمع الفقه الإسلامي.
 
مصدر الخبر :
جريدة الأنباء