الرادار يراجع أداء المنشآت الخيرية ويقارنه بمعايير جائزة التميز
16 أبريل 2018 - 30 رجب 1439 هـ( 122 زيارة ) .
التصنيف الموضوعي :المجالات الخيرية الأخرى > المجالات المهنية
الدولة :المملكة العربية السعودية > جدة

 

ذكرت الأمانة العامة لـ «جائزة التميز في العمل الخيري» انتهاءها من استلام كافة «تقارير التقدم» من قبل الجهات المشاركة والأفراد المشاركين، وذلك بعد تأهيل المؤسسات المقبولة من خلال ورش عمل عقدت بفبراير الماضي في «الرياض، وجدة، والدمام»، بالإضافة إلى ندوة تعريفية إلكترونية للأفراد المشاركين في «الأفكار الإبداعية» بهدف تهيئتهم لإعداد «تقارير التقدم» وفق قواعد وأسس علمية محكمة. وأكد رئيس اللجنة الإشرافية لـ«جائزة التميز في العمل الخيري» الدكتور عبد الله الربيعة، لـ«الوطن» أن العمل الخيري في المملكة العربية السعودية يتقدم بسرعة كبيرة في مسارات «النظام، والتنظيم، والمعايير، والحوكمة».
 
وعي المنشآت المشاركة
أوضح الدكتور الربيعة أن مشاركة المنشآت الخيرية في الدورة الثالثة للجائزة يعكس مدى الوعي الذي يحظى به القائمون عليها، ودرايتهم بأهمية تميزهم المؤسسي ما سيضمن لهم الاستدامة المالية، والإدارية، والمجتمعية، والعلاقة مع المستفيدين. مضيفا، «إن المنشآت الخيرية المشارِكة في الجائزة ستتمكن من إجراء مراجعة صحية لأدائها ومقارنته بمعايير الجائزة، والتي تعتمد على أسلوب الرادار (RADAR) وهي أداة التقييم المستخدمة في عدد من جوائز التميز العالمية، ومنها النموذج المعتمد لدى المؤسسة الأوروبية لإدارة الجودة EFQM، وتقوم على تحديد النتائج المراد تحقيقها، وتخطيط وتطوير المناهج التي تؤدي إلى تحقيق النتائج المطلوبة، وتقييم ومراجعة المناهج المستخدمة على أساس رصد النتائج المتحققة وتحليلها، وتحديد التحسينات اللازمة، ومعرفة أولوياتها، والتخطيط لها، وتطبيقها عند الحاجة».
يذكر بأن الجائزة تتفرع إلى ثلاثة مجالات، المجالان الأولان خاصان بالمؤسسات الخيرية، وهما (المنشآت الخيرية المتميزة)، و(المشروع الخيري المتميز)، فيما المجال الثالث (الأفكار الإبداعية المتميزة) خُصص للأفراد من داخل وخارج المملكة.
مصدر الخبر :
جريدة الوطن