فتيات يؤسسن فريق «ج» التطوعي ويبدأن بمتنزه الأحساء الوطني
12 فبراير 2017 - 15 جمادى الأول 1438 هـ( 120 زيارة ) .
التصنيف الموضوعي :المجالات الاجتماعية > التطوع
 
مجموعة من الفتيات حرصن على إبراز دورهن في المجال التطوعي بهدف خدمة المجتمع المحلي في محافظة الأحساء وتعبيرا عن حبهن لوطنهن.
 
وفي هذا السياق أنشأت عضو المجلس البلدي معصومة العبدرب الرضا فريق (ج التطوعي) والذي يتكون من 30 عضوة من الفتيات في المرحلتين الثانوية والجامعية من مختلف مناطق الأحساء وقراها، واستهدفت العبدرب الرضا هذه الفئة؛ كونها لبنة من لبنات المجتمع لتقديم كافة الخدمات للأحساء في جميع المجالات.
 
وعن اسم الفريق «ج» أشارت العبد رب الرضا إلى أنه سمي الفريق بهذا الاسم ليشمل فيه الجمال والجودة في العطاء، مضيفة إنه تم اختيار العنصر النسائي للفريق وذلك لإبراز دور المرأة في المجتمع وتشجيعها إعلاميا للحصول على اكبر قدر من الطاقة لخدمة الوطن، ولا سيما أن هذه الفئة العمرية قادرة على تقديم الخدمة للمجتمع وسيتم تدريبهن على فن الحوار والعمل التطوعي.
 
وأشارت إلى انها تعمل حاليا على تدريب أعضاء الفريق ليصبحن منارة يهتدى بهن في مجال الخدمة العامة، والعمل مع مؤسسات المجتمع المدني والجمعيات الخيرية في أنشطتهن، كما سيتم التنسيق لزيارة عدد من المستشفيات وتقديم الهدايا والبرامج الترفيهية للأطفال، إضافة لزيارة دار المسنين والترفيه عنهم، وستشمل الأنشطة تكريم بعض فئات المجتمع.
 
وعبرت رئيسة اللجنة الإعلامية بالفريق فاطمة الهويدي عن اعتزازها لانضمامها إلى الفريق، مبينة ان سبب انضمامها هو من دافع حبها للوطن وللأحساء، طامحة أن يكون الفريق الأول في الأحساء بانجازاته وعطائه خاصة أنه عطاء دون مقابل.
 
وبينت عضو الفريق مريم معتوق السلطان أنه تم اختيارها نائبة في الفريق بعد موافقة أعضائه منوهة إلى عقد بعض الاجتماعات لتنسيق عمل الفريق، مضيفة ان الفريق فتح مجالات عمل كثيرة لإبراز مواهب الفتيات المتعددة واجتمع الفريق أول أمس في مركز الحي للتدريب والاستشارات في بلدة الجبيل لمناقشة مهام الفريق ولتنظيم فعالية تتعلق بتنظيف منتزه الأحساء الوطني،
 
وخرج الاجتماع بالعديد من التوصيات أبرزها توزيع الفريق على أربع مساحات، وتعيين مشرفات على كل مساحة وتعريف زوار المنتزه بأهمية الجمال والاهتمام بالممتلكات وذلك بالحرص على نظافتها والاهتمام بتوثيق ما يتم القيام به.
مصدر الخبر :
صحيفة اليوم