( الامارات ) «شؤون اللاجئين» تثمن دعم «القلب الكبير» للعراقيين
11 يناير 2017 - 13 ربيع الثاني 1438 هـ( 74 زيارة ) .
التصنيف الموضوعي :الإغاثي
الدولة :الإمارات
 
أعربت المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين عن امتنانها لمؤسسة القلب الكبير لدورها الريادي في رفع المعاناة عن اللاجئين والنازحين حول العالم وبالأخص في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا.
 
بعد إعلان المؤسسة عن تبرع تبلغ قيمته ما يقارب ال 900 ألف درهم إماراتي (245 ألف دولار أمريكي) لإيواء النازحين العراقيين الذين فروا من العنف من مدينة الموصل في العراق.
 
نزح أكثر من 116 ألف شخص من الموصل والمناطق المحيطة بها منذ بدء العمليات العسكرية لاستعادة السيطرة على المدينة في أكتوبر/تشرين الأول 2016.
 
ومع حلول فصل الشتاء وانخفاض درجات الحرارة، أصبح النازحون داخل العراق بأمس الحاجة للمأوى لتجنب الصقيع والأمطار والعواصف الثلجية. ونظراً لذلك، من المنتظر أن يساهم تبرع مؤسسة القلب الكبير بتوفير رزم المأوى الطارئ لنحو 1899 نازحاً من الموصل.
 
وقالت مريم الحمادي، مديرة حملة «سلام يا صغار» التابعة لمؤسسة القلب الكبير: «أجبرت هذه الظروف القاهرة الكثير من العائلات بمن فيهم النساء والأطفال وكبار السن على الخروج من ديارهم والمبيت في المخيمات والمدارس». وأضافت الحمادي: «استطعنا في مؤسسة القلب الكبير على مدار الأعوام الماضية بفضل الدعم المجتمعي الإماراتي الكبير أن نمد يد الخير لمئات الآلاف من المحتاجين حول العالم».
 
من جانبه، ثمن توبي هارورد، مدير مكتب مفوضية اللاجئين في دولة الإمارات، الدور الذي تقوم به القلب الكبير قائلاً: «نتقدم بخالص الشكر إلى مؤسسة القلب الكبير لمساندتهم المستمرة للاجئين والنازحين حول العالم وخاصةً لتبرعهم الأخير للعائلات التي فرت من الموصل بحثاً عن الأمان».
 
وأضاف هارورد: «إن تأمين المأوى من الاحتياجات الأساسية للنازحين، ويعتبر توفيره في غاية الأهمية خاصة في فصل الشتاء». وقد أنشأت المفوضية حتى الآن ستة مخيمات لاستقبال النازحين من الموصل والمدن والقرى المحيطة بها ولكن في ظل العجز في التمويل تتفاقم معاناة النازحين.
 
ومن الجدير بالذكر أن سمو الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي، قرينة صاحب السمو حاكم الشارقة والمناصرة البارزة للأطفال اللاجئين لدى مفوضية اللاجئين، قدمت مساهمات شخصية من خلال مؤسسة القلب الكبير بلغت قيمتها ما يقارب ال 21 مليون دولار لصالح اللاجئين والنازحين.
مصدر الخبر :
الخليج