الدبوس: "النجاة الخيرية" أول جمعية قدمت مساعدات للنازحين اليمنيين
24 اغسطس 2015 - 9 ذو القعدة 1436 هـ( 421 زيارة ) .
التصنيف الموضوعي :تصريحات ولقاءات
الدولة :جيبوتي
 
# السفير الأمريكي بجيبوتي : بصمات الكويت الخيرية مثالاً يحتذي
 
  أشاد السفير الأمريكي لدى جمهورية جيبوتي/ توم كيلي، بجهود الكويت الخيرية والإنسانية ودورها الريادي والبارز في تضميد جراح المنكوبين، ومساعدة الملهوفين، جاء ذلك أثناء زيارة كيلي التفقدية لمخيم النازحين اليمنيين في محافظة أبخ بجمهورية جيبوتي.
 
   وأثار اعجاب كيلي ما شاهده من جهود خيرية وإنسانية كبيرة وجبارة، حيث تم إنارة المخيم من قبل جمعية النجاة الخيرية وبالتعاون مع الرحمة العالمية والبنيان  حيث قاماً بتركيب محطة توليد كهرباء متنقلة، كذلك قامت النجاة الخيرية بتنفيذ مشروع البرادة العملاقة، والتي استفاد منها الأف النازحين علاوة على مشروع ولائم إفطار الصائم، وكسوة العيد وتوزيع المواد الغذائية والتموينية، والمساعدات المالية للأسر النازحة، كما حرصت النجاة الخيرية على تشييد وبناء سور لحماية ساكني المخيم من الحيوانات المفترسة التي كانت تقض مضاجعهم، واعرب كيلي عن شكره لجهود الكويت و بصماتها الخيرية والتي تعتبر انموذجاً يحتذى به، كونها تعزز دور تلك الدولة الرائد في خدمة الإنسانية.
 
   وفي هذا الصدد قال مدير لجنة زكاة الفحيحيل التابعة لجمعية النجاة الخيرية/ إيهاب الدبوس أن جمعية النجاة الخيرية كانت الحاضرة الأولى منذ أندلاع الأزمة اليمنية، وقمنا بعمل زيارات ميدانية، اعقبها اجتماع طارئ وتشكل على أثره  فريق عمل لعلاج الأزمة، وتم بحث سبل تقديم المساعدات بأقصى سرعة، وبالفعل قام الوفد بالسفر إلى جيبوتي، وتم تقديم المساعدات اللأزمة للنازحين، وهناك شاهدنا مدى المأساة والكارثة الإنسانية حيث الأف الأسر تسكن في العراء ومعرضة للهلاك كونها تفتقر لأدنى مقومات الحياة الأدمية، والأطفال الصغار يصرخون من حرارة الجو الشديدة التي جاوزت 55 درجة مئوية، علاوة على  ندرة الحليب و قلة الغذاء.
 
مصدر الخبر :
مداد- الكويت