"الرحمة العالمية" تضيء مخيم اللاجئين في جيبوتي
31 ديسمبر 1969 - 22 شوال 1389 هـ( 432 زيارة ) .
التصنيف الموضوعي :المجالات الاجتماعية > الفقراء والمساكين
الدولة :الكويت
الدولة :جيبوتي

# العتيبي: طلاب مجمع الرحمة صنعوا براد مياه للاجئين


تحت جنح الظلام الدامس ووطأة اللجوء يعيش اللاجئون اليمنيون في جيبوتي بين خوف من ظلمة الليل، وخروج بعض الحيوانات عليهم، واستشعاراً للمسؤولية قامت الرحمة العالمية التابعة لجمعية الإصلاح الاجتماعي بإضاءة مخيم اللاجئين في جيبوتي.
 
وفي هذا الصدد قال رئيس مكتب شرق أفريقيا بالرحمة العالمية عبدالعزيز الكندري: بعد ظلام دامس خيَّم على حياة اللاجئين اليمنيين لمدة ثلاثة شهور قامت الرحمة العالمية بمجهودات جبارة لإضاءة مخيم اللاجئين في جيبوتي، وذلك ليلة الثامن والعشرون من رمضان، بأيدي الفريق الهندسي للرحمة العالمية، والعديد من طلبة الثانوية الصناعية في مجمع الرحمة في جيبوتي، وذلك بالتنسيق مع حكومة جيبوتي، ممثلة في مكتب شئون اللاجئين، والسيد محافظ أبخ، وبحضور ممثل مكتب اللاجئين التابع للأمم المتحدة- unhcr -، كما تم الحصول على الموافقة بإضاءة شوارع المخيم حسب التخطيط الهندسي الذي تم تقديمه للسيد محافظ أبخ بإضاءة المخيم بـ 25 عموداً، في كل عمود كشافان ميتاليت 400 وات.
 
وأضاف الكندري بأنه قد تم البدء في العمل، فيما سارع الفريق وطلبة المعهد الصناعي في مجمع الرحمة العالمية بإنجاز المهمة، استشعاراً منهم بالمسؤولية الإنسانية الملقاة على عاتقهم، رغم شدة حرارة الجو التي تجاوزت الخمسين درجة مئوية، بالإضافة إلى الأجواء الرمضانية ورياح الخماسين وغيرها من العقبات التي واجهت فريق العمل، إلا أن جهود فريق العمل تكللت بالنجاح.
 
وأشار الكندري إلى أن هناك العديد من المصاعب التي واجهت الفريق، وجاء على رأسها المعدات التي يحتاجها العمل، حيث يبعد المخيم عن جيبوتي مسافة كبيرة تزيد على أربع ساعات، إضافة إلى أن فريق العمل كان يحاول جاهداً تطويع كل الأدوات لإنجاز المهمة، مبيناً أن العمل بالحفر بدأ، وتم تثبيت الأعمدة بالخرسانات، كما تم تركيب الكشافات، بالإضافة إلى عمل التمديدات الكهربائية التي تم توفيرها من قبل مكتب الرحمة العالمية، وكان هناك إصرار من قبل الفريق الهندسي وطلبة مجمع الرحمة التنموي على إضاءة المخيم في نفس الليلة، حيث قاموا بالعمل أكثر من 20 ساعة متواصلة لإنجاز المهمة، وبالفعل تم إضاءة المخيم بالكامل وسط فرحة عارمة من اللاجئيين اليمنين.
مصدر الخبر :
مداد- الكويت