"الإسلامية البحرينية" تعتمد خطة تطوير لمسابقة البحرين الدولية لتلاوة القرآن الكريم
10 مايو 2015 - 21 رجب 1436 هـ( 411 زيارة ) .
التصنيف الموضوعي :المجالات التعليمية والبحوث > تعليم القرآن
الدولة :البحرين > المنامة
الدولة :البحرين

 اعتمدت وزارة العدل والشئون الإسلامية والأوقاف خطة تطوير شاملة لمسابقة البحرين العالمية لتلاوة القرآن الكريم عبر الانترنت «القارئ العالمي» والتي تحظى برعاية ملكية سامية من لدن حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى، بمتابعة من قبل صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس الوزراء, واهتمام من قبل صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي
العهد نائب القائد الأعلى النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء، وذلك بعد النجاح الكبير الذي حققته النسخة الأولى من المسابقة، إذ تسعى الوزارة من خلال توجيهات سمو الشيخ عبدالله بن خالد آل خليفة رئيس المجلس الأعلى للشئون الإسلامية والشيخ خالد بن علي آل خليفة وزير العدل والشئون الإسلامية والأوقاف وبشكل مستمر, إلى تطوير المسابقة والارتقاء بها على جميع الأصعدة بما يتناسب مع طبيعتها القرآنية ورعايتها الملكية السامية.
وقررت الوزارة خلال اجتماعها الذي عقد مؤخراً مع الشركاء المنظمين للمسابقة، بحضور وكيل الوزارة للشئون الإسلامية الدكتور فريد بن يعقوب المفتاح، والأمين العام للمجلس الأعلى للشئون الإسلامية السيد خالد بن عبدالله الشوملي، والرئيس التنفيذي لهيئة الحكومة الإلكترونية السيد محمد بن علي القائد، ومدير إدارة العلاقات العامة والتسويق بهيئة شئون الإعلام السيد عبدالله خليل بوحجي، أن تنطلق المرحلة الأولى للنسخة الثانية من المسابقة في سبتمبر من العام الجاري، وأن يكون الحفل الختامي في إبريل من السنة القادمة.
كما تقرر استحداث جائزة «قارئ الجمهور»، بحيث يتم اختيار القارئ الذي يحصل على أكثر الأصوات المشجعة له من قبل الجمهور، شريطة أن لا تقل درجته في أحكام التجويد عن نسبة 90%. فضلاً عن تقسيم المسابقة إلى فرعين بدلاً من فرع واحد، إذ يُعنى الفرع الأول بالتلاوة بمرتبة الترتيل «كما في تلاوة المحافل»، فيما يُعنى الفرع الثاني بالتلاوة بمرتبة التدوير «كما في تلاوة الصلاة»، نظراً لتنوع إمكانيات القراء ورغبات الجمهور وحرص اللجنة المنظمة على إتاحة الفرصة لأكبر عدد ممكن من المتسابقين للمشاركة.
من جانبه أعرب وكيل الوزارة للشئون الإسلامية عن شكره الجزيل للشركاء المنظمين لمسابقة القارئ العالمي، مشيداً بحسن تعاونهم وتضافر جهودهم من أجل خدمة كتاب الله تعالى، وإبراز جهود مملكة البحرين في هذا المضمار المبارك، وفق توجيهات القيادة الرشيدة التي تتابع باهتمام بالغ كل ما يتعلق بالشأن القرآني، وتقدم الدعم المتواصل لوزارة العدل والشئون الإسلامية والأوقاف للارتقاء بالمؤسسات القرآنية، وتعزيز رسالتها العظيمة.
حضر اللقاء مدير إدارة شئون القرآن الكريم بالوزارة الشيخ عبدالله قحطان العمري، ورئيس المسابقات القرآنية بالوزارة الشيخ أحمد صالح بوشلف، ومدير إدارة الخدمات الإلكترونية وتطوير القنوات بهيئة الحكومة الإلكترونية السيد أحمد محمد بوهزاع، ورئيس تقديم الخدمات وتعزيز القنوات بهيئة الحكومة الإلكترونية السيد محمد الشيشاني.
الجدير بالذكر أن مسابقة القارئ العالمي تحظى برعاية ملكية سامية من لدن عاهل البلاد المفدى، وهي الأولى من نوعها على مستوى العالم، وتعمل وزارة العدل والشئون الإسلامية والأوقاف من خلال إدارة شئون القرآن الكريم على إعداد وتنفيذ ومتابعة وتقييم المسابقة

مصدر الخبر :
أخبار الخليج