انطلاق النسخة الثانية من مهرجان «بر الوالدين» بالشرقية اليوم
20 مارس 2015 - 29 جمادى الأول 1436 هـ( 329 زيارة ) .
الدولة :المملكة العربية السعودية > القطيف

تنطلق اليوم الجمعة في المنطقة الشرقية، النسخة الثانية من مهرجان «بر الوالدين»، ويتضمن مجموعة من الفعاليات الهادفة لتعميق وتعزيز سلوك بر الوالدين.

وأشاد محافظ القطيف خالد الصفيان -أثناء استقباله فريق العمل الذي يتولى التخطيط والتنفيذ لإطلاق المبادرة- بالمبادرات والانشطة الجادة التي تهدف الى إثراء المجتمع، ورفده بالقيم والمعنويات، وتعمل على تلبية احتياجاته المعرفية والقيمية وتحافظ على هويته والتزامه الديني.

واشار الى انه يثمن لهم هذه المبادرات، مؤكدا أن تفشي بعض السلوكيات الخاطئة نتيجة غياب أو تغييب العادات الاجتماعية والقيم الدينية الأصيلة يستدعي إطلاق مبادرات جادة تدعو الى الفضيلة بأساليب محببة ومنهجية، تتوافق مع قيم الدين وعادات المجتمع وتقاليده، وبين المنزلة العظيمة لمن يوفي والديه حق قدرهما ويوليهما ما يستحقان من الرعاية والبر، وذكر عدداً من المواقف المؤثرة حول بر الوالدين، وأهمية واجب الأبناء الديني والأخلاقي تجاههما، وأن البر من أحب الاعمال إلى الله.

وقال المشرف على الفعالية عبدرب الأمير السني لـ ”اليوم“، ان المهرجان في نسخته الثانية سيكون مختلفا تماما عن النسخة الاولى في العام الماضي، لافتا الى ان اللجنة المشكّلة للتحضير للمهرجان، استكملت جميع الترتيبات اللازمة للخروج بفعاليات وافكار جديدة، مبينا ان التنوع في البرامج سيكون السمة البارزة في النسخة الثانية، حيث يستهدف المهرجان إشراك كافة شرائح المجتمع من الاطفال والشباب وكبار السن، مبينا، ان المهرجان يتضمن العديد من البرامج الثقافية كالأمسيات الادبية المتنوعة في الشعر والقصة. والفنون التشكيلية، وكذلك البرامج الانسانية التي تتمثل في زيارة كبار السن في دور الرعاية والمستشفيات علاوة على برامج الرياضة والمرح.

واشار الى إن المهرجان يسعى الى نشر ثقافة بر الوالدين والتذكير بها والعمل على تأصيلها في فكر الابناء والبنات، انطلاقا من الدين الحنيف والقيم النبيلة كما ورد في القرآن الكريم والاحاديث الشريفة، والعمل على ان يكون يوم بر الوالدين في 21 مارس. واضاف أن الفعالية تسعى لإثراء مناسبة ”يوم الام“ عن طريق لفت الانظار لهذا اليوم في حياة الامهات، من خلال توزيع دعوات عبر قنوات التواصل الاجتماعي تذكر الابناء بأهمية تفعيل هذا اليوم برمزيته الانسانية واهدافه التربوية التي تحث على احترام الام وتكريمها؛ انطلاقا من تعاليم الدين الحنيف ودعوات الانبياء عليهم الصلاة والسلام، مضيفا: إن المبادرة تسعى ليكون يوم الام يوما لـ «بر الوالدين» ليشمل الاحياء والاموات من خلال وضع شعار عام للحملة.

مصدر الخبر :
اليوم