أمير الشرقية يكرم الجهات المشاركة بفعاليات «أسبوع النزيل الخليجي»
8 ديسمبر 2014 - 16 صفر 1436 هـ( 949 زيارة ) .
التصنيف الموضوعي :المجالات الاجتماعية > المسجنون وأسرهم
الدولة :المملكة العربية السعودية > الدمام

# مبنى جديد لنزلاء السجون وآخر لإصلاحية الدمام

كرم ﺻﺎﺣﺐ ﺍﻟﺴﻤﻮ ﺍﻟﻤﻠﻜﻲ ﺍﻷ‌ﻣﻴﺮ ﺳﻌﻮﺩ ﺑﻦ ﻧﺎﻳﻒ ﺑﻦ ﻋﺒﺪﺍﻟﻌﺰﻳﺰ أمير المنطقة الشرقية يوم أمس الجهات المشاركة والداعمة لفعاليات أﺳﺒﻮﻉ ﺍﻟﻨﺰﻳﻞ ﺍﻟﺨﻠﻴﺠﻲ ﺍﻟﻤﻮﺣﺪ ﺍﻟﺜﺎﻟﺚ ﺗﺤﺖ ﺷﻌﺎﺭ «ﺧﺬ ﺑﻴﺪﻱ ﻧﺤﻮ ﻏﺪ ﺃﻓﻀﻞ»، والذي ﺗﻨﻈﻤﻪ مديرية السجون ﺑﺎﻟﻤﻨﻄﻘﺔ ﺍﻟﺸﺮﻗﻴﺔ ﻭﻣﻜﺘﺐ
«ﺑﺼﻴﺮﺓ» ﻟﻠﺪﻋﻮﺓ ﻭﺍﻹ‌ﺭﺷﺎﺩ ﻭﺗﻮﻋﻴﺔ ﺍﻟﺠﺎﻟﻴﺎﺕ ﻓﻲ ﻣﺠﻤﻊ ﺍﻟﻈﻬﺮﺍﻥ ويستمر ﻟﻤﺪﺓ أﺳﺒﻮﻉ ﻣﻦ ﺧﻼ‌ﻝ ﺍﻟﻤﻌﺮﺽ ﺍﻟﺘﻮﻋﻮﻱ ﻭﺍﻷ‌ﻧﺸﻄﺔ ﺍﻟﻤﺘﻨﻮﻋﺔ التي تقدم ﻟﻠﺴﺠﻨﺎﺀ ﻭﺍﻟﻤﻔﺮﺝ ﻋﻨﻬﻢ ﺇﺿﺎﻓﺔ ﺇﻟﻰ ﻓﻌﺎﻟﻴﺎﺕ ﺧﺎﺻﺔ ﺑﺄﺳﺮ ﺍﻟﺴﺠﻨﺎﺀ ﻭﻛﺎﻓﺔ ﺷﺮﺍﺋﺢ ﺍﻟﻤﺠﺘﻤﻊ.

وتجوَّل سموه فور وصوله على اﻷركان التوعوية التي تضمنها معرض أسبوع النزيل الخليجي بمجمع الظهران مستمعًا لشرح موجز من مسؤولي الأركان عن أبرز اﻷهداف التي يسعون لتحقيقها والرؤية والرسالة الموجهة للنزيل ولكافة شرائح المجتمع، بعد ذلك شاهد سموه عرضًا مرئيًا عن أعمال وبرامج مكتب «بصيرة» للدعوة واﻹرشاد وتوعية الجاليات بسجون المنطقة الشرقية والتي استهدفت النزلاء في معظم اﻹصلاحيات وعنابر السجون، وفي ختام الحفل استلم سموه هدية تذكارية من المنظمين لفعاليات أسبوع النزيل الخليجي الثالث.
إلى ذلك شدد مدير عام السجون بالمنطقة الشرقية العميد سعد العتيبي على أهمية مثل هذه الفعاليات في تجاوز النزيل للمرحلة التي يعيشها والقدرة على العودة لحياته الطبيعية والتكيف مع ظروفه ليصبح من الأعضاء الفاعلين بالمجتمع، مشيرًا إلى مشاركة 17 جهة حكومية وخاصة في هذه الفعاليات لتقديم الرعاية للنزلاء طبيًا وعلميًا واجتماعيًا ودعويًا وتدريبًا وفي كافة المجالات الآخرى بهدف مساعدتهم وتوجيههم إلى طرق الصلاح والنجاح.
وأوضح العميد العتيبي أن هناك العديد من المشروعات التي ستنفذ داخل السجون بالشرقية ومنها شراكة مع «تراحم» لصناعة الحرف اليدوية وتمويلها من خلال متبرعين بهدف إظهار إمكانات النزلاء ومهاراتهم، مبينًا أن هناك مشروع مبنى جديد لنزلاء الدمام تم البدء بمرحلته الأولى وبعد شهر ستنفذ المرحلة الثانية إضافة لمبنى الإصلاحية الجديدة والتي سيتم الانتهاء منه خلال سنة، مؤكدًا على الدور الكبير الذي يقدمه مكتب «بصيرة» داخل سجون المنطقة الشرقية لدعوة النزلاء ورعايتهم

مصدر الخبر :
المدينة