الامارات...مؤسسة "زايد الخيرية" توقع مذكرة تفاهم مع "بيت الخير"
21 فبراير 2014 - 21 ربيع الثاني 1435 هـ( 416 زيارة ) .

#المذكرة
تأتى انطلاقاً من رغبة المؤسستين وتوجههما لإنشاء صيغ للتكامل في الشؤون الخيرية



وقّعت
مؤسسة زايد بن سلطان آل نهيان للاعمال الخيرية والإنسانية، ممثلة بمديرها العام أحمد
شبيب الظاهري وجمعية بيت الخير، ممثلة بمديرها العام عابدين طاهر العوضي، مذكرة تفاهم
في مقر المؤسسة بأبوظبي، للتعاون المشترك في مجالات الدراسات والخدمات الاجتماعية والتدريب
وتبادل الخبرات، مدتها عام قابلة للتجديد، حسب رغبة الطرفين .



تأتي
تلك المذكرة انطلاقاً من رغبة المؤسستين وتوجههما لإنشاء صيغ للتكامل في الشؤون الخيرية،
تحقيقاً لمفهوم التعاون والشراكة بين الهيئات والجمعيات التي تعمل في مجال خدمة المجتمع،
من خلال تقديم الخدمات الإنسانية والخيرية، بهدف الارتقاء بنوعية تلك الخدمات للمواطنين
والمقيمين في دولة الإمارات لاسيما الأسر المحتاجة .



كما
تقضي بالتأسيس لتكامل استراتيجي في جوانب العمل الإنساني والتطوعي والنشاطات والفعاليات،
ويشمل التنسيق والتعاون المشترك في مجال دراسة الحالات الاجتماعية المحولة من كل طرف
للطرف الآخر، والتعاون في مجال البحث الاجتماعي، التي يجريها كل طرف في دراسة الظواهر
الميدانية . ويتعاون الجانبان في برامج الرعاية والأنشطة وكفالة الأيتام داخل الدولة،
ويتبادلان المعلومات عن الحالات المستفيدة من برامج الرعاية الأسرية .



وقال:
نحن اليوم نؤطر لعلاقة قديمة مع "بيت الخير"، هذه الجمعية العريقة والأساسية
في مجال العمل الخيري داخل الدولة، والتي أثبتت حضورها وتميزها من خلال مسيرتها الثرية
بالتجارب والإنجازات، لاسيما في دبي والإمارات الشمالية .



من جانبه
أثنى عابدين طاهر العوضي، على دور مؤسسة زايد بن سلطان آل نهيان للأعمال الخيرية والإنسانية
ومديرها العام، لانفتاحه على المؤسسات والجمعيات الخيرية العاملة في الدولة، وسعيه
للتعاون معها في مسيرة الخير المباركة التي تشهدها الدولة، وهو استمرار للنهج الذي
أرساه الوالد المؤسس المغفور له بإذن الله تعالى الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، رحمه
الله، الذي حوّل دولة الإمارات إلى عنوان عالمي للخير والعطاء، وكانت هذه المؤسسة بعض
إرثه وإنجازاته المشهودة، التي مازالت ماثلة في الذاكرة حتى الآن .

مصدر الخبر :
صحيفة الخليج