نائب أمير الرياض يرعى معرض“اختراعات المعوقين” الشهر المقبل
19 يناير 2014 - 18 ربيع الأول 1435 هـ( 377 زيارة ) .

# المعرض يأتي إدراكًا من الجمعية بأهمية العلم
كقاعدة تنطلق منها كافة برامج التصدي لقضية الإعاقة وقاية وعلاجًا



يرعى صاحب السمو الملكي
الأمير تركي بن عبدالله بن عبدالعزيز، نائب أمير منطقة الرياض في الثاني من الشهر المقبل
افتتاح المعرض الأول لاختراعات خدمة المعوقين الذي تنظمه جمعية الاطفال المعوقين بالتعاون
مع مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية، ومؤسسة الملك عبدالعزيز ورجاله للموهبة
والإبداع (موهبة)، ومركز الاسطرلاب، وذلك بمقر المركز بالرياض.



وأوضح صاحب السمو الملكي
الأمير سلطان بن سلمان بن عبدالعزيز رئيس مجلس إدارة الجمعية أن المعرض يأتي إدراكًا
من الجمعية بأهمية العلم كقاعدة تنطلق منها كافة برامج التصدي لقضية الإعاقة وقاية
وعلاجًا، وحرصهًا منها منذ تأسيسها على أن يكون دعم البحث العلمي في مجال الإعاقة في
مقدمة محاور إستراتجيتها الثلاثية.



وبين سموه أنه على مدى
السنوات الثلاثين السابقة، تفردت الجمعية في تطبيق ذلك على أرض الواقع من خلال عدة
صور يتصدرها تأسيسها لمركز الأمير سلمان لأبحاث الإعاقة، وهو أول مركز من نوعه في العالم
العربي، ومن ثم توالت تلك الصور عبر مؤتمرات علمية عالمية ودورات وندوات متخصصة انعكست
إيجابًا ليس فقط على برامج الرعاية والخدمة التي تقدمها الجمعية، بل أيضًا على حقوق
المعوقين وما يحظون به من رعاية في المملكة بصفة عامة.



وقال سموه: إن تبني الجمعية
لفكرة المعرض الأول لاختراعات خدمة المعوقين إنما يسهم في إيجاد بيئة تحفيزية لنهج
البحث العلمي من جهة، وتعظيم الاهتمام باحتياجات المعوقين من جهة أخرى، ويتيح الفرصة
للمخترعين لعرض مبتكراتهم وإبراز أفكارهم الجديدة وتشجيعهم على مواصلة البحث والتطوير،
آملًا أن يكون هذا المعرض نافذة لاكتشاف أفكار عملية وابتكارات متميزة، ومنصة لميلاد
علماء وطنيين يضعون بصماتهم لخدمة قضية الإعاقة والمعوقين.

مصدر الخبر :
المدينة السعودية