متطوعو «دبي للعطاء» ينفذون صيانة مدرسة وروضة أطفال
23 يوليو 2013 - 15 رمضان 1434 هـ( 245 زيارة ) .
الجمعية : دبي العطاء

نظمت مبادرة “التطوع في الإمارات” التي أطلقتها
“ دبي للعطاء ” منذ خمس سنوات لتوفير الاحتياجات المطلوبة للمدارس الخيرية، دورتين خلال
الربع الثاني من العام الجاري، استهدفتا مدرسة أم القرى الخاصة الخيرية في أم القيوين،
وروضة البساتين فرع الخوانيج بدبي، على أن تُستكمل دورتان أخريان في الربع الأخير من
العام الجاري، بحسب نورة محمد بن كلبان مساعد مدير المشاركة المجتمعية في “دبي العطاء”.



وقالت بن كلبان: “يعد التطوع بما يشمل من تكريس الوقت
والجهد لصالح الآخرين تجربة مجزية جداً، وميزة رائعة للثقافة الإماراتية العريقة التي
تسعى مؤسسات الدولة الإنسانية لغرسها ورعاية قيمها باستمرار، فالعمل التطوعي يشكل حراكاً
إيجابياً واسعاً في المجتمع الإماراتي وخير دليل على ذلك توسّع هذا القطاع على مدى
السنوات القليلة الماضية بمعدلات نمو متسارعة”.



وأوضحت أنّ تزايد النمو السكاني في الدولة أدى بالضرورة
إلى حاجة متنامية لزيادة مشاركة أفراد المجتمع، بمختلف فئاتهم وتخصصاتهم، للمساهمة
في تنفيذ مختلف البرامج والأنشطة الاجتماعية لدعم القضايا الإنسانية، منها مبادرة
“التطوع في الإمارات” التي تمنح المواطنين والمقيمين فرصة العمل والمساعدة في نشر الوعي
داخل الدولة بأهمية توفير البيئة والمناخ التعليمي الصحي، ويشارك نحو 100 متطوع في
كلّ حملة من تلك المبادرة.