وفد هيئة الهلال الاحمر يتفقد المشاريع الإنسانية في سيريلانكا
22 يوليو 2012 - 3 رمضان 1433 هـ( 685 زيارة ) .


واصل وفد هيئة الهلال الاحمر لدولة الامارات العربية المتحدة مهمته الإنسانية في سيريلاكا بافتتاح عدد من المشاريع التنموية التي تنفذها الهيئة لصالح المتأثرين من كارثة تسونامي، وتفقد سير العمل في تلك المشاريع التي شارفت على الانتهاء، وذلك بناء على توجيهات الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة والفريق أول الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبو ظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، ومتابعة الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء رئيس هيئة الهلال الأحمر.


وقام الوفد برئاسة محمد حبروش الرميثي نائب الأمين العام للشؤون المحلية وعضوية عبدالرحمن الطنيجي مدير الإعلام والعلاقات العامة أمس بتفقد المشروع السكني في منطقة هامبنتوتا جنوب شرق العاصمة السيريلانكية كولمبو الذي تنفذه الهيئة بتمويل من مؤسسة زايد للأعمال الخيرية والإنسانية.


واطلع على المراحل النهائية للمشروع الذي يتكون من 20 منزلا ومواصفات البناء والمنازل التي سيتم تسليمها للمستفيدن قريبا.


وأوضح محمد حبروش الرميثي أن هذا المشروع الخيري والتنموي يعبر عن المشاعر الإنسانية التي يحملها الشعب الإماراتي تجاه المتضررين من كارثة تسونامي ويجسد حرص مؤسسة زايد للأعمال الخيرية والإنسانية على مساندة المتأثرين وتحسين ظروفهم الإنسانية، وذلك من خلال توفير المأوى المناسب لهم بعد سنوات من الحرمان والتشرد في العراء دون مأوى يجمع شمل الأسر التي شتتها هول الكارثة.


وأكد أن مؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للاعمال الاجتماعية برئاسة الشيخ أحمد بن زايد آل نهيان آلت على نفسها تقديم المساعدات الإنسانية وإنشاء المشاريع التنموية لإعادة الحياة إلى طبيعتها في المناطق المنكوبة وتعزيز قدرة المتأثرين على تجاوز ظروف المحنة. كما تفقد وفد هيئة الهلال الأحمر سير العمل في دار أيتام منطقة تانجول جنوب العاصمة الذي تنفذه الهيئة بالتعاون مع جمعية أصدقاء قول بتكلفة 400 ألف دولار.


وتتكون دار الأيتام من ثلاثة طوابق خصص الأول منها للخدمات الصحية و الإدارية والثاني لسكن الأيتام الذين يبلغ عددهم في المرحلة الأولى 150 يتيما .. بينما خصص الطابق الثالث للأنشطة الثقافية و التعليمية ومكتبة وغرف دراسية ومجلس لاستقبال ذوي الأيتام وأسرهم.