"تمكين الشارقة" تقيم برنامج ندوات للفتيات فاقدات الأب
31 ديسمبر 2007 - 21 ذو الحجة 1428 هـ( 268 زيارة ) .

استضافت مؤسسة الشارقة للتمكين الاجتماعي الخيرية الداعية المصرية بثينة الرفاعي، لتدير جلسة حوارية للفتيات المنتسبات للمؤسسة تحت عـنـوان (بإرادتنا .. نصنع سعادتنا)، ضمن سلسلة برامج المؤسسة النفسية والاجتماعية الدورية التي تقدمها لأبنائها فاقدي الأب المشمولين برعايتها .


قد عمدت الداعية خلال الجلسة إلى استخدام أسلوب الحوار كوسيلة من أنجح وسائل الإرشاد التربوي لإشعار الفتيات بالطمأنينة والارتياح ومساعدتهن على التكيف مع الأجواء المحيطة، وقد تناولت في الجلسة العديد من المحاور الهامة التي تلامس واقع الفتيات، وتطرقت إلى ذكر فضل الأم وآثار برها على حياة الإنسان عامة.


كما ركزت على الهدف الأساسي الذي عقدت الجلسة من أجله وهو اكتشاف السعادة الحقيقية التي يصنعها الإنسان بنفسه عبر إرادته القوية ورغبته الحقيقة بها، ثم تناولت الداعية العديد من مشكلات الفتيات بالمناقشة وإيجاد الحلول العملية لها، حيث طرحت الفتيات قضاياهن المتنوعة وما يواجههن من متاعب في الحياة اليومية؛ ثم تبادلن الآراء والخبرات حول الحلول الواقعية التي استعرضتها الداعية كطرق مناسبة للتعامل مع المشكلات المطروحة.


وتهدف المؤسسة من خلال هذه الجلسات إلى تعميق التواصل بينها وبين أبنائها، وتوفير فرصة الحوار المفتوح لهم، والتقرب إليهم، وكسب ودهم، والتعرف على مشكلاتهم ومحاولة علاجها، كما تسعى إلى إعداد الفتيات إعداداً متكاملاً لمواجهة العراقيل التي تواجههن، ومساعدتهن في تحديد الأولويات والأهداف في المجالات الحياتية المختلفة، وتنمية المهارات والقدرات الشخصية.


وتركز المؤسسة على إحاطة أبنائها بالتوجيه والإرشاد بشكل دوري طوال العام من خلال الطرق التربوية الحديثة التي تلقى القبول في نفوسهم، وتبتعد كل البعد عن التوجيه الصريح المباشر.


وقد نفذ البرنامج بالتنسيق مع نادي سيدات الشارقة، حيث أقيمت الجلسة على يومين في قاعة العروض الكبرى بأرض النادي في الشارقة.

مصدر الخبر :
أحمد الشريف