المطالبة بأكاديمية مصرية لحماية الشباب المبدعين
20 ديسمبر 2007 - 10 ذو الحجة 1428 هـ( 236 زيارة ) .
التصنيف الموضوعي :التعليمي والثقافي

طالب خبراء البحث العلمي والعلوم البيئية بمصر بإنشاء أكاديمية لتجميع وحماية المبدعين المتفوقين خاصة من الشباب والكبار دون النظر إلي تحديد سن معينة بضمان التفوق وبدون تدخل العامل الشخصي‏.‏

واكد الخبراء خلال ندوة تكريم المتفوقين من نوادي العلوم بالأهرام ضرورة اتاحة المجال الابداعي في شتي العلوم والمجالات البحثية برعاية أكاديمية من أجل صقل الدراسة الأولية للاختراع العلمي‏.‏

ودعا الدكتور مصطفي طلبة استاذ العلوم البيئية والميكروبولوجي لتوطيد العلاقة بين الأكاديمية ونوادي العلوم في كل أنحاء مصر ومكتبة الاسكندرية لإضافة أفكار جديدة تهم شئون البيئة‏.‏

وأضاف أن مطالبة المواطن للحفاظ علي البيئة من التلوث وتعرضها لكوارث قد يكون لها عواقب وخيمة علي صحة الانسان‏,‏ يجب أن تكون للصغير أولا قبل الكبير‏,‏ وأن تفعيل القوانين البيئية التي تنادي بها في وسائل الإعلام سيساعد كثيرا علي تغيير سلوك شرائح المجتمع‏.‏

ومن جانبه أعلن الدكتور محسن شكري القائم بأعمال رئيس أكاديمية البحث العلمي عن اعادة افتتاح المركز القومي للأجهزة العلمية فورا أمام المبدعين من الصغار والكبار علي أسس سليمة شريطة حصول المخترع المبدع علي دورات تدريبية وبحث دراسة الجدوي الخاصة بمشروع الباحث بدقة موضحا أن المشاريع التي ستقدم ستنال الرعاية والاهتمام من الخبراء في البحث العلمي وطرحها علي الساحة العلمية خاصة بعد الحصول علي براءة الاختراع‏.‏ ومن جانبهم طالب الشباب المكرمون المبدعون من نوادي العلوم بسرعة الاستخراج والحصول علي براءة الاختراع التي تستغرق ما بين سنة إلي ثلاث سنوات

مصدر الخبر :
الأهرام