“جامو وكشمير “ في معرض صور بجدة يحكي قصة" اليوم الأسود" للاضطهاد الديني للمسلمي المنطقة عبر عدة عقود
6 نوفمبر 2013 - 3 محرم 1435 هـ( 1636 زيارة ) .
أقامته" التعاون الإسلامي" مع القنصلية الباكستانية بجدة 
 
“جامو وكشمير “ في معرض صور بجدة يحكي قصة" اليوم الأسود" للاضطهاد الديني  للمسلمي المنطقة عبر عدة عقود
 
# إحسان أوغلي: وفد خاص من المنظمة للوقوف ميدانيا على أوضاع المسلمين في المنطقة 
 
# القنصل الباكستاني: أطالب بانشاء آلية دائمة لمراقبة حقوق الانسان في جامو وكشمير 
 
#السفير الباكستاني : ابادة مئات الآلاف وسجن الآلاف من كبار السن بسبب السياسية القمعية في الكشميرية
 
تغطية: رئيس التحرير:
 
أقامت منظمة "التعاون الاسلامي "والقنصلية العامة الباكستانية بجدة معرضا للصور الفوتوغرافية عن كشمير؛ لابراز جوانب قضيتها الإسلامية ومعاناة أهلها على مدار عدة سنوات، و عبر الصور التي توضح جوانب القضية التي عرفت باليوم الأسود منذ احتلالها عام 1947م
 
وقد تحدث في هذه المناسبة قنصل عام باكستان السيد افتاب احمد كهوكهر في كلمة  في الحفل طالب فيها اللجنة الخاصة بحقوق الانسان في منظمة "  التعاون الإسلامي" بإنشاء آلية دائمة لمراقبة حقوق الإنسان في جامو وكشمير ، في الوقت الذي أكد فيها الأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي البروفيسور إحسان أوغلي أن المنظمة سوف ترسل وفدا خاصا للوقوف ميدانيا على أوضاع المسلمين هناك ومعاناتهم.
 
وقال القنصل الباكساتني في كلمته  : "انه لشرف كبير لي ان ارحب  بكم جميعا الى هذا المعرض احياء لذكرى اليوم الاسود لكشمير. هذا المعرض هو بادرة مشتركة بين  باكستان ومنظمة التعاون الاسلامي تحت رعاية سعادة السفير نعيم خان ومعالي البروفيسور اكمل الدين احسان اوغلى. ان الهدف الاساسي لحدث هذا اليوم هو إظهار انتهاكات حقوق الانسان  في الجزء الذي تحتله الهند من كشمير. وهذا المعرض هو دعوة للمجتمع الدولي ليلعب دوره لانهاء الانتهاكات وايضا لحل نزاع جامو وكشمير وفقا لقرارات الامم المتحدة و تطلعات شعب كشمير.
 
تاريخ اليوم الأسود
وأضاف :دعوني اشاطركم باختصار تاريخ اليوم الاسود لكشمير. يوم 27 اكتوبر 1947م دخل الجيش الهندي الى جامو وكشمير منتهكا بذلك خطة تقسيم الهند وكذك كافة مبادئ حق تقرير المصيرللشعوب وفقا لما ضمنه ميثاق الامم المتحدة. هذا العمل الغير قانوني حرم الكشميريين من كل الحقوق الاساسية الخاصة بتمكينهم من الاستعمتاع بحقهم في الحرية و تقرير المصير. ومنذ ذلك الحين والكشميريون يناضلون من اجل حقهم في تقرير المصير.
 
وقال: يمثل 27 اكتوبر اليوم الاسود لكشمير ليذكرالمجتمع الدولي بواجباته القانونية والسياسية و الاخلاقية التي لم تتحقق. كذلك يمثل هذا اليوم التعبير عن عزم وارادة الشعب الكشميري لتحقيق اهدافه وكذلك للتاكيد على دعمنا الثابت والمبدئي لشعب جاموو كشمير.
 
وأوضح يقدم هذا المعرض بعض لمحات حول هذا النضال. الصور التي رأيتموها تخبركم فقط عن قصة عزيمة وارادة شعب. ان رصاص وحراب المحتل لا يمكنها إسكات صوت هذا الشعب. بل على العكس ستعمق رغبته في تحقيق حقوقه الاساسية.
 
العلامة المميزة لحدث هذا اليوم هو وجود السيد غلام محمد صافي. فهو و بصدق يمثل ايقونه نضال شعب كشمير. 
 
المعرض والمنظمة
وقال القنصل العام : اود الاعراب عن امتناننا العميق لمعالي امين عام منظمة التعاون الاسلامي لاستجابته السريعة والايجابية لاقتراحنا اقامة معرض مشترك عندما التقيته في اول زيارة مجاملة زرته فيها في شهر مارس من هذا العام. وتعكس موافقته على هذا الاقتراح التزامه الشخصي بقضية شعب كشمير وكذلك دورة ومساندته بصفته امينا عاما لمنظمة التعاون الاسلامي. 
 
كما يساهم هذا المعرض في تحقيق التزام منظمة التعاون الاسلامي بابراز و حماية حقوق الانسان للمسلمين في نضالهم من اجل حقهم بتقرير المصير. كما ان هذا الحدث سيقوي من موقف المنظمة في حل مسألة نزاع جامو وكشمير وفقا لقراراتها. 
 
وأضاف : انتهز هذه الفرصة لأتوجه بطلبي الى اللجنة الدائمة لحقوق الانسان التابعة لمنظمة التعاون الاسلامي من اجل انشاء آلية دائمة لمراقبة وضع حقوق الانسان في جامو وكشمير وتقديم التقرير الخاص بذلك الى الاجتماعات التالية لجلسات مجلس وزراء الخارجية.
 
وقال: اود ان اشيد بسعادة السفير عبد الله عبد الرحمن عالم، الممثل الخاص للامين العام حول كشمير.
 
 وختم كلمته بقوله وسنقوم بتوزيع كتيب يحتوي على المعلومات الموثقة الضرورية حول سياسات وتاريخ احتلال جامو وكشمير. وانا واثق ان ذلك سوف يجيب على استفسارات مختلفة  تتعلق بالظلم الذي يقع على شعب جامو وكشمير>>وختاما اود ان اشكر مسئولي امانة منظمة المؤتمر الاسلامي لعملهم على انجاح معرض اليوم..اشكركم على المشاركة.
 
النزاع الكشميري والأمم المتحدة
وتحدث السيد غلام مصطفى صافي، ممثل كافة احزاب الحرية الكشميرية عن مسألة نزاع كشمير وانها من القضايا الدائمة على جدول اعمال الامم المتحدة. وتطرق الى ما جاء في خطاب  رئيس وزراء باكستان حول المسألة ورئيس وزراء الهند. فبينما تحدث رئيس وزراء باكستان عن حق تقرير المصير وتطبيق قرارات الامم المتحدة بالخصوص تحدث رئيس وزراء الهند عن جامو وكشمير على انها جزء لا يتجزأ من الهند ولا يمكن التراجع عن هذا الموقف وتساءل ممثل كشمير متى اصبحت كشمير جزء من الهند هل كان ذلك في عندما دخل الجيش الهندي الى كشمير ام عندما تمت ابادة مئات الالاف من الكشميريين. هذه المنطقة المتنازعة يسكنها شعب يحق له تقرير مصيره ولا يمكن ان يتم ذلك عبر انتخابات تتم في كشمير المحتلة من قبل الهند. ولكن يجب ان يتم اجراء الاستفتاء عن طريق الامم المتحدة. وتطرق المتحدث الى اتفاقية سملا بين باكستان والهند وانها لا يمكن ان تحل مكان نصوص ميثاق الامم المتحدة وقراراتها.  كما تحدث عن رشوة الجيش الهندي لزعماء كشمير المحتلة لابقاء ولائهم للهند. واختتم بان حل مسألة كشمير ليس فقط من اجل هذه المشكلة ولكنه من اجل نزع فتيل الازمة بين الجارتين النوويتين.
 
إبادة مئات الآلاف
ثم تحدث سفير باكستان السيد محمد نعيم خان عن هذه المسألة وشكر امانة منظمة التعاون الاسلامي لمساندتها لقضية كشمير من اجل حل عادل بحق شعب كشمير. واكد على ضرورة ايجاد قرارات فعالة من قبل الامم المتحدة وان تطبق هذه القرارات التي مازالت تصدر منذ عام 1949 ولم يطبق منها شيئ ولم يتم اجراء الاستفتاء لشعب كشمير تطبيقا لحقه في تقرير مصيره. وتطرق الى السياسات القمعية للهند في جامو وكشمير وانها اصبحت اكبر منطقة عسكرية في العالم مما نتج عنه ابادة مئات الالاف من ابناء كشميروسجن الالاف من كبار السن. وذكر ايضا باهتمام المنظمات الانسانية بايراد التقارير عن الوضع في كشمير. واختتم بان  باكستان مستعدة للحوار مع الهند للوصول الى حل لهذه المسألة. 
 
وفد خاص في الميدان
واخيرا تحدث امين عام منظمة التعاون الاسلامي البروفيسور اكمل الدين احسان اوغلى فشكر سفير باكستان والقنصلية الباكستانية وممثلي كشمير واكد على مساندة المنظمة اللامحدودة لشعب كشمير في حقه من اجل تقرير مصيره. كما اكد على موافقة المنظمة على ارسال وفد تابع لها للوقوف على حقيقة الوضع في جامو وكشمير. 
 
وقامت فرح سعدية وهي ناشطة حقوقية تابعة لمنظمة يوث فور كشمير باجراء مقابلات صحفية مع بعض المسئولين ممن حضروا المعرض.