شباب" الندوة العالمية" يشاركون في رفع أضرار السيول عن المساجد والمنازل بالطائف
16 مايو 2013 - 6 رجب 1434 هـ( 1514 زيارة ) .
بعد أن ألحقت الضرر بـ(300) بيتا من بيوت الله في المحافظة
 
# شباب" الندوة العالمية" يشاركون  في رفع أضرار السيول عن المساجد والمنازل  بالطائف
# ايصال المساعدات العاجلة للمتضررين في القرى البعيدة والاحياء
#الفحص الطبي والزيارات النفسية وبرامج الأطفال أبرز النشاطات
# حملة خاصة لتنظيف المساجد ورفع الكتب والفرش التالفة منها
 
كتب رئيس التحرير:
 
هم شباب نذروا أنفسهم للتطوع في أماكن الضرر.. علموا أن مساعدة الغير هي الغيث لهم.. وأيقنوا أنه بقدر ما يحتاج المتضرر لمد يد العون ماديا في مثل هذه الظروف، فهو يحتاج إلى مد يد المساعدة ميدانيا من إزالة آثار الأضرار والمخلفات التي تركتها السيول.. فالبيوت التي غرقت تحتاج إلى تنظيف وترتيب وإزالة التالف من العفش والأثاث، ومساجد الله التي لحقها الضرر، وبلغت ثلاثمائة مسجد،  تريد من الجهد ما لا يقدر عليه إلا عصبة من الشباب يريدون وجه الله وإعادة بيوت الله لما كانت عليه نظافة وأناقة وفرشا طيبا وصورة حسنة تجذب المصلين..
 
الفرق التطوعية
من وحي هذا كله رأت"  الندوة العالمية للشباب الإسلامي" من خلال فرقها التطوعية الشبابية بمحافظة الطائف أن تساهم بتقديم مساعدات عاجلة للمتضررين من السيول بالمحافظة وبخاصة القرى الواقعة جنوبها مثل: (السر وبِسِل وبقران وشقصان)، إضافة إلى بعض الأحياء بأطراف الطائف كالقيم والقيم الأعلى وعشيرة في شمال الطائف، وغيرها .
 
ساعد التطوعي 
تنفيذ هذه الأعمال من خلال (مركز ساعد التطوعي) الذي يضم جمعية مراكز الأحياء بالطائف والندوة العالمية بالتعاون مع بعض الجهات الخيرية والرسمية وشارك في العمل الميداني نحو 200 متطوع. 
 
جهود تطوعية 
الجهود المُقَدَّمة بالتنسيق مع الدوائر الرسمية تمثلت في عدة أمور منها إيصال المساعدات للأسر المتضررة وزيارتهم في أماكن إيوائهم التي تم نقلهم إليها بواسطة الدفاع المدني، وتقديم الخدمات الأساسية والضرورية لهم، مثل الوجبات الغذائية، الفحص الطبي، الزيارات النفسية، تقديم برامج للأطفال، تقديم المساعدات في تنظيف منازلهم المتضررة.
 
(300) مسجدا متضررا
شملت المساعدات أيضا  تنفيذ حملة لتنظيف المساجد وإعادة تأهيلها وفرشها بعد إزالة مخلفات السيول منها ورفع المصاحف والكتب المتضررة منها.
يذكر أن هذه السيول ألحقت الضرر بعدد كبير من الأسر والمباني والسيارات وبنحو 300 مسجد بمحافظة الطائف.