الأنظمة والتشريعات
تصل إلى أجهزة الهاتف الجوال العديد من الرسائل التي تحمل وصفاً لحالة محتاج مذيلة برقم حسابٍ بنكي ليتم تحويل الصدقات-كما يدعون – لهذا الحساب، وتتكرر وتيرة هذه الإعلانات والنداءات المستعطفة في أغلب وسائل التواصل الاجتماعي وصفحات الانترنت. إن معظم هذه الرسائل هي مصيدة لتمويل الإرهاب ودعمه، فنجد الكثير من حولنا يتسارعون للبذل بمالهم في أوجه الخير، لكن السؤال المحير هنا، هل هي فعلاً أوجه خير ام أوجه غدر؟
الإغاثة والكوارث
أصبح التدريب الفعال للعاملين في المجال الإنساني أكثر أهمية من أي وقت مضى مع تزايد وتيرة الأزمات والكوارث، لكن الدراسات تشير إلى أن معظم العاملين في مجالي الإغاثة والتنمية يفتقرون إلى فرص التطوير المهني وهو ما دعا إلى تصميم بوابة DisasterReady.org منذ خمس سنوات للمساعدة في سد هذه الفجوة.
التطوع
مبادرة لإزالة الكتابات على الجدران وبقايا الصور بهدف الحفاظ على المظهر الجمالي لمكة المكرمة وحمايتها من التلوث. هذا ما يقوم به عدد من الشباب والفتيات السعوديين، وذلك بعد نقاشات وورش عمل تبنتها بعض الجهات في منطقة مكة المكرمة. وللحديث عن هذا الموضوع، كان للمركز الدولي للأبحاث والدراسات (مداد) هذا الحوار مع الأستاذة غزيل العتيبي التي أطلقت مبادرة سواعد الحي في مدينة مكة المكرمة.
التقنية والعمل الخيري
مما لا شك فيه أن الثورة التقنية التي طالت الإعلام، قد أحدثت فيه تغييراً فِي الفكر والأدوات، وخطت به خطوات كبيرة فِي الوصول للجمهور والتأثير فيه. ولعل من أبرز مَا تمثلت فيه هذه الثورة التقنية كان فِي مَا سمي بـ”الإعلام الجديد New Media”، أو كما يحلو لآخرين تسميته بـ”الإعلام الرقمي Digital Media”؛ نَظَراً لِأنَّ التقنية الرقمية هي الحاكمة والمهيمنة على كل وسائل هذا الإعلام، ويكاد يتفق الجميع على قيمة هذا الإعلام الجديد كأداة لمساعدة الكيانات بكَافَّة أشكالها وأنواعها وغاياتها ونشاطاتها على تحقيق أهدافها وزيادة وصولها لجمهورها، يستوي فِي ذلك الراغب فِي تنمية وعي المجتمع وتثقيفه، أو الساعي لمد يد العون له، أو الطامع فِي تحقيق مكاسب مادية من ورائه
العمل الخيري الخليجي
تصاعد الأزمة الإنسانية التي يعيشها أبناء المدن الجنوبية من سوريا دفع بعض المؤسسات والهيئات الدولية إلى تحمل مسؤولياتها الإنسانية تجاه تلك الأزمة التي تعصف بمئات الآلاف من النازحين. ومن أهم المؤسسات والهيئات العالمية التي بادرت إلى تقديم الدعم لهؤلاء النازحين هي الهيئة الخيرية الإسلامية العالمية في دولة الكويت حيث أطلقت على موقعها الالكتروني www.iico.org/Deraa وفي مقرها الرئيس وفروعها بالمحافظات حملة إغاثية عاجلة لمساعدة النازحين من أهل درعا على الحدود السورية الأردنية والشريط الحدودي مع الجولان المحتل تحت شعار "إغاثة درعا واجب شرعي وإنساني".
العمل الخيري و التنمية
أدى بروز العولمة في عصرنا الراهن إلى توسع غير مسبوق في التقنية وأساليب التفكير، زادت معها قناعة العملاء بأهمية رفع مستوى جودة الأداء في المنتجات والخدمات التي تقدمها لهم مؤسسات المجتمع المختلفة...