الغامدي: مشروع زواج الباحة اصطدم بالدعم وعدم التزام العرسان بالسداد
25 اغسطس 2008 - 24 شعبان 1429 هـ( 991 زيارة ) .

أوضح المدير التنفيذي لمشروع الزواج بالباحة علي بن محمد بن العاص الغامدي أن المشروع اصطدم بعقبات في الدعم المالى وعدم التزام العرسان بسداد الاقساط؛ ممّا استدعى التوجّه نحو المساعدات المقطوعة. وقال: إن 100 شاب فقط يستفيدون من المشروع سنويًّا، معربًا عن أمله في أن تغطي جمعية الزواج كافة المحافظات.

• متى بدأ المشروع؟ وماهى أبرز المعوقات أمامه؟

- تأسس مشروع الأمير فيصل بن محمد بن سعود لمساعدة الشباب على الزواج بالباحة منذ عام 1420هـ بموافقة صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سعود بن عبدالعزيز أمير المنطقة رئيس الجمعية، وكان المشروع في بدايته يصرف قروضًا لكل مستفيد تتراوح بين 12000 و15000ريال تسدد على أقساط شهرية وفقًا لدخل المستفيد من 300 إلى 500 ريال، وقضى النظام بأن المستفيد الذي ينتظم في السداد يتم إعفاؤه من مبلغ 2000ريال كمساعدة من الجمعية بخلاف المساعدات العينية، إلا أننا نواجه حتى الآن مشكلة كبيرة في سداد الاقساط من المستفيدين وفي مقابل هذا قمنا بإلغاء القروض، واكتفينا بتقديم مساعدة مقطوعة في مواجهة هذه العقبة.
إمكانية الاستمرار

• هل ترون إمكانية لاستمرار المشروع فى ظل ضعف الدعم؟
- هذا المشروع إنساني خيري إذ يساهم بقدر كبير في تحقيق التكافل الاجتماعي بين الشباب، وكان لتوجيهات ودعم الأمير محمد بن سعود بن عبدالعزيز وسمو نائبه الأمير الدكتور فيصل بن محمد بن سعود وكيل الإمارة الأثر البالغ في استمراريته كما كانت تبرعات ودعم أهل الخير من المحسنين حافزًا على استمراره إلاَّ أن هناك جمعية تشكّلت مؤخرًا بمسمّى (الجمعية الخيرية لتيسير الزواج والرعاية الأسرية بمنطقة الباحة) لخدمة كافة محافظات منطقة الباحة وقد باشرت عملها وينقصها اللوائح الداخلية التي تحدد عملية الصرف والشروط الواجب توفرها في المستفيد وغير ذلك من الأمور، كما ينقصها الدعم المالي الذي يمكنها من تنفيذ برامجها وفي ظل ذلك فإن المشروع يؤدي دوره إلى حين بدء الأعمال الفعلية لهذه الجمعية.

• المشروع يدعم الشباب ماديًّا ولكن هناك عقبة تواجههم وهي تكاليف الزواج كليلة الفرح، وقبل هذا المهر. فهل هناك خطة لمساعدتهم لتجاوز هذه العقبات؟
- كما أسلفنا إن تكوين جمعية خيرية لتيسير الزواج والرعاية الاسرية بمنطقة الباحة سيعالج هذه المسائل كلها. أمّا بالنسبة للمشروع فإنه بقدر الاستطاعة والدعم الذي يتلقاه يحاول تذليل هذه المشاكل.
• هل تحددون عددًا معينًا من الشباب للاستفادة من المشروع؟
- كما ذكرت آنفًا فإن الدعم الذي يتلقاه المشروع يعد محدودًا، وفي ضوئه سيستفيد الشباب بقرار من مجلس إدارة الجمعية ويدعم المشروع بمعدل (100) شاب سنويًّا. ويقدم دورات تأهيلية .