أحمد عبد الله عجيل العجيل

ولد المحسن أحمد العجيل عام 1901م، بمنطقة الفحيحيل بالكويت. 

وكعادة أقرانه تلقى تعليمه الأولي في الكُتاب، حيث تعلم القراءة والكتابة وحفظ ما تيسر من القرآن الكريم.

 

وشق العجيل طريقه أول حياته عن طريق العمل في التجارة بين البصرة والهند، ثم توسعت تجارته حيث افتتح عددًا من المحلات بالفيحيحيل بالكويت.

 

أوجه الإحسان في حياته:

 

لم يتاون العجيل في المساهمة بالأعمال الخيرية داخل وخارج الكويت، وتنوعت تلك الأوجه فمنها:

 

1- عمارة المساجد وتشييدها:

فقد ساهم العجيل في بناء عدد من المساجد داخل وخارج الكويت، فعمل على إنشاء 4 مساجد داخل دولة الكويت، و3 مساجد بمصر، ومسجدين بسوريا.

2- ولائم الإفطار خلال شهر رمضان المبارك، من خلال المساجد التي أنشأها داخل وخارج الكويت.

3- كفالة عدد من الأيتام داخل وخارج الكويت ومتابعته لهم بنفسه.

4- وصيته بثلث ماله بعد وفاته، حيث أقيمت عددًا من المشاريع بثلث المال لا زالت قائمة حتى الآن.

 

وبعد رحلة طويلة مليئة بالعطاء توفي رحمه الله يوم الجمعة عام 1991م.