دور المرأة في العمل الخيري ( انتهت ) (3722) زيارة .
من 15 ديسمبر 2014 - 23 صفر 1436
الى
17 ديسمبر 2014 - 25 صفر 1436
#  غايتنا كانت إصدار وثيقة خاصة بدور المرأة في العمل الخيري

متابعة: اسراء البدر

تجسيدا" للرؤية والمبادرة المستقبلية لتمكين المرأة بالنهوض وتنمية مجتمعها، اقامت الهيئة الخيرية الإسلامية المؤتمر العالمي "دور المرأة في العمل الخيري, للفترة من 15- 17ديسمبر 2014, بمشاركة أبرز القيادات النسائية في العمل الخيري والإغاثي من مختلف أنحاء العالم العربي والإسلامي ، وذلك من أجل مناقشة التحديات التي تواجه مشاركة المرأة في العمل الخيري والتطوعي من منظور إسلامي وعربي أوسع ، وبحث أسبابها وسبل معالجتها.

 

عرض الافتتاح 2.jpg

افتتح المؤتمر برعاية سمو امير الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح.
وقد القى الدكتور عبد الله المعتوق ,رئيس الهيئة الخيرية الإسلامية العالمية ومبعوث الأمين العام للامم المتحدة للشؤون الإنسانية المستشار في الديوان الأميري،  كلمة بين فيها اهمية دور المراة في العمل الخيري.
واضاف «هذا المؤتمر يأتي تحقيقاً لرسالة الهيئة الخيرية الإسلامية العالمية الداعمة لكل شرائح المجتمع الإنساني، والإسهام في رفع القدرات الخيرية والتطوعية للمرأة، لتحقيق أعلى المستويات الفاعلية والكفاءة والإنتاجية في مواجهة متطلبات الأوضاع الإنسانية في العالم»، مبينا أننا «حرصنا على أن يكون مؤتمراً علمياً رصيناً في رصده وتشخيصه ودراسته لواقع المرأة في البلاد العربية والإسلامية، فنظمنا العديد من ورش العمل والاجتماعات التنسيقية والتشاورية منذ انطلاق المبادرة في مارس 2012، لمناقشة أهم التحديات التي تحول دون تفعيل دور المرأة، إذ استعرضنا أبرز التوجهات المعاصرة والتجارب الإنسانية الناجحة، وذلك من منظور علمي وعملي دقيق».

الدور المحوري للمرأة

عرض الافتتاح 3.jpg


فيما أكد وزير العدل وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية في دولة الكويت ، أنه «لم يعد خافياً على أحد الدور المحوري الذي تلعبه المرأة المسلمة في بناء المجتمعات وتماسكها والنهوض بها، ولعل مشاركتها الفاعلة في العمل الخيري تخطيطاً وتنفيذاً وميداناً لأكبر دليل على أنها لبنة اساسية من لبنات النشاط الخيري على اختلاف مظاهره ومستوياته، فهي الداعية الى سبيل الرشاد والحق، وهي المنفقة من مالها براً وإحساناً، وهي النهر المتدفق بعطائها وإنسانيتها وإخلاصها».
بدورها، قالت رئيسة اللجنة التحضيرية العليا للمؤتمر شذى المشري، إن «فكرة تبني مبادرة تفعيل دور المرأة في العمل الخيري بدأت انطلاقاً من عالمية الهيئة الخيرية الإسلامية.
عرض شذى المشري.png
وبينت أن «غايتنا كانت إصدار وثيقة خاصة بدور المرأة في العمل الخيري، منطلقة من شريعتنا الإسلامية السمحاء بكل ما فيها من عمق واتزان وحكمة وبصيرة واستجابة لمتغيرات العصر تكون بمنزلة السند الشرعي والمنهج العلمي والمرجعية الداعمة لدور المرأة في العمل الخيري, ونهدف من خلال وثيقة المرأة المزمع اصدارها إلى إبراز الدور الحقيقي والهام للمرأة المسلمة في المشاركة التكاملية لبناء المجتمعات الإسلامية وتنميتها ، وبيان الجانب الشرعي الداعم لدور المرأة وإمكانياتها وقدراتها في بناء المجتمعات الإسلامية، وتشجيع المرأة المسلمة على العمل الخيري وتعزيز دورها الفاعل في هذا المجال، وبيان دور المرأة في العمليات الإغاثية الميدانية في الكوارث والنكبات.

ليس هناك عراقيل

 

عرض فعاليات المؤتمر 3.png
وقد ألقى عضو مجلس إدارة الهيئة الخيرية الإسلامية العالمية الدكتور عصام البشير كلمة الضيوف، أكد خلالها أن «المؤتمر يهدف إلى تصحيح ما ينسب للإسلام من وضع العراقيل في مسيرة عمل المرأة الخيري، والذي يعد أكبر من العمل الإغاثي».


الغاية من المؤتمر


الخروج بوثيقة عالمية ومنهج وسند شرعي وعلمي ، ومرجعية يتفق عليها علماء الشرع والدين والمختصين في قضايا المجتمع ، لتكون منهج عمل وأساس مرجعي للمرأة في العمل الخيري والمجتمعي والميداني، و من خلال هذه الوثيقة يسعى المؤتمر إلى تفعيل دور المرأة في المجتمع العربي والإسلامي وموائمة هذا الدور مع الشريعة الإسلامية ومبادئها وتعاليمها دون تصادم أو تعارض.

ويأتي ذلك ضمن إطار حرص الهيئة على تفعيل دور الكوادر النسائية في تنمية المجتمعات الإسلامية وبنائها وإحياء العمل الإسلامي المجتمعي ، وأن ترفع هذه الوثيقة لمؤتمرات عالمية لإقرارها عالميا" من خلال قرارات وفتاوي شرعية وتعديل قوانين ، والتي سيكون لها دور كبير وبارز في توسع نشاط المرأة الخيري ليصبح نشاطا عالميا بتبادل الخبرات والتجارب سعيا إلى تمكين المرأة من دورها الفاعل في العمل الخيري المجتمعي والإغاثي الميداني، تلبية لما تفرضه الحاجة لذلك والعمل لبناء المجتمعات والمساهمة في ارتقائها وتطورها.

أهداف المؤتمر

عرض فعاليات المؤتمر 4.png


1- إبراز الدور الحقيقي والهام للمرأة المسلمة في المشاركة التكاملية لبناء المجتمعات الإسلامية وتنميتها.
2- بيان الجانب الشرعي الداعم لدور المرأة وإمكانياتها وقدراتها في بناء المجتمعات الإسلامية.
3- تشجيع المرأة المسلمة على العمل الخيري وتعزيز دورها الفاعل في هذا المجال.
4- بيان دور المرأة الهام والفاعل في العمليات الإغاثية الميدانية في الكوارث والنكبات.

وقد تحولت الفكرة إلى رؤية واضحة المعالم وتعاطت الهيئة مع هذا المشروع بإيجابية وفاعلية ، واستضافت ورشتي عمل ضمت الأولى 20 سيدة من الكوادر النسائية الكويتية اللائي ناقشنً المشروع ورصدن التحديات ووضعن عدداً من التوصيات ، ثم جاءت الورشة الثانية لتضم أكثر من 50 قيادية نسائية من مختلف أنحاء العالم ليقدمن تجاربهن ومرئياتهن ويبحثن التحديات والمعوقات التي تحول دون تفعيل دور المرأة المسلمة في العمل الخيري ، خرجن بمجموعة من المقترحات والتوصيات والأسئلة ، والتي سوف يكون لها دور حقيقي في القضاء على بعض المعوقات وتذليلها لتفعيل وتنشيط دور المرأة في العمل الخيري التطوعي الإنساني.


البداية

عرض فعاليات المؤتمر 7.jpg
انطلاقاً من رسالة الهيئة الخيرية الإسلامية العالمية كمنظمة عالمية يغطي نشاطها الإنساني اكثر من 136 دولة حول العالم وإيمانا"منها بدور المرأة في العمل الخيري والتطوعي ، و حرصا" منها على تفعيله ، فقد تبنت الهيئة مبادرة تفعيل" دور المرأة في العمل الخيري والتطوعي " وتعزيز دورها في المجتمع ، والعمل على تأهيلها لتمكينها من المشاركة الفعالة لبناء مجتمعها والارتقاء والنهوض به ، لمساندة شقيقها الرجل في دفع عجلة التنمية والتطوير في المجتمع.

اما محاور المؤتمر فقد كانت كالاتي :
المحور الأول - المبحث الشرعي والقانوني

دراسة الأحكام الشرعية المتعلقة بعمل المرأة في العمل الخيري و المجتمعي ونزولها الميدان (الضوابط الشرعية - العوائق والحلول ) دراسة للقوانين والتشريعات العربية والإسلامية ومقارنتها مع القوانين الغربية والتشريعات المنظمة لعمل المرأة وشئونها.

المحور الثاني: المبحث القيمي
عرض د عبد الله المعتوق.png

دور المرأة المسلمة في نشر الدعوة الإسلامية وبناء الأسرة وتمكينها بالقيم الأصيلة للنهوض بالمجتمع الإسلامي .

المحور الثالث : المبحث الإنساني

خصوصية دور المرأة في العمليات الإغاثية الميدانية في الكوارث والنكبات .

المحور الرابع: المبحث الاجتماعي والاقتصادي

مؤسسات المجتمع الحكومية والأهلية والخاصة ودورها في تعزيز ودعم دور المرأة وتمكينها من المشاركة في بناء المجتمع وإيجاد مصادر وصيغ التمويل الشرعية للمشاريع الخيرية .

المحور الخامس: تجارب رائدة في العمل النسائي القيادي الخيري والمجتمعي على مستوى العالم الإسلامي.

الجلسة الخاصة لمناقشة محاور وثيقة " دور المرأة في العمل الخيري".

- مجال التأصيل الشرعي.
- مجال القوانين والتشريعات .
- مجال القرارات والاتفاقيات الدولية .
- نتائج الأبحاث والدراسات والمراجع والإصدارات العلمية والإحصائيات وتوصية المؤتمرات.

2- الحلقات النقاشية :

- حلقة نقاشية لنخبة من وزراء التربية على مستوى الوطن العربي والإسلامي .
- حلقة نقاشية لنخبة من وزراء الاعلام على مستوى الوطن العربي والإسلامي.
- حلقة نقاشية لنخبة من وزراء الأوقاف على مستوى الوطن العربي والإسلامي.
- الحلقة النقاشية لنخبة من رؤساء شركات وبنوك كبرى على مستوى الوطن العربي والإسلامي.

3- أعمال على هامش المؤتمر :

- إقامة محاضرات جماهيرية .
- معرض طوال ايام المؤتمر.

 

عرض فعاليات المؤتمر 6.png

وقد اشادت الاعلامية السعودية,منى ابو سليمان عضوة الجمعية العامة في الهيئة الخيرية الإسلامية العالمية على حرص الهيئة الخيرية على تعزيز دور المرأة في العمل الخيري، متمنية أن تحذو حذوها بقية المؤسسات والهيئات الخيرية الأخري في العالم العربي والإسلامي.

وقالت أبو سليمان، في تصريح صحافي بمناسبة المؤتمر العالمي «دور المرأة في العمل الخيري»: ان الهيئة الخيرية تؤمن بأهمية دور المرأة في العمل الخيري، وقد ترجمت ذلك بفتحها باب عضوية الجمعية العامة أمام المرأة، وسمحت لها بالترشح في انتخابات مجلس الإدارة، من أجل منحها صفة للحديث والحوار مع المؤسسات الخيرية والإقليمية والوطنية حول الأوضاع الإنسانية.

وأضافت أبو سليمان ان وثيقة المرأة التي تستعد الهيئة لإصدارها خضعت لحوارات ونقاشات موسعة ومازالت في حاجة الى المزيد من البحث والنقاش، وهذا ما سيوفره المؤتمر العالمي للمرأة من أجل بناء الوثيقة بناء صحيحا وعلميا، آملة أن يناقش المؤتمر كل التحديات التي تشكل عقبة امام دخول المرأة الى ميدان العمل الخيري.

وتابعت: لقد أبهرني النموذج الكويتي الإنساني المتحضر من خلال الشراكة الحقيقة الموجودة على أرض الواقع بين المرأة والرجل في التسابق على تقديم النموذج الخيري الحقيقي، مشيرة إلى أن بعض الدول العربية والإسلامية تعاني انفصاما في الشخصية، ولا تسمح للمرأة بأن تثبت ذاتها وتخدم مجتمعها إلا في حدود الدور الذي يرسمه الرجل.

واستدركت قائلة: لو نظرنا الى المرأة في اوروبا لوجدنها متطورة جدا وتقوم بأعمال كبيرة وتتغلب على الصعاب وذلك على عكس الحال في الدول الإسلامية، ومن هنا كان لابد من معالجة بعض المفاهيم التي تعوق عمل المرأة في مجتمعاتنا حتى نستطيع أن نبني شراكة حقيقية متكاملة مع الرجل.

وأكدت أبو سليمان أن الجهود التي تبذلها الهيئة الخيرية لتقنين وضع المرأة في العمل الخيري تعتبر قفزة نوعية وظاهرة حضارية، خاصة أن المرأة المسلمة ليست أقل من الذين وضعوا وثيقة بكين أو غيرها من الوثائق، معتبرة أن اصدار وثيقة لتفعيل دور المرأة في العمل الخيري يعتبر حلما لكل امرأة تحب وطنها وتسعى لرفعته ونهضته.

وأضافت أنها شاركت ضمن وفد الهيئة الخيري الذي قام خلال الأيام الماضية بزيارة تفقدية لأوضاع اللاجئين السوريين خاصة النساء والأطفال في كل من تركيا والاردن، مشيدة بالجهود الخيرية الكبيرة التي تبذلها الكويت ممثلة في الهيئة الخيرية والجمعيات الخيرية الاخرى للتخفيف من معاناة النازحين من ابناء الشعب السوري الشقيق.

عرض فعاليات المؤتمر 1.jpg