مسابقة الأمير سلطان بن سلمان لحفظ القرآن للأطفال المعوقين
من 29 مارس 2009 - 2 ربيع الثاني 1430
الى
29 مارس 2009 - 2 ربيع الثاني 1430

تنطلق في محافظة جدة منافسات مسابقة الأمير سلطان بن سلمان لحفظ القرآن الكريم للأطفال المعوقين في دورتها الثالثة عشرة خلال الفترة من 1 إلى 4/4/1430هـ الموافق 28 إلى 31/3/2009م.


وقد عقدت الأمانة العامة للمسابقة اجتماعا بالرياض دعت فيه الجهات التي ترغب المشاركة بفعاليات المسابقة لتقديم طلباتها للبدء في الترتيبات والاستعدادات الخاصة بعقد المسابقة التي تنظمها الجمعية للبنين والبنات كما تم دعوة الجهات التعليمية والخيرية المعنية برعاية المعوقين داخل المملكة أو في دول مجلس التعاون الخليجي للمشاركة في المسابقة.


وأوضح أمين عام الجمعية رئيس اللجنة التحضيرية عضو الأمانة العامة للمسابقة عوض بن عبدالله الغامدي، أنه بناءً على قرار الخطة الزمنية لفعاليات الدورة الثالثة عشرة للمسابقة تم مع بداية العام الدراسي الحالي دعوة الهيئات والمراكز والجمعيات التعليمية والخيرية للمشاركة في المسابقة سواء من داخل المملكة أو من دول مجلس التعاون الخليجي وذلك في إطار الشروط الخاصة للمشاركة .


واستعرض استعدادات عقد الدورة الجديدة للمسابقة مبينا أنها بدأت مبكراً عقب انتهاء فعاليات الدورة الماضية نظراً لحرص عدد كبير من الجهات التعليمية والخيرية على المشاركة في المسابقة وهو ما جسد الثقة التي تحظى بها المسابقة والتفاعل المميّز مع أهدافها بفضل من الله تعالى ثم بتوجيه صاحب السمو الملكي السمو الأمير سلطان بن سلمان بن عبد العزيز - راعي المسابقة - كما تحرص العديد من الجهات ومراكز الرعاية بدول مجلس التعاون الخليجي على ترشيح عدد من منسوبيها من الأطفال ذوى الاحتياجات الخاصة للمشاركة في الفعاليات .


وبين أنّ شمول المسابقة لأبناء دول مجلس التعاون أعطى لها عمقاً إقليمياً ووسع من دائرة الاستفادة منها، بالإضافة إلى مساهمتها في تعزيز وتوثيق العلاقات الأخوية بين المراكز والجمعيات الخيرية الإقليمية .


فيما قال أمين عام المسابقة عبدالعزيز بن عبدالرحمن السبيهين «إن الاجتماع الأخير للأمانة العامة دعا اللجان الفرعية بالمسابقة للعمل مبكرا على الاستعدادات الخاصة ببدء فعاليات المسابقة في الموعد المحدد» ، مشيراً إلى النجاح الذي حققته المسابقة خلال دوراتها الماضية ضاعف مسؤوليات هذه اللجان المشرفة على تنظيم المسابقة، حيث أنّ المسابقة تحظى بتفاعل مميز وتقدير ملموس لأهدافها الإنسانية النبيلة في تشجيع هذه الفئة الغالية من الأبناء على حفظ كتاب الله الكريم مما يسهم في دمجهم في المجتمع.


الجدير بالذكر أن المسابقة تهدف إلى تشجيع الناشئة من المعوقين جسدياً وعقلياً على حفظ كتاب الله وتدبّر معانيه، وتأهيل الأطفال المعوقين لمواكبة غيرهم من حفظة كتاب الله الكريم.ربط الناشئة من المعوقين بدينهم وكتاب ربهم ومجتمعهم المسلم.




نتائج المسابقة :