مسابقة الملك عبدالعزيز الدولية لحفظ القرآن
من 14 اكتوبر 2008 - 14 شوال 1429
الى
14 اكتوبر 2008 - 14 شوال 1429

نيابة عن خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود حفظه الله ، يرعى صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل بن عبدالعزيز أمير منطقة مكة المكرمة ظهر اليوم الأحد 19/10/1429هـ ، الحفل الختامي لمنافسات الدورة الثلاثين لمسابقة الملك عبدالعزيز الدولية لحفظ القرآن الكريم وتجويده وتفسيره ، التي نظمتها وزارة الشؤون الإسلامية والأوقاف والدعوة والإرشاد في رحاب مكة المكرمة، والذي سيقام في قاعة التضامن الإسلامي بفندق مكة انتركونتيننتال . من ناحية أخرى استأنفت لجنتا تحكيم مسابقة الملك عبدالعزيز الدولية لحفظ القرآن الكريم وتجويده وتفسيره في مكة المكرمة صباح أمس الاستماع إلى تلاوات المشاركين في المسابقة ، حيث بلغ عدد الذين استمعت إليهم صباح أمس السبت 18/10/1429هـ  (5) متسابقين ، منهم متسابق واحد في الفرع الأول ، و(2) متسابق في الفرع الثاني ، و(1) متسابق في الفرع الثالث ، و(2) متسابق في الفرع الرابع ، لا يوجد متسابق في الفرع الخامس .وبذلك يصبح إجمالي ما استمعت إليه اللجنتان من المتسابقين منذ انطلاقه يوم الاثنين الماضي وحتى يوم أمس (150) متسابقاً في مختلف فروع المسابقة ، منهم (19) متسابقاً في الفرع الأول، و(41) متسابقاً في الفرع الثاني ، ِو(33) متسابقاً في الفرع الثالث، و(39) متسابقاً في الفرع الرابع ، و(18) متسابقاً في الفرع الخامس .


 


*          *          *          *


 


انطلقت يوم الاثنين 13/10/1429هـ منافسات الدورة الثلاثين لمسابقة الملك عبدالعزيز الدولية لحفظ القرآن الكريم وتلاوته وتفسيره التي تنظمها وزارة الشؤون الإسلامية والأوقاف والدعوة والإرشاد في مكة المكرمة، بمشاركة 164 متسابقاً من مختلف الدول العربية والإسلامية والهيئات والمراكز والجهات والمؤسسات الإسلامية المنتشرة في بلدان الأقليات، وبرعاية خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز.


ونقلت صحيفة "المدينة" السعودية عن عضو لجنة التحكيم الشيخ محمد مكي هداية الله عبدالتواب قوله :"إن عدد المشاركين في هذه المسابقة منذ انطلاقها في عام 1399هـ وحتى الدورة التاسعة والعشرين 4600 مشارك فاز منهم 682 متسابقا".


وقد استمعت لجنتا تحكيم المسابقة خلال الفترة الصباحية إلى تلاوات 23 متسابقا منهم 3 متسابقين في الفرع الأول، و6 متسابقين في الفرع الثاني، و5 متسابقين في الفرع الثالث، و6 متسابقين في الفرع الرابع،و3 متسابقين في الفرع الخامس.


 


*          *          *          *


 


أكد الدكتور عبدالعزيز السبيهين الأمين العام لمسابقة الملك عبدالعزيز الدولية لحفظ القرآن الكريم في دورتها الثلاثين، أن المسابقة - المقامة حالياً في رحاب مكة المكرمة وتنظمها وزارة الشؤون الإسلامية والأوقاف والدعوة والإرشاد- تنشئ جيلاً صالحاً من أبناء الأمة الإسلامية، كما تعمل على تعزيز الرباط الأخوي.


ونقلت صحيفة "الندوة" السعودية عن السبيهين قوله :"لا شك أن تنظيم هذه المسابقة لـه غايات إسلامية كبيرة وأهدافها عديدة ومراميها كثيرة ولكن من أهمها ومما حدد لها :الاهتمام بكتاب الله الكريم والعناية بحفظه وتجويده وتفسيره, وتشجيع أبناء المسلمين من شباب وناشئة على الإقبال على كتاب الله حفظاً وعناية وتدبراً وربط الأمة بكتاب ربها, أما شروطها العامة فهي :ألا يكون المرشح قد سبق لـه الاشتراك في المسابقات التي أقامتها السعودية خلال الأعوام الماضية في مكة المكرمة, وأن يكون المشترك ذكراً لا يزيد عمره عن 25 عاماً, وألا يكون من مشاهير القراء في العالم الإسلامي, وألا يكون المشترك من محترفي التجويد والترتيل في بلده, ولا يجوز للمرشح الاعتذار عن المسابقة إذا وصل إلى المملكة, ولا يجوز للمرشح أن يغير فرع المسابقة الذي اختاره في استبيان الترشيح .


 


*          *          *          *


 


المطبوعات والبحث العلمي بمسابقة الملك عبدالعزيز الدولية لحفظ القرآن الكريم وتلاوته وتجويده وتفسيره الثلاثين التي تنظمها وزارة الشؤون الإسلامية والأوقاف والدعوة والإرشاد في رحاب مكة المكرمة البث المباشر لوقائع المسابقة على الشبكة العنكبوتية العالمية للانترنت بالصوت والصورة.


وتأتي هذه الخطوة استمراراً لاهتمام الوزارة بتطوير أعمال المسابقة ومواكبة للتطور الإعلامي في جميع قنواته، وتمكين جميع من يستخدم الانترنت في مختلف أنحاء المعمورة من متابعة منافسات هذه المسابقة القرآنية الدولية التي أصبحت محط أنظار المسلمين، حيث يتنافس أبناء الأمة الإسلامية من الناشئة والشباب.


وقد قامت اللجنة بتزويد خطوط (D S l) بسرعات عالية (7) ميجا لخدمة البث المرئي، كما قامت بتصميم الصفحات الخاصة بالمسابقة على موقع وزارة الشؤون الإسلامية والأوقاف والدعوة والإرشاد "الإسلام" (www.AI-islAM.com) ، وتوثيق وقائع المسابقة، حيث يقوم اثنان من المتخصصين في اللجنة بتوثيق وقائع المسابقة، وذلك بتسجيل كامل وقائع المسابقة عن طريق الفيديو، ثم تحويلها إلى صيغة رقمية ورفعها على موقع الوزارة على الانترنت (الإسلام).
كما تقوم اللجنة بإعداد دراسة ميدانية، حيث تقوم بإعداد استبانة بحثية وترجمتها إلى سبع لغات، وتوزيعها على المتسابقين لقياس بعض النقط المهمة لديهم، ومعرفة مرئياتهم في البرنامج العام للمسابقة، والإفادة منها في تطوير عمل المسابقة مستقبلاً، كما تمت الإفادة من نتائج الدراسة البحثية التي قامت بها اللجنة في العام الماضي في تطوير أعمال الدراسة إلى جانب ذلك تقوم لجنة المطبوعات بتوزيع المطبوعات، حيث قامت بإعداد مكتبة علمية (بمكتبة الحافظ) حيث اشتملت على عشرة عناوين باللغة العربية في مختلف الفنون.


ومن جهة أخرى، أجمع عدد من المشاركين في المسابقة على أن المسابقة الدولية المقامة حالياً تحت رعاية خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود -حفظه الله- هي من الأعمال الجليلة التي تقوم بها المملكة العربية السعودية لخدمة الإسلام والمسلمين والعناية بكتاب الله وبحفظته.


وعبروا في أحاديث لهم بمناسبة مشاركتهم في المنافسة في هذه المسابقة القرآنية عن عظيم سعادتهم وسرورهم بتواجدهم في الأرض المقدسة أرض الحرمين الشريفين وفي أقدس موقع في العالم في مهبط الوحي ومهوى أفئدة المسلمين الذي جعل الله فيه بيته العتيق، وهم يتنافسون على حفظ كتاب الله تعالى.




نتائج المسابقة :